المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالعرائش و حرب البيانات !!

197

العرائش نيوز:

تعيش المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالعرائش هذه الأيام حرب بيانات، كما ان المديرية تعيش ازمة ثقة وتواصل بينها وبين الفرقاء الاجتماعيين، فبعد الخلاف مع نقابة الاتحاد المغربي للشغل، ها هي اليوم تدخل في صراع جديد مع الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.

وتأجج هذا الخلاف بعد الرد الناري الذي قابلت به المديرية طلب الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بمدها بدفاتر تحملات مجموعة من الصفقات التي دخلت فيها المديرية، من باب الحق في الولوج الى المعلومة، غيران المديرية خرجت ببيان ناري اتهمت فيها تلميحا النقابة بالتحامل لتحقيق مآرب ضيقة.

وفي المقابل ردت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم ببيان اتهمت فيه تصريحات المديرية بالغير مسؤولة وبكونها سابقة خطيرة.

امام كل هذا اللغط يجمع المتتبعون لأعمال المديرية الإقليمية في زمن المدير الإقليمي الحالي على ان المديرية تعرف دينامية حقيقية، كما ان المدير الإقليمي رجل ذو رؤية وحامل لمشاريع.

لكن بالمقابل تعاني المديرية ازمة تواصل مع فرقاءها الاجتماعيين، كما ان خرجاتها الإعلامية من خلال بياناتها غالبا ما تطبعها الحدية والتسرع، الامر الذي يجرها الى صراعات جانبية بعيدة كل البعد عن الرزانة الإدارية والأكاديمية.

كما ان القارئ لبيانات المديرية يجدها ذات طابع صدامي وتجعل نفسها خصما لأطراف معينة عوض ان تكون على نفس المسافة مع كل الأطراف.

هذا الامر يظهر بشكل واضح من خلال خرجتها الأخيرة التي كالت فيها مجموعة من الاتهامات لنقابة الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، التي لم تطلب أكثر من الاطلاع على دفتر تحملات صفقات المديرية، وكان الاجدر بالمديرية ان تبعث دفاتر هذه الصفقات او تقوم بنشرها، عوض لغة الهجوم والدخول في التشكيك بالنوايا والسرائر.

نعود لنقول ان المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالعرائش تقوم بعمل كبير وحققت مجموعة من المكاسب، لكن لغة بياناتها تطبعها الحدية والبعد عن الرزانة الامر الذي يجرها الى الصدام مع الفرقاء الاجتماعين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.