هذه هي اسباب هيمنة برشلونة على ريال مدريد في السنوات الاخيرة

316

العرائش نيوز: متابعات 

تترقب جماهير كرة القدم حول العالم مباراة الكلاسيكو اليوم بين ريال مدريد وبرشلونة، وذلك بعد 3 ايام على انتهاء مباراة الكلاسيكو في مسابقة كأس الملك.

وقد انتهى كلاسيكو الكأس بفوز برشلونة بنتيجة 3-0 في قلب ملعب السانتياغو برنابيو حيث تأهل النادي الكتالوني الى النهائي لمواجهة فالنسيا.

فبعد كل ما قدمه ريال مدريد في المباراة من سيطرة وخلق فرص، تمكن نادي برشلونة من الفوز بثلاثية نظيفة ليترك حسرة ستدوم لفترة طويلة جداً في اذهان مشجعي النادي الملكي.

هذا الفوز الكبير في البرنابيو اصبح بمثابة الفوز “المعتاد” للنادي الكتالوني، فبرشلونة حقق الفوز 10 مرات في 10 10 سنوات في ملعب السانتياغو برنابيو.

وقد تطرق الحساب الرسمي للبلوغرانا الى هذا الامر، حيث عمد الى الاستهزاء بريال مدريد وبملعب البرنابيو عبر وصف الفوز عليه بانه اصبح هواية وعبر عرض نتائج الكلاسيكو الاخيرة.

وهنا سنعرض لكم بعض العوامل التي ساهمت في خلق هذه الهيمنة النفسية لبرشلونة على الغريم التقليدي ريال مدريد.

1- الخوف من ميسي

ومن لا يخاف من ميسي؟ نعم يدخل لاعبي ريال مدريد المباراة وهم متخوفون من النجم الارجنتيني، حتى وان غاب عن تشكيلة برشلونة الاساسية، مجرد رؤيته وهو يجري عمليات الاحماء تخلق بعض التوتر لدى ابطال اوروبا، وعلى المقلب الاخر تعطي جرعة من المعنويات للاعب البلوغرانا.

2- الهيمنة النفسية

بعد سلسلة النتائج المخيبة لريال مدريد في الكلاسيكو خلال حقبة غوارديولا، باتت هناك هيمنة نفسية لنادي برشلونة في الكلاسيكو وهي تؤدي الى العديد من الامور السلبية خلال المباراة وهي مشابهة لهيمنة ريال مدريد على اتليتيكو مدريد قبل عام 2013.

3- غياب التوفيق

فينيسيوس جونيور

نعم هذا العامل قد يظنه البعض بانه مبرر ضعيف لاخفاق ريال مدريد في الكلاسيكو، لا  ابداً عوامل تفوق برشلونة بجدارة هي عديدة، ولكن يغيب التوفيق الذي يمتلكه ريال مدريد في بعض مباريات دوري الابطال عن الكلاسيكو، هل شاهدتم مباراة الريال واياكس وكم كانت النتيجة وبالمقابل شاهدتم الكلاسيكو الاخير؟

4- الضغوطات الكبيرة

يدخل ريال مدريد معظم مباريات الكلاسيكو بوجود ضغوطات كبيرة على لاعبيه نتيجة لكونهم ابطال اوروبا وبسبب نتائج الكلاسيكو في الفترة الاخيرة، والنتيجة بطل اوروبا في اخر 3 مواسم يٌهزم بالخمسة وبثلاثية نظيفة وهذا الامر محبط بشكل كبير.

5- غياب الفعالية

كريم بنزيما

برشلونة 4 فرص 3 اهداف، ريال مدريد 14 فرصة من دون اي هدف، هذا هو حال الكلاسيكو الاخير، وغياب الفعالية لم تكن فقط في هذا الموسم فحتى مع وجود رونالدو كان هذا الامر واقعاً ولكن بدرجة اقل.

مباراة اليوم

وبالنسبة الى مباراة اليوم الامر لن يختلف كثيراً، الضغوطات على ريال مدريد موجودة بحكم نتيجة الاربعاء، الخوف من ميسي كبير وكبير جداً، الهمينة النفسية باتت واقعاً فمن ينقذ مدريد من انياب النادي الكتالوني؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.