قرب افتتاح فرع للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بمدينة القصر الكبير

370

في إطار سياسة المجلس الجماعي لتقريب عدد  من الخدمات   الادارية والاجتماعية لفائدة الساكنة وتدعيم أواصر التنسيق والتعاون مع عدد من المؤسسات والإدارات العمومية . ومن اجل إنعاش مسار التشغيل بمدينة القصر الكبير .

انعقد بمقر جماعة القصر الكبير يومه الثلاثاء 26 فبراير 2019 اجتماعا هاما ضم كل من   ممثلي لوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات ANAPEC – –  ممثلة في:

– رئيس قسم تدبير الممتلكات  على الصعيد الوطني -عبد الحكيم العابد

– رئيس مصلحة العلاقات المؤسساتية بالوكالة على الصعيد الوطني- صبري عبد الحكيم 

– ممثل الوكالة على مستوى جهة طنجة -تطوان -الحسيمة -ياسين شهيد 

– مدير الوكالة على الصعيد الإقليمي – كريم العتابي

و عدد من نواب الرئيس في شخص كل من السيدتين  سعيدة بوعشة والهام الركاع والسيد حسن الحسناوي وأعضاء المجلس الجماعي السادة سعيد القزدار ومحمد الزهري ومحمد الطيب الشاوي ومدير المصالح الجماعية  عبد السلام الاشقم .

الاجتماع تطرق الى مجمل تدابير التنسيق والتعاون من اجل افتتاح مقر الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل والكفاءات بمدينة القصر الكبير من اجل تقريب عروض التشغيل لفائدة شباب المدينة وباقي الخدمات التي تقدمها الوكالة  عبر مشاريع مدعمة من اجل خلق المقاولات علاوة على المواكبة والتكوين.

أعضاء المجلس عبروا عن اعتزازهم بالتعاون الذي يجمعهم بالوكالة وتوفير كل الظروف الملائمة عبر توفير المقر ودعم الموارد البشرية باعتبار ان احتضان المدينة لهذه المؤسسة يشكل قيمة مضافة على مستوى الخدمات الاجتماعية وخاصة وان شباب المدينة في أمس الحاجة الى هذه المؤسسة منوهين بالمجهودات التي بذلها رئيس المجلس محمد السيمو لتنزيل هذا المشروع الهام.كما طالب أعضاء المجلس  من الوكالة بالتعريف بمشروع المنطقة الصناعية للمدينة لدى المقاولات من اجل جلب الاستثمار والسعي لإنعاش الاقتصاد المحلي بهدف خلف فرص التشغيل والسعي لمعالجة تحديات آفة البطالة لدى الشباب خاصة وان المدينة تتوفر على كفاءات بشرية متنوعة .

من جهتهم عبر ممثلي الوكالة ANAPEC  على تدعيم وتحصين التعاوان المثمر بين الوكالة والمجلس لفائدة شباب وخلق منافذ للشغل معلنين إنهم بصدد إطلاق  طلبات للتشغيل  في المستقبل القريب بالقطب الصناعي لمدينة القنيطرة . علاوة على ان مقر الوكالة بالمدينة سيساهم بشكل فعال في تقريب مجمل الخدمات التي  تقدمها الوكالة ضمن نطاق اختصاصها .وبموازاة ذلك تم معاينة المقر المقترح لاحتضان الوكالة والذي كان مقرا سابقا لمصلحة التعمير بجوار دار الثقافة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.