4 فبراير…اليوم العالمي لمكافحة السرطان

232

العرائش نيوز:

يصادف تاريخ الرابع  من فبرايرمن كل عام، اليوم العالمي لمكافحة السرطان، وذلك من أجل زيادة التوعية حول الوقاية التي تمثل الطريق الأسرع في السيطرة على ازدياد انتشار السرطان.

وأفادت منظمة الصحة العالمية بأنه يتم تسجيل 14 مليون حالة جديدة بالسرطان كل يوم، كما أن هذا الرقم في ازدياد بنسبة 70 في المائة خلال السنوات الـ20 المقبلة.

وأشار مدير الوكالة الدولية لبحوث السرطان التابعة للمنظمة، كريستوفر وايلد إلى أن نحو ثلثي الحالات الجديدة سُجلّا في أفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية، إلى جانب ارتفاع في كلفة العلاجات ضد السرطان، قائلاً أنه “من غير الواقعي الاعتقاد بأن مشكلة السرطان تحل عبر العلاجات”.

وأوضح رئيس معهد كوري في فرنسا، تييري فيليب أن “التبغ سيقضي على مليار شخص في العالم في القرن الـ21، منهم مئة مليون صيني”، مشيراً إلى أنه في حال توقف جميع من هم دون سن العشرين عن التدخين، فإن الحصيلة ستتقلص إلى النصف.

وقال مدير الصحة العامة والعناية الطبية في المعهد الوطني الفرنسي للسرطان، جيروم فيغييه: “الناس يميلون إلى المبالغة في تقييم الأثر الوراثي والبيئي والتقليل من خطورة أثر التبغ والكحول والغذاء”.

وأضاف وايلد: “ركزنا كثيراً على تغيير السلوكات الفردية، لكن يجب أن نتخذ قراراً سياسياً بتغيير الأمور”، مشيراً إلى منع الإعلانات الترويجية للتبغ والضرائب.

وأوصت الوكالة الدولية لبحوث السرطان بإجراء حملات تلقيح بحقنة أو حقنتين، لحماية الفتيات اليافعات من إصابات سرطانية مستقبلية.

ويبقى التركيز الأكبر على الآثار الطويلة الأمد للعلاجات والوقاية من السرطان لدى المرضى الذين تم شفاؤهم، والتشديد على الإقلاع عن التدخين وممارسة النشاط الجسدي، وتناول الطعام المتوازن صحيا ومنخفض السعرات و معرفة المزيد عن اللقاحات الخاصة بفيروسات أمراض مثل سرطان الكبد وسرطان عنق الرحم، من أجل تقليل نسبة أن يُصاب الأشخاص الذين تمت معالجتهم بسرطان جديد.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.