جثمان الملياردير المغربي المغتال يوارى الثرى بمسقط رأسه

925

العرائش نيوز:

ووري يوم أول أمس الجمعة 2019/01/25، جثمان الملياردير المغربي عبد العادي ياقوت، المعروف بـ”ماركو” و الذي لقي حتفه بعد تلقيه 12 رصاصة في مدينة ماربيا الاسبانية، بمسقط رأسه بجماعة أولاد عبدون ضواحي خريبكة، حيث نشأ وترعرع، وحيث البيت الذي يعيش فيه والداه، بعد أن تفرق جميع إخوته بين مجموعة من البلدان عبر العالم، من بينها إسبانيا وبريطانيا.

و يعرف عن ماركو ياقوت و الذي كان يبلغ قيد حياته 49 سنة، أنه يملك خمسة ملاه ليلية بمدينة بويرتو بانوس من ضمنها ملهى TIBU و ملهى LINEKERS المفضلان لدى نجوم سلسة تلفزيون الواقع TOWIE.

و تعود تفاصيل مقتله حسب صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية، إلى كون ياقوت كان يقود سيارته السوداء عائدا إلى منزله حوالي الساعة 3 من صباح يوم الإثنين 2019/01/21، حين تفاجأ بإطلاق النار عى سيارته من طرف مجهولين.

لم تتوصل السلطات حتى الآن إلى هوية القاتل ولم تلق عليه القبض، فيما اعتبر رجال أعمال بمدينة ماربيا أن حياتهم أصبحت مهددة بعد جريمة القتل التي ذهب ضحيتها “عراب ماربيا” مثلما يطلقون عليه، والذي كان يحميهم ويلجؤون إليه من أجل إيجاد الحلول لمشاكلهم، على اختلاف جنسياتهم، كما يحتكمون إليه عند الخصومات بينهم.

  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.