إدريس علوش يكتب: ليأتي الحزن…

742

العراائش نيوز:

11:11:30

لِيَأْتِي
الْحُزْنُ –إذَنْ-
كَمَا يَشْتَهِي الْوَقْتُ
وَ أَنَا الَّذِي عَشِقْتُ فِيكِ
سِرَّ الِانْتِمَاءِ
وَ تَقَاسِيمَ الْوَجْهِ الْوَاعِدَةِ
أَنْ أَرْسُو فِي شَاطِئِ
يَعِدُ بِسُحْنَةِ الْعَاشِقِ – الْكُنْتُهُ –
بِرَذَاذِ الْعُبُورِ
وَنَبِيذِ الْأَمَانْ

عن فايسبوك:  “إدريس علوش”

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.