تفاصيل خاصة عن مواصفات هدية ولي العهد المغربي ثمنها 67 مليون دولار وتحلق 14 ألف كيلومتر من دون توقف وبها نظام حماية متطور ضد الصواريخ

786

العرائش نيوز:
العربي بوست
توصلت القوات المسلحة الجوية في المغرب إلى طائرة جديدة من نوع Gulfstream G650، التي ستكون من نصيب الأمير الحسن، ولي العهد المغربي، البالغ من العمر 15 عاماً، والذي أصبح له الحق في طائرته الخاصة.
وتعتبر الطائرة المختارة لولي العهد المغربي، حسب تقرير لـMiddle East Eye من أغلى طائرات الأعمال على الصعيد العالمي، حيث يبلغ ثمنها أكثر من 67 مليون دولار، حيث تظل الطائرة الوحيدة القادرة على قطع 14 ألف كيلومتر من دون توقف، ونقل 8 مسافرين، و4 أعضاء للطاقم في كامل الرفاهية.
داخل الطائرة تجهيزات فاخرة تليق بمكانة الأمراء، إضافة إلى ديكور خاص بشخصية الأمير، إلى درجة أن الطائرة ستحمل اسم CN-AMH، الحرفين الأولين الخاصين بالتعريف الدولي الذي يطلقه الاتحاد الدولي للطيران على المغرب، والحروف الثلاثة الأخيرة تعني الأمير مولاي الحسن.
تجهيزات خاصة جداً

يبلغ ثمنها أكثر من 67 مليون دولار، وتقطع 14 ألف كيلومتر من دون توقف
وتتولى الشركة الإسرائيلية المختصة بتجهيز أنظمة الطيران وحمايتها Elbit تجهيز طائرة الأمير، عبر تزويدها بنظام J-Music، وذلك بتكلفة فاقت 20 مليون دولار، حيث قام فريق مغربي بزيارة جناح الشركة الإسرائيلية في معرض الطيران باريس 2017.
ويعتبر هذا النظام من بين أكثر الأنظمة الدفاعية نجاعة ضد صواريخ أرض جو المحمولة، والتي تمتلكها المجموعات المتشددة أو الميليشيات المسلحة في المنطقة.
وتم الإعلان عن طائرة Gulfstream G650، في مايو/أيار 2005، قبل أن يجري تسويقها في مارس/آذار 2008.
جوهرة المشاهير والأغنياء

تم تزويدها بنظام حماية ضد الصواريخ بتكلفة 20 مليون دولار
تتوفر الطائرة على مطبخ كامل ومقصف، كما أنه يمكن تجهيزها بالكثير من الاختيارات الأخرى، ومن بينها التليفونات وكل أصناف الاتصالات عبر الأقمار الصناعية والإنترنت، كما أن وزنها وسرعة محركاتها تؤهلها للهبوط في المطارات الصغيرة، تجنباً لازدحام المطارات التجارية الكبيرة.
وقد صمّمت الطائرة الأسرع في العالم، حيث تقترب من سرعة الصوت لتقطع أكثر من 13 ألف كيلومتر من دون توقف لتربط بين بيونس آيريس ولندن، أو بين دبي ونيويورك من دون توقف.

توفر الطائرة كل أجواء الراحة والعمل أيضا
كذلك فإن تصميم الطائرة في الداخل يجعلها قابلة للتغيير، حسب المواصفات التي يطلبها الزبون، ومن ضمنها إمكانية تجهيزها بقاعة اجتماعات خاصة بـ6 أشخاص في كل أجواء الراحة والرفاهية.

تستطيع الهبوط والإقلاع من مطارات صغيرة تفاديا لازدحام المطارات التجارية
وقد أصبحت هذه الطائرة، رغم ثمنها المرتفع، الأكثرَ طلباً من قِبَل المشاهير والمليارديرات، وعلى رأسهم أوبرا وينفري، ورالف رولان مصمم الأزياء الأميركي المشهور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.