هذا ما خصصته وكالة إنعاش التشغيل للعرائش

439

العرائش نيوز

و.م.ع 

خصصت الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات في العام 2018 ميزانية قدرها 18,43 مليون درهم لبرنامج إعادة تأهيل الشباب لولوج سوق الشغل وذلك بجهة طنجة تطوان الحسيمة.

وقال المدير الجهوي للوكالة طاهر حنين الذي كان يتحدث يوم الثلاثاء في اجتماع بطنجة خلال اليوم التواصلي الجهوي لفائدة الشباب أن مدينة طنجة استحوذت على حصة الأسد من هذه الميزانية ب 6,92 مليون درهم، تليها الحسيمة ب 2,94 مليون درهم، والفحص أنجرة ب 2,81 مليون درهم وتطوان ب 2,07 مليون درهم.

وأسفر برنامج (إدماج)، من جانبه، عن إدماج 12 الف و467 شابا في النسيج الاقتصادي بالجهة في العام 2018 ، بما في ذلك 4566 في طنجة و 2953 في الفحص أنجرة و1663 في العرائش و1494 في تطوان و 598 في المضيق، و530 في الحسيمة و413 في شفشاون و250 في وزان.

وأطلقت الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات برنامجا للتكوين للإدماج في عالم الشغل استفاد منه 2470 شابا وشابة وذلك في 48 مركزا للتكوين عن طريق التعلم داخل المقاولات العاملة في قطاعي السيارات والنسيج.

وتجري دورات التكوين للإدماج أساسا داخل المقاولات المشغلة بنسبة لا تقل عن 80 في المائة ثم بنسبة 10 في المائة داخل مراكز التكوين.

وفي هذا الصدد، دعمت الوكالة حوالي 270 مقاولة في مختلف الأقاليم بالجهة والتي شهدت أيضا إنشاء 133 شركة في العام 2018 ، بما في ذلك 27 في طنجة ، و 24 في الحسيمة ، و 19 في المضيق و 13 في شفشاون.

يذكر أن أكثر من 300 شخص، من بينهم حوالي 100 شاب من جهة طنجة تطوان الحسيمة شاركوا في هذا اليوم التواصلي الجهوي لفائدة الشباب ، والذي يهدف إلى تحديد احتياجات الشباب لتحقيق اندماج اجتماعي واقتصادي أفضل وتوعية هذه الشريحة المجتمعية بفرص إنشاء مقاولات والتوظيف الذاتي.

 

 واستهدفت هذه المبادرة التي ترأسها والي الجهة السيد محمد مهيدية الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاما، بمن فيهم الخريجون الجدد وخريجو التكوين المهني وغير الحاصلين على شهادات ورجال الأعمال الشباب وأصحاب المشاريع الحرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.