تقرير المفتشية العامة يصف إدارة جماعة العرائش بالشيخوخة وقلة الكفاءة

381

العرائش نيوز:

رسم تقرير تدقيق العمليات المالية والمحاسباتية برسم سنتي 2016/2017 لجماعة العرائش واقع اسود بخصوص توزيع الموارد البشرية داخل إدارة الجماعة المحلية بالعرائش ، حيث اكد التقرير ان هناك غياب سياسة لتدبير الموارد البشرية داخل الجماعة، بحيث يضطلع قسم الموارد البشرية فقط بالتدبير الإداري لملفات موظفي واعوان الجماعة في غياب رؤية تدبيرية واضحة لتدبير الموارد البشرية واستغلال الكفاءات وتحديد اختصاصات كل موظف بدقة، مما لا يمكن من تقييم مردود الموظف وتحسين أدائه ، فضلا عن غياب ثقافة نقل التجارب الإدارية بالاحتضان او التكوين الداخلي او اعتماد سياسة للتكوين الخارجي في المجالات ذات الارتباط بتدخلات واختصاصات الجماعة.

وبالرغم من الطاقم الهائل للموظفين داخل الجماعة والذي يبلغ لحدود سنة 2017، 491 من الموظفين المزاولين بمختلف مصالح الجماعة بالإضافة الى 19 من الموظفين الموضوعين من طرف الجماعة رهن إشارة إدارات أخرى بالإقليم و11 موظف ملحقين او موضوعين من طرف إدارات أخرى رهن إشارة الجماعة.

وبالرغم من هذا العدد الكبير الموظفين الا ان جماعة العرائش تعاني من ضعف التأطير اذ لا يبلغ عدد الأطر العليا بالجماعة الا 46 بنسبة 9.36 في المئة، بينما الأطر المتوسطة 18 اطارا بنسبة 3.67 في المئة، وفي المقابل تتوفر الجماعة على تخمة من الموظفين والاعوان والتقنيين اذ يبلغ عددهم 427 موظف بنسبة 86.97.

كما ان التقرير رصد حقيقة شيخوخة الإدارة بجماعة العرائش فالفئة العمرية التي تبلغ اكثر من 50 سنة بين الموظفين تتجاوز 60 في المئة من مجموع الموظفين بينما الفئة التي تبلغ بين 30 الى 40 سنة لا تتعدى نسبتها 8.7 في المئة، كل هذه الأرقام تفسر ضعف أداء الإدارة بجماعة العرائش التي تعاني من ضعف الكفاءة والشيخوخة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.