البرلمانية زهور الوهابي تنتقد تعاطي الحكومة مع المؤسسة التشريعية

95

العرائش نيوز: 

في تدوينة على صفحتها بمرقع التواصل الاجتماعي فيسبوك اشارت البرلمانية ابنة مدينة العرائش زهور الوهابي الى انتهاء السنة التشريعية 2019 /2020 ، في ظل مجموعة من الاستثناءات الوطنية في مختلف المجالات ، غير انها عادت لتؤكد من خلال تدوينتها على ان الحكومة لم تتعاطى بالشكل المناسب مع المؤسسة التشريعية ، مؤكدتا على ان الرهان اليوم على التخليق والحكامة الجيدة كما جاء في تدوينتها التالية :

نختتم الدورة التشريعية الأولى من السنة التشريعية 2019 /2020 في سياق وطني عرف كثير من الدينامية الداخلية بدئا بالنمودج التنموي الجديد وصولا إلى السياق الاقتصادي والسياسي و الاجتماعي الذي يعتبر إستثناءا من حيث الاصلاحات التي يجب إعتمادها في رهاننا على الثروة الوطنية الامادية المتمثلة في الشباب.
في مقابل ذلك نعتبر أن الحصيلة التشريعية التي ساهمت بقوانين مهمة جدا تمثلت في قانون تبسيط المساطر الادارية و كذا قانون ميثاق المرافق العمومية و و غيرهما من أجل المساهمة القانونية في تحسين مناخ الاعمال و الذان للأسف الشديد لم يصاحبهما نقاش عمومي كبير رغم أهميتهما الكبيرة، في مقابل ذلك استمرت الحكومة في نهج نفس أسلوبها اتجاه المبادرة التشريعية للسيدات و السادة النواب حيث ثم التصويت على مقترح قانون واحد يتيم وسط مجموعة من مشاريع القوانين التي تقدمت بها الحكومة و جوابها فقط على 800 سؤال كتابي من أصل 2700 سؤال ناهيكم عن تعامل بعض وزرائها بمزاجية عالية إتجاه العمل النيابي الدستوري المتمثل في رقابتها وتقييمها .
رهاننا اليوم داخل هذه المؤسسة الدستورية الكبيرة هو التخليق و الحكامة الجيدة حتى نتمكن من مزاولة مهامنا الدستورية في جو ملائم لذلك
#ربط_المسؤولية_بالمحاسبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.