جمعية قوارب الحياة بالعرائش تستقبل وفد من طلبة برشلونة في بحث ميداني حول هجرة القاصرين

540

العرائش نيوز:

استقبلت جمعية قوارب الحياة بالعرائش مجموعة من الطلبة القادمين من احد كليات برشلونة ، هؤلاء الطلبة بصدد اعداد بحث الماستر حول هجرة القاصرين ، ومن اجل اجراء خبرة ميدانية حول بحثهم قاموا بالنزول الى المناطق التي تعرف هذه الظاهرة ، فكانت لهم جولة بكل من مدينة سبتة ومدينة تطوان وطنجة ثم العرائش ، وكان نزولهم لمدينة العرائش يوم السبت 4 ماي بعد تنسيق واتصال بجمعية قوارب الحياة التي برمجت لهم برنامج كامل من اجل الاطلاع على حقيقة هجرة القاصرين انطلاقا من مجموعة من الفاعلين الاجتماعيين بالمدينة .

كان الاجتماع الأول للوفد صباح يوم السبت حيث تم اجراء لقاء بين وفد الطلبة الكطلان وأعضاء جمعية قوارب الحياة ، هذا اللقاء عرف حضور الاطار الحقوقي الوطني وعضو المكتب الوطني للجمعية المغربية لحقوق الانسان المناضل “سعيد الطبل” هذا الأخير قدم للضيوف نبذة عن الجمعية المغربية لحقوق الانسان ومجالالت اشتغالها وتدخلها ، هذا المجال الذي يشمل حقوق المهاجرين، وحقوق القاصرين منهم على الخصوص، واكد الأستاذ سعيد الطبل للضيوف ان الدولة المغربية لا تقوم بدورها الكافي من اجل حماية هذه الفئة الهشة ، وهو الامر الذي رصدته الجمعية المغربية لحقوق الانسان عبر مجموعة من التقارير.

بعدها انتقل الوفد الى المركز السوسيو ثقافي ليكسو من اجل اجراء لقاء مع ممثلي جماعة العرائش ، هذا اللقاء الذي جمعهم مع السيد نائب رئيس مجلس جماعة العرائش السيد مومن الصبيحي والسيد كاتب الجماعة رشيد الركراك ، جحيث قدم السيدان شروحات وافية حول مجال تدخل الجماعة فيما يخص عملية الهجرة السيرية وهجرة القاصرين بالخصوص، كما اكدا على ان الجماعة تجتهد في هذا المجال غير ان الإمكانات لا تسمح بتقديم الكثير كون هذا الميدان لا يدخل ضمن الاختصاصات الأساسية للعمل الجماعي، وقد تقدم الضيوف بمجموعة من الأسئلة تجاه ممثلي الجماعة من اجل استيضاح اكثر حول سياسة الجماعة بخصوص الهجرة وهجرة القاصرين بالخصوص، هذه الأسئلة التي وجدت تجاوبا من طرف ممثلي جماعة العرائش.

وفي المساء عقد لقاء بمقهى جان جوني المطل على مدخل ميناء العرائش حيث كان للوفد لقاء مع مجموعة من ممثلي المجتمع المدني ، على رأسهم الأستاذ والفنان خالد بلعزيز الذي شرح للضيوف طريقة عمله لسنوات مع الأطفال والقاصرين وعملية انتشاله للعديد منهم من الشوارع والضياع عن طريق تنمية ملكة الفن في ذواتهم، كما قدمت الناشطة الحقوقية والمشتغلة في مجال الهجرة بمركز إعادة ادماج المهاجرين بالعرائش وعضوة جمعية قوارب الحياة “خولة ابريك” اكدت على ان مشكل هجرة القاصرين اشد تعقيدا مما تبدو بالنسبة لوجهة نظر الوفد الزائر ان الموضوع اكبر من عملية اقناع القاصر على ان الوضع صعب في الضفة الأخرى لانه يعيش هنا وضع ربما اصعب مما يمكن ان يعيشه هناك، الامر الذي يدفعه للمغامرة بحياته لانه لا يملك ما يخسره هنا ويجد ان الامل الوحيد الباقي له هو في الضفة الأخرى ، هذا الامر الذي لن تستطيع جلسات الاستماع وندوات التواصل تغييره في عقلية هؤلاء الأطفال القاصرين.

في المقابل اكد الناشط السياسي ياسين زروال ان انسداد افق الديمقراطية بالبلد وسياسة الدولة الفاشلة والطبقية هي السبب الرئيسي في كل الظواهر السلبية بالمجتمع، هذا الأمر خلف انعدام الثقة بالمستقبل اذا الكبار فما بالك بالقاصرين من الطبقات الكادحة، وهو الامر الذي انتج بشكل طبيعي مجموعة من الانتفاضات على الصعيد الوطني.

كما قدم الناشط الحقوقي وعضو مكتب الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالعرائش “محمد تمتام” نبذة عن نضالات الجمعية وما قدمتعه من تضحيات منذ تأسيسها من اجل الرقي بالوضع الحقوقي والانساني بالمغرب، هذا الامر رغم التضييق والقمع الذي تعرضت له سابقا والذي تتعرض له في الوقت الحالي.

وفي نفس الاتجاه جاء تدخل الناشطة الحقوقية فتحية اليعقوبي التي اكدت على ان عملية هجرة القاصرين لم تعد تقتصر على الفئات الهشة بل اصبحت ثقافة بالمجتمع ككل، وقد رصدت الأستاذة عملية تهجير اباء من الطبقة المتوسطة أساتذة وموظفين لابنائهم وتركهم بمراكز الايواء في اسبانيا بسبب عدم ثقتهم بوجود مستقبل لابنائهم بالمغرب.

كما استمع الوفد لشهادة قدمها الطفل القاصر أسامة ابن المدينة القديمة بالعرائش الذي أصيب بطلق ناري من قبل البحرية الملكية اثناء قيامه بعملية للهجرة السرية من شواطئ العرائش، شهادة الطفل أسامة شكلة صدمة للوفد الزائر الذي اندهش من إصرار أسامة على العودة والمغامرة من اجل الوصول الى الضفة الأخرى.

هذه الجلسة عرفت نقاش متعدد الأطراف ابدى خلاله الوفد الزائر رغبة كبيرة بأخد اقصى ما يمكن من المعلومات حول الموضوع.

وفي الختام قدم الوفد الزائر خالص شكره لجمعية قوارب الحياة والمشرف على هذا البرنامج  “عبد الخالق الحمدوشي” الذي اعتبره الوفد غني وكاف قدم صورة حقيقية للواقع الامر الذي سيغني بحث الطلبة ولم ينسى الوفد تقديم خالص شكره للمجهود الكبير الذي قدمه الناشط الحقوقي وعضو جمعية قوارب الحياة المناضل محمد بالكا الذي مهد جسور التواصل بتقديمه الترجمة الفورية من العربية الى الاسبانية ومن الفرنسية الى الاسبانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.