رئيس الجهة يوقع اتفاقية تمويل بناء وتهيئة وإعادة تأهيل المسالك القروية بتراب العمالة طنجة شبيهة بالتي رفضها المجلس الإقليمي بالعرائش

209

العرائش نيوز:

حضر رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد إلياس العماري أشغال الدورة العادية لمجلس عمالة طنجة-أصيلة التي انعقدت بمقر ولاية طنجة.
وتضمن جدول أعمال الدورة مشروع اتفاقية للشراكة بين مجلس الجهة ومجلس العمالة وعمالة طنجة-أصيلة، تهم تمويل بناء وتهيئة وإعادة تأهيل المسالك القروية بتراب العمالة.
وتم اقتراح مساهمة مجلس الجهة ومجلس العمالة بغلاف مالي إجمالي يناهز 6 مليار سنتيم.
وهي اتفاقية شبيهة بالاتفاقية التي رفض المجلس الإقليمي للعرائش توقيعها مع الجهة وضيع الفرصة على الإقليم بأبرام اتفاقية كان سيستفيد بموجبها من 35 مليون درهم على ان تتحمل الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، بتنسيق مع عمالة إقليم العرائش، بتنفيذ هذه الاتفاقية، التي حددت مدتها الزمنية في سنتين ابتداء من تاريخ التأشير، على أن تبقى سارية المفعول حتى الاتمام النهائي للمشاريع المبرمجة ضمن هذا الإطار.
بالإضافة إلى تعبئة المساهمات المالية المتضمنة في الاتفاقية، والتي تتوزع بين 35 مليون درهم كمساهمة من مجلس الجهة و25 مليون درهم كمساهمة من المجلس الإقليمي، يلتزم الطرفان بالتنسيق والتعاون ضمانا للسير الجيد للمشاريع وتحقيقا للأهداف المتوخاة، والمتمثلة في فك العزلة عن العالم القروي.
والخلاصة من كل هذا ان الطرق والمسالك القروية بعمالة طنجة تتجه نحو الإصلاح بينما الطرق والمسالك القروية في إقليم العرائش وهي بالمناسبة الأسوأ على مستوى الجهة تبقى على ماهية عليه بسبب صراعات شخصية بين نواب المجلس الإقليمي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.