إتلاف حقول النعناع غير السليم وإحالة ملفات المخالفين على القضاء

1٬080

العرائش نيوز: 

قامت المصالح الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ” أونسا” بمساعدة من السلطات المحلية بإتلاف حقول النعناع التي تبث استخدام أصحابها لمبيدات غير مرخصة في زراعة النعناع حتى لا يتم تسويقها وبيعها في الأسواق الوطنية، وذلك من أجل حماية المستهلك، حسب ما أورده بلاغ لـ “أونسا”.

وأشار المكتب إلى أنه تم تحرير محاضر مخالفات في حق المنتجين المعنيين وإرسالها للمحاكم، وذلك بعد وقوف مصالح المراقبة على عدد من العينات غير المطابقة للقوانين والمواصفات المعمول بها نتيجة استعمال مبيدات غير مرخص لها على زراعة النعناع.

وأوضح البلاغ أن النتائج التي تم الكشف عنها “لا يمكن تعميمها على كل إنتاج النعناع بل تخص المزارع التي أخذت منها العينات”، كما لازالت مصالح “أونسا” تواصل تنفيذ برنامج المراقبة على النعناع، باتخاذها جميع التدابير اللازمة إلى حين تقويم الوضعية، وذلك من أجل ضمان تسويق منتوجات آمنة لحماية صحة المستهلك.

 وأكد المكتب أن الجملة والأسواق الكبرى مدعوة لطلب نتائج التحاليل المخبرية التي تثبت سلامة منتوج النعناع من الموزعين، كما سيضم برنامج المراقبة إلى أخذ عينات من المزارع.

وأشار بلاغ للمكتب، أن تحاليل تم إجراءها على بعض العينات من النعناع المزروع في الشمال، تبين أنه يحتوي على مبيدات حشرية غير مرخص لها، وهو ما يهدد سلامة المستهلك.

وسبق لمكتب اونسا ان طالب بعدم تسويق النعناع في أسواق الجملة والأسواق الموازية، بالإضافة إلى إجبار باقي موزعي النعناع بإدلاء بنتائج التحاليل قبل توزيعه.

وأكد المكتب أن استهلاك النعناع في المزروع في الشمال يشكل خطرا جسيما على صحة المستهلك، وبالتالي يجب إتخاذ تدابير احتياطية في الموضوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.