5 اشياء تعلمها برشلونة من الكلاسيكو

201

العرائش نيوز: 

انتهت موقعة الكلاسيكو يوم امس بالتعادل الايجابي بنتيجة 1-1، حيث تأجل الحسم الى لقاء الاياب الذي سيقام في 27 فبراير على ملعب السانتياغو برنابيو.

وقد تفاجئ العديد من المتابعين باداء برشلونة في الشوط الاول، حيث شهد الشوط الثاني تحسن كبير للبلوغرانا، وسنلقي الضوء على 5 امور تعلمناها من مباراة امس.

5- ارتور خيلفة تشافي شاء من شاء وابى من ابى

عندما تم وصف ارتور بانه خليفة تشافي، استاء العديد من الاشخاص لهذا الامر، وقالوا بانه من المبكر جداً التحدث بهذه الطريقة.

ولكن بعد ما شهدناه يوم امس، تأكد ان هذا الامر صحيح، موهبة كبيرة وثقة بالنفس وقدرات فنية عالية جداً جداً للنجم البرازيلي الشاب، هو مستقبل برشلونة.

ارتور

4- مالكوم ليس سيء وهو يستحق فرصة اخرى

نعم مالكوم استغل فرصة مشاركته باكلاسيكو، سجل هدف التعادل وشكل خطر كبير على جهة مارسيلو، يستحق بعض التقدير.

فبعد كل الانتقادات التي تلقاها الشاب البرازيلي، تمكن من تقديم اداء جيد في الكلاسيكو وهو حتماً سيحصل على فرص اخرى من اجل اثبات موهبته.

مالكوم

3- فيليبي كوتينيو الى متى؟

فرصة تليها فرصة تليها فرصة، كوتينيو يثبت يوم بعد يوم ان قيمته الكبيرة كان مبالغ فيها، لا يسدد بشكل جيد، لا يراوغ ولا يمرر بدقة.

قد يكون يمر بفترة سيئة على الصعيد النفسي، ولكن هذا الامر قد يكلف برشلونة البطولات، اصبح من الاجدر ان يجلس احتياطياً لمالكوم وديمبيلي الذي سيعود قريباً.

2- تأثير ميسي معنوي وليس فني فقط

نعم ادرك برشلونة التعادل قبل دخول ميسي، ولكن هل رأيتم كيف اصبحت المدرجات بعد دخول النجم الارجنتيني؟ هل رأيتم كيف تحسن اداء جميع اللاعبين؟

لا شك ان قيمة ميسي الفنية كبيرة جداً، ولكن قيمته المعنوية وتأثيره على اداء زملائه كبير وكبير جداً، وكذلك الامر بالنسبة لغيابه.

ميسي

1- تراجع اداء راكيتيتش بات واضحاً

بعدما قدم راكيتيتش نفسه بقوة في تشكيلة برشلونة في اخر السنوات، شهد مستوى الدولي الكرواتي تراجع كبير جداً في هذا الموسم.

وامام وصول دي يونغ في الموسم القادم، علينا ان انرى ثلاثي بوسكيتس ارتور ودي يونغ، وهذا الامر قد يؤشر برحيل راكيتيتش.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.