الفدرالية الوطنية لنقابات أطباء الأسنان بالقطاع الحر بالمغرب تعلن الدخول في إضراب وطني وتنظم مسيرة غضب

384

العرائش نيوز: 

أعلنت الفدرالية الوطنية لنقابات أطباء الأسنان بالقطاع الحر بالمغرب، الدخول في إضراب وطني وتنظيم مسيرة غضب بالرباط يوم الاثنين 11فبراير2019.
ويأتي هذا التصعيد احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية المتردية لأطباء الأسنان المغاربة في السنوات الأخيرة، واستنكارا لأوضاع العديد من هذه الفئة من المواطنين الذين يعانون في صمت أوضاعا مادية خانقة.
فبعد انسداد أفق الحوار مع الجهات المعنية، واعتماد نهج الإقصاء مع تطبيق سياسات ضريبية غير واقعية تكبد قطاع طب الأسنان خسائر مادية متتالية ، و على إثر عدم التجاوب مع الملف المطلبي لأطباء الأسنان تأتي هذه الخطوة التصعيدية بعد تريث وصبر داما طويلا من طرف مهنيي هذا القطاع، تعبيرا عن تشبتهم بمطالبهم المشروعة ، مطالب تدعوا للقيام بإصلاحات موضوعية لفائدة عيادات طب الأسنان، كتدارك للإشكاليات الاقتصادية ولوضع حد للممارسات الغير مشروعة التي يعيشها القطاع.
إن الوضعية الاقتصادية الحالية الهشة لعدد كبير من عيادات طب الأسنان بالمغرب، والتي أصبحت تعيش على عتبة الإفلاس، لمن المؤشرات الخطيرة على التدبير العشوائي لوزارة الصحة للقطاع حاليا ومستقبلا، وخير دليل على غياب المقاربة التشاركية مع المهنيين في اعتماد السياسات الضريبية، مما أصبح يؤثر سلبا على استقرار عيادات طب الأسنان وبالتالي على جودة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.
ولهذا تدعوا الفدرالية عموم الأطباء للتعبير عن وعيهم ويقظتهم الضروريتين في التفاعل والانخراط التلقائي في البرنامج النضالي الذي سيتم الإعلان عليه لاحقا، دفاعا على استقرار عياداتهم كعيادات وطنية ومواطنة، عيادات تكبدت ولا زالت تتكبد وتكابد الخسائر، وتتحمل تبعات سياسات وزارية تفتقد للحكامة والشمولية في معالجة إشكاليات القطاع، وذلك من خلال انخراط فعلي لكل أطباء الأسنان، حفاظا على هذه المؤسسات الصحية الوطنية التي تغطي عجز الدولة في توفير الخدمات الطبية والصحية الجليلة لفائدة المواطنين عبر كافة ربوع المملكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.