اين مجلس جماعة العوامرة من التسمم البيئي الهوائي المنبعث من الضيعات الفلاحية بالمنطقة

506

العرائش نيوز:

يقف مسؤولوا مجلس جماعة العوامرة عاجزين عن وقف الأضرار البيئية للتسمم الهوائي ، الذي ينبعث من احدى الضيعات الفلاحية المخصصة لزراعة توت الارض، و عاش مركز العوامرة مساء يوم الجمعة 05-10-2018 ، حالة من الذعر والرعب بين ساكنته جراء استنشاقها لمادة كيميائية سامة انبعثت من إحدى الضيعات الفلاحية المتواجدة غرب المركز .

هذا وقد عانت الساكنة الأمرين بسبب تلوث الهواء بمادة سامة ، بعدما اقدم رب الضيعة برش مبيدات خطيرة وسامة على التربة بهدف تهيئة الارض من خلال قلت النباتات الطفيلية .

الا ان الامر كان له انعكاسا خطيرا على صحة وسلامة الساكنة ، بعدما انتشر المبيد الى جميع أنحاء المركز عبر الهواء ، فضهرت بذلك عليهم علامات أعراض للسعال الحاد والتهابات على مستوى الجهاز التنفسي والعينين والأنف .

وهو الأمر الذي ترك استياءا عارما داخل أوساط ساكنة المركز و ساكنة حومة الدشيرة وحومة القبيبات وكذلك ساكنة تجزئة مبروكة … وأوضح س – خ من ساكنة مركز العوامرة ” أن معاناة الساكنة من أثر التلوث القادم من ضيعة توت الأرض قد تخط الخط الأحمر ،واصبح امرا لا يطاق ، مردفا ان الساكنة تستنشق هواءا مسموما بعدما تكررت العملية مرات عديدات و امام اعين وصمت الجميع … وقال م – ب وهو من ساكنة الدشيرة ، ” ان الساكنة تعاني لوحدها في صمت ، حيث استنشقت مادة قوية تستعمل في غالب الأحيان كمبيد للنباتات الطفيلية لضيعات التوت ، وهو مبيد محظور لما له من تأثير خطيرعلى مستوى الفرشة المائية وله ايضا مضاعفات قد تكون خطيرة على صحة وسلامة الانسان ” فيما صرح ناشط جمعوي من المنطقة انه لابد من فتح تحقيق في النازلة من طرف المصالح المختصة للوقوف على ملابسات وظروف الحادث من أجل تحديد المسؤوليات ومعاقبة المتورطين في هذه النازلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.