أعمدة الإنارة العمومية بجماعة الساحل تهدد ارواح المواطنين

292

العرائش نيوز: جمعية الساحل للتنمية المستدامة

أضحت أعمدة الإنارة العمومية ببعض أحياء وشوارع  جماعة الساحل تشكل خطرا حقيقيا على أمن وسلامة المواطنين ، حيث الأعمدة الكهربائية مهددة بالسقوط بين لحظة وحين ، الأعمدة في مجملها هشة قابلة للسقوط في أية لحظة، ويعزى ذلك إلى شيخوختها وتآكلها بفعل الصدأ في غياب صيانتها ومراقبتها وبالتالي فإن سلامة المواطنين في الميزان ، ناهيك عن الشرارات الكهربائية التي تحدث كل فينة وأخرى خاصة عند تهاطل الأمطار، أو عندما تشتد قوة الرياح، ما جعل السكان  يعيشون في خوف وقلق دائمين .

أضف إلى ذلك مشكل غياب الإنارة العمومية ببعض الاحياء  ، ما يجعل العمال والعاملات في احدا الشركات محرومين من التنقل في أوقات الليل مع زيادة  الساعة ، كما أنهم يقضون جل أوقاتهم الليلية بالتنقل تحت جنح الظلام .

وتجدر الإشارة إلى أن أعضاء  الجمعية الساحل للتنمية المستدامة مجموعة من السكان  استنكروا هذه الوضعية ووصفوها بالكارثية وغياب الجهات المعنية ، كما نبهوا  رئيس جماعة احدا المراسلات وبعض الموظفين الممثلين بالشركة المستقيلة للماء والكهرباء والاتصالات المغرب  بالساحل  إلى الخطورة التي قد تنجم عن ذلك جراء ما وصفوه بالإهمال والاستخفاف بحقوق المواطنين ، كما حذروا من كل ما قد يترتب عن ذلك من أضرار وأضافوا أن حياتهم تحولت إلى جحيم لا يطاق يهدد أرواحهم ، كما نددوا بالإنقطاعات المتتالية للتيار الكهربائي وغياب الإنارة ببعض الحياء الرويف والحمام العديين.. 

وجدير بالذكر أن بعض الأعمدة وضعت بوسط بعض الطرق والشوارع ما يجعل هذه الأخيرة غير سالكة ؛ وأوضح أحد السكان أن الحي الذي يقطنونه يغلب عليه الطابع العشوائي بسبب عجز المسؤولين عن إخراج المنطقة من حالة التهميش التي تكرست فيه على عدة مستويات بدأ من النظافة ومرورا بالشبكة الطرقية والكهربائية والمساحات الخضراء .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.