جمعية منتدى المرأة للمساواة و التنمية بشمال المغرب تصدر بيانا

344

العرائش نيوز:

 بــــيان

   مرة أخرى تتكرر المآسي ضد النساء ببلادنا. لقد تابعنا بقلق شديد توالي حالات الموت في الأيام الأخيرة، كان ضحاياها نساء. فبعد وفاة السيدة فاطمة بمعبر الذل “طاراخال” بباب سبتة صباح الأربعاء الماضي و هي من ممتهنات التهريب المعيشي، استفاق سكان  إقليم العرائش على فاجعة موت فرح، و هي امرأة شابة،  بالمستشفى الإقليمي بالعرائش نتيجة الإهمال الطبي، بحيث يبقى الفساد والإهمال و الرشوة و الابتزاز أسياد الموقف بهذا المرفق العمومي الذي أصبح وصمة عار في وجه هذه المدينة البئيسة.

إن القضية أخطر من موت فاطمة و فرح نتيجة الإهمال و الذل و المهانة. فالفضيحة الأكبر هي تخلي الدولة عن مسؤوليتها في حماية حياة المواطنين و المواطنات و ضمان حقوقهم(هن) المشروعة في الحياة والسلامة البدنية و الأمان الشخصي، و توفير سبل العيش الكريم كحقوق دستورية و التزامات دولية صادق عليها المغرب.

وعليه فإننا في جمعية منتدى المرأة بالعرائش:

* نتقدم بأحر التعازي لأسر النساء ضحايا الذل و الإهمال و المهانة.

*  نعلن تضامننا المطلق و اللامشروط  معهم (هن).

* نطالب الجهات المسؤولة بفتح تحقيق نزيه في هذه الفواجع، و خاصة حادث وفاة الشابة فرح و جنينها و تحديد المسؤوليات و محاسبة المتورطين مهما كانت مواقعهم.

* نطالب الدولة المغربية بتنفيذ التزاماتها اتجاه مواطنيها و مواطناتها في حفظ و حماية الحقوق و الحريات و توفير سبل العيش الكريم و الآمن.

 * ندعو القوى الحية ببلادنا إلى الانخراط الواسع في النضال من أجل مناهضة العنف ضد النساء و من أجل إقرار حقوق  النساء في السلامة البدنية و الأمان الشخصي و في الكرامة و الحرية و المساواة  حمايتها و النهوض بها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.