فوائد الكركم (الخرقوم) الصحية

118

العرائش نيوز:

11:19:18

اكتشف الكركم قبل 2500 عاما في الهند، واستخدم في البداية كصبغة، وهو اليوم يدخل في العديد من وصفات الطعام، حيث يضيف مذاقا ونكهة مختلفة له. ولا تتوقف أهميته عند هذا الحد، فهو مفيد أيضا لصحتك ولصحة أسرتك.

كشفت العديد من الدراسات الطبية عن أهمية الكركم في علاج عدد كبير من الأمراض بداية من مرض السرطان على أنواعه وصولًا إلى مرض الألزهايمير. إليك بعض الفوائد:

مطهر للجروح:

يساهم الكركم في مقاومة الجراثيم والميكروبات، وتطهير الجروح والحروق.

محاربة سرطان الثدي:

يفيد الكركم في منع مرض سرطان الثدي من الانتشار في باقي أجزاء الجسم.

سرطان البروستات:

عندما يتم مزج الكركم مع بعض الخضراوات فإنه بالإمكان أن يعالج أو يمنع سرطان البروستات. من هذه الخضراوات اللفت الكرنب والبروكولي .

الوقاية من لوكيميا الأطفال:

يقلل الكركم من احتمالات إصابة الأطفال بمرض سرطان الدم الخطير.

الحماية من الالزهايمير:

تساعد إضافة الكركم إلى طعامنا في الحد من تطور مرض الألزهايمير عن طريق إزالة تراكم الترسبات في الدماغ.

معالجة الأمراض الجلدية:

ومن أهمها الصدفية والأكزيما وغيرها من أمراض الجلد، كما يساعد فى إعادة تكوين الجلد عوضا عن الجلد التالف.

معالجة التهاب المفاصل:

يمكنك علاج التهاب المفاصل عن طريق غلي كوب من اللبن وإضافة ملعقة كركم صغيرة وتناولها.

مفيد للكبد:

يمكن للكركم أن يفيد الكبد ويساعده على التخلص من السموم بطريقة طبيعية، لذلك فهو يمثل مصدر قوة للحفاظ على سلامة الكبد، ويقيه من العديد من الأمراض حيث يقوم بتنشيط الكبد لإفراز الصفراء، لذلك ينصح به الأطباء لعلاج الحالات المصابة بمرض الكبد الوبائي C

مسكن طبيعي:

يفيد الكركم في تسكين جميع أنواع الآلام المختلفة عن طريق غليه وشربه، فمثلا هو مسكن جيد للآلام المصاحبة للعادة الشهرية لدى النساء.

التحكم بالوزن:

يساهم الكركم بشكل كبير في تسهيل عملية الهضم، وخاصة هضم الدهون مما يؤدى إلى الحفاظ على الوزن المثالي للجسم.

بشرة صحية:

يستخدم الكركم في تفتيح لون البشرة، ويزيل النمش والكلف والبقع السوداء والهالات السوداء تحت العين، ويعالج جفاف البشرة، فيتركها رطبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.