جماعة قصر ابجير..الفساد توضيح الواضحات من المفضحات؟

111

العرائش نيوز:

محمد اعفيف

يعقد المجلس القروي اليوم دورة اسثتنائية لتدارس مجموعة من النقط ولايهمنا من هذه النقط الا النقطة المتعلقة باقالة النائب الخامس للرئيس السيد علي عبيد الله الذي غاب عن المجلس لمدة سنتين اكتوبر 2016اكتوبر 2018وهو يتقاضى 2000درهم شهريا بمبررات كاذبة، يدونها الرئيس في كل محاضر دورات المجلس تحت اعذار طارئة، رغم اننا لم نجد هذه العبارات في القانون المنظم للجماعات الثرابية، والقانون صريح في ذلك بحيث نص حرفيا على ان لاينتخب الرئيس اونوابه اذا كانو ا يقطنون خارج ارض الوطن، والمعني بالامر يتواجد بالديار الاوروبية اي انه نهب بتواطؤ مع الرئيس ما مجموعه داخل السنتين 50000درهم خمس ملايين سنتيم دون القيام باية مهمة.

 وهذا المبلغ بامكانه ربط 10منازل بالكهرباء للساكنة التي العجز والفقر اوعلى الاقل بناء مراحيض للمستوصف القروي الذي يفتقر الى مراحيض وجل رواده نساء واطفال وهنا نتساءل اين كان الرئيس الذي كان ينادي بترشيد النفقات في مجلس 1992 فهل ماقام به الان من توقيع الحوالة الشهرية للمختفي او النائب الشبح يسمى  ترشيد او تبذير؟ ومعه الاغلبية التي تفتقر الى اي تكوين سياسي اوحس وطني وهي تقتسم هذه التعويضات على 17عضوا وهي تعلم انه مال حرام مال الساكنة التي سئمت الوعود الزائفة طيلة 3سنوات. ونسائل الجهات المعنية مامصير هذه الاموال التي صرفت دون وجه حق وكيف يبررالرئيس صرفها امام لجان التفتيش ؟

وبالتالي هل تسترجع هذه الاموال ام يجري عليها ماجرى على وزير الكراطة وهو عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية الحزب الذي ينتمي اليه الرئيس والنائب المختفي؟

الى متى يظل حال المغرب هكذا؟ فكل من اختلس يقال او يستقيل اين نحن من ربط المسؤولية بالمحاسبة؟هذا ما ظهر وما خفي اعظم، وربما تصرف التعويضات وقد يستفيد منها النائب الغائب وبعض النواب الذين لم يحضروا اي اجتماع ولو في اقليم العرائش الذي لايبعد عنا سوى 35 كيلومتر وهذا له مايبرره اما انفراد الرئيس بقرراته او لضعفه وعدم تدخلاته لابراز مشاكل الجماعة وعدم مصاحبته لاي نائب او عضو في الاجتماعات حتى لاينكشف ضعفه ولعل السبب الاخير هو الارجح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.