الأطر الإدارية والتربوية بثانوية أولاد أوشيح اقليم العرائش يتضامنون مع ضحايا اعتداء إعدادية اقصر ابجير

202
  1.  العرائش نيوز:

استجابت الشغيلة التعليمية العاملة بثانوية أولاد أوشيح للنداء الذي وجهه المكتب النقابي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، للتنديد بالجريمة النكراء التي تعرض إليها مدير إعدادية اقصر ابجير عبدالسلام المصباحي وأستاذتين تعملان بنفس المؤسسة أثناء توجهم إلى عملهم صباح البارحة الثلاثاء 25 شتنبر 2018، على يد مجرمين يحملان سيوفا اعترضا طريقهم وحاولا الاعتداء عليهم ، ولولا تدخل حارس أمن الإعدادية لحصل ما لا يحمد عقباه.

وقد وقفت الأطر الإدارية والتربوية خلال فترة الاستراحة الصباحية من يوم الاربعاء 26 شتنبر الجاري ، واستنكرت هذا الاعتداء ، وحملوا لافتات يعلنون فيها تضامنهم مع  المعتدى عليهم،  ويطلبون فيها  بإيقاف الاعتداءات على رجال ونساء التعليم، وتوفير الأمن بمحيط المؤسسات التعليمية.

وتناول الكلمة في هذه الوقفة ممثل الجامعة الوطنية لموظفي التعليم الأستاذ محمد الشدادي، شكر فيها الشغيلة على هذه التجاوب  الذي يعبرون من خلاله على وحدة الشغيلة التعليمية وتضامنها .

وبعد أن اطلع الواقفين على حيثيات الهجوم وملابساته، نوه بموقف السيد المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية محمد كليل الذي حل إلى مكان الاعتداء لمؤازرة المعتدى عليهم، كما نوه بدور الدرك الملكي الذي قبض على أحد المجرمين فيما مازال البحث جاري عن الثاني.

وطالب في كلمته من السيد مدير المؤسسة للتنسيق مع رجال الدرك الملكي قصد تكثيف دورياتهم بمحيط مؤسسة أولاد أوشيح الذي أصبح قبلة لبعض المنحرفين والغرباء الذين لا تربطهم علاقة بالمؤسسة، حيث بدأوا يرتادون محيط المؤسسة للتحرش بالفتيات والتغرير بهن، والاعتداء على التلاميذ وسلبهم ما بحوزتهم، وترويج بعض الممنوعات وخاصة مساء الجمعة ويوم السبت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.