يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         عاجل انهيار حائط بالمبنى المحاذي لكنيسة العرائش             دفاعا عن العثماني             شرطة العرائش تشن حملة على الدراجات الثلاثية العجلات             المختار بن دغة يبدع مجسم اقرأ بدل ضياع الوقت             سعود يهدد بجر عضو مجلس جماعي بالعرائش الى المحاكم             جمعية منتدى المرأة تحقق عملا إنسانيا و حقوقيا متميزا بتتبع مباشر من السيد عامل الإقليم و مدير التعليم بالعرائش             حفل توقيع كتاب رحلتي الى البيرو لكاتبه احمد الدحراشي             تعزية             مركز هسبريس للدراسات يناقش ظاهرة العنف ضد المرأة عبر مواقع التواصل الاجتماعي             ساكنة بلاد الريسوني توقف إعتصامها بعد تدخل الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان             عبد المالك أبرون: ''الملك كايبني الملاعب والسلطات كاتسدها على الأندية''             الرجل الحديدي بجماعة العوامرة بإقليم العرائش             نزار بركة يطالب مفتش حزب الاستقلال بالعرائش برفع تقرير مفصل حول اعمال سعود بالعرائش             السردين لتحسين القدرة الجنسية             إنه العجز أمام أميركا             هدم السور الحاجب لمحيط باب الديوانة التاريخي بالعرائش             حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"            صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع            ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة            
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حسيسن 4/4: المشاريع التي تعرفها المدينة لا يمكن نسبتها للعمالة لأنها نتاج مجهودنا منذ كنا في المجلس الإقليمي


حسيسن 3/4: أنا على رأس بلدية بفضل ثقة سكان العرائش

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام


العرائش نيوز: حملة السلطات لتحرير الملك العمومي بجنان باشا


الأمين السويسي في مداخلة حول قانون الهجرة


عملية هدر الثروة السمكية بميناء العرائش


نواب المجلس يتهمون الرئيس بالتحايل لتمرير مشروع تصميم تهيئة العرائش


فيديو يفضح زيف الحملة الأمنية لتحرير الملك العام بالعرائش


انفجارات قوية بسبب تماس كهربائي بالمدينة القديمة بالعرائش


حوار مع محمد الجابري بطل عالمي في الرماية


كلمة المسؤولة الرياضية لوزارة الشبيبة والرياضة حول الأنشطة بشاطئ رأس الرمل


حوار مع ابن العرائش عزيزالراشدي مستشار المنظمة الدولية للهجرة

 
تحقيق

هل إلياس العماري يبيع الوهم للمغرب؟

 
أراء

دفاعا عن العثماني

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

عاجل انهيار حائط بالمبنى المحاذي لكنيسة العرائش

 
حوارات

رئيس جماعة قروية بالعرائش يعيش الرفاهية من أموال فك العزلة

 
روبورطاج

هكذا غزت الهيروين أحياء بطنجة وتحولت إلى كولومبيا جديدة

 
إضحك معنا

حداد بالبيجيدي على وفاة قطة برلمانية

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

موعد مع سحر الكاميشيباي المسرح الورقي الياباني

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

تحقيق: واش المغاربة عنصريين؟؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 نونبر 2012 الساعة 15 : 20



 

تحقيق من إنجاز : رمسيس بولعيون  


واش المغارية عنصريين؟؟؟

هذا السؤال في وقت جد قريب لم يكن يطرح أبدا، لكون الجميع يعتبر أن المغاربة هم من يعانون من العنصرية في البلدان التي هاجروا إليها، و هم ضحية للتمييز و الإقصاء. و لكن اليوم و بعدما تحول المغرب إلى دولة إستقبال أو دولة يمر منها المهاجرون الأفارقة بحثا عن طريقة للعبور للقارة العجوز، تغيرت المعادلة و أصبح المغرب و المغاربة يتهمون بالعنصرية، كيف تم هذا التحول؟ و ما المظاهر التي تبين عنصرية المغاربة؟، وواش بصح المغاربة عنصريين؟، و هل هناك عنصرية داخلية في المغرب؟ ،أسئلة سنجيب عليها من خلال هذا الملف الذي سنتطرق فيه لعدة محاور و سنسأل مغاربة بحالنا بحالهم عن العنصرية. 

1/ عنصريين فيما بيننا !!! 

"
حنا بعدا عنصريين غير مع بعضنا...." هكذا رد الفنان عبد الصمد بورحيم على سؤال هل المغاربة عنصريون؟؟؟ وضع في الشبكة الإجتماعية فايس بوك.و لعل الكثيرين يتقاسمون معه هذا الرأي، حيث يلاحظ جليا أن هناك نوع من العنصرية الداخلية بين أبناء المناطق المختلفة في المغرب، و أصبحت بعض العبارات عادية، رغم أنها تحمل إساءة و دلالة عنصرية. فتجد مثلا مصطلحات الصحراوي و الشلح و العروبي و الدكالي وولد السبليوني... متداول في الشارع المغربي ، و ينعت الريفي بالخدعي و المغاربة أصحاب البشرة السمراء ينعتهم إخوانهم المغاربة بالعزوة، و يحتقرونهم لمجرد أن لونهم مختلف،و يقصى الأمازيغ في وطنهم من أبناء جلدتهم لكون لسانهم مغاير. و حول هذا الإقصاء يقول الناشط الأمازيغي طارق البوعيادي أن الأمازيغ المغاربة مورست عليهم لعقود من الزمن عنصرية على المستوى اللغوي بالخصوص وإقصاء تام للغة الأمازيغية من الحياة العامة. و تتجلى هذه العنصرية في رأي البوعيادي، في الإقصاء الذي تعرضت له الأمازيغية على مستوى " أسمى القوانين" وهو الدستور المغربي على مر ومختلف الدساتير المغربية (1962.1970.1972.1992.1996)،إلا أنه مع دستور 2011 تمت دسترة اللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية،ولكن تبقى رهينة لحسابات سياسية لتنزيلها في إطار القانون التنظيمي لها، و يضيف أنه إلى جانب ذالك هناك مظاهر أخرى تتراوح بين الإقصاء الإجتماعي والسياسي لهذا المكون الأساسي للمغاربة،إن على المستوى التعليمي بحيث يلاحظ تغييب تام لها أو من داخل مؤسسات الدولة التي أقصت الأمازيغية من تعداد مكوناتها. و يلاحظ جليا أن هذا الإقصاء أو العنصرية تجاه الأمازيغ يمارس من طرف الدولة، و يرى الناشط الريفي عابد العنكوري أن هناك فرق بين عنصرية تمارس ضدك من طرف مواطن مستلب و عنصرية تمارس عليك من طرف من كان من المفترض فيهم أن يؤمنوا حياتك، و يؤكد أنه قد مورس في حق الريفيين أبشع عبارات العنصرية في الريف وخارج الريف من طرف الجميع لكنه يعذر المواطن المستلب. 

و لا ينكر أحد أن هناك تصرفات و عبارات عنصرية يتعرض لها المغاربة من إخوانهم المغاربة، ففي سؤالنا لفاطمة الزهراء التي تقطن حاليا بمراكش قادمة إليها من الدار البيضاء، عن هل تعرضت أو شعرت بكلام عنصري موجه إليها، أجابتنا بالقول "بعض الأحيان أسمع كلام لا أستطيع أن أقول بأنه عنصري، و لكنه ينتقص منا، كما لاحظت أنهم ينتقدون الكازاويين بزاف ويقولون كلام من نوع أنه حنا خطار و فينا لقوالب، و شي مرات يمكن تصنيف هذا كنوع من العنصرية "الجهوية". و مرارا ما أشعلت مثل هذه العبارات و أخرى نوع من الحروب بين المناطق، فاليوم بين أهل الوسط و الشمال هناك شبه عداوة حيث يعتبر كل واحد فيهم أنه مميز عن الأخر و أحسن منه، و تتكرر عبارة ولد السبليوني كنعت لشماليين الذين بدورهم يردون بالعروبية. و في هذا الصدد يقول أحمد الطنجاوي " ما عرفت أش حاسبين على راسهم دوك الرباطيين و كازاوة، هما ديما اللي كا يجبدوا الصداع و كا يقولو لينا حنا ولاد السبليون، وخا هما عارفين مزيان بلي حنا اللي دربنا القرطاس على ود هاد لبلاد". هذا ليس إلا جزء بسيط من المظاهر العنصرية الداخلية، التي يمكن ملاحظتها كل يوم في أي شارع بالمغرب. 

2/ أسباب هذه العنصرية الداخلية 

لكي نعرف بعضا من الأسباب التي تجعل من المغاربة (عنصريين) فيما بينهم، لابد من الرجوع للتاريخ القديم و الحديث كذلك، فمن المعروف أن المغرب فيه أعراق و روافد مختلفة، و في وقت من الأوقات كان دولة قبلية بإمتياز، و حدثت عدة صراعات بين قبيلة و قبيلة. و لتفسير هذه التشنجات و العنصرية الموجودة، كتب هشام عابد الباحث في الفكر الإصلاحي في مقاله "العنصرية المغربية" أنه من أجل إستجلاء مناحي هذه العنصرية يأتي دور المخزن بإعتباره مسؤولا تاريخيا على مدى تفشي هذه الظاهرة و انتشارها أو محوها في إطار الدولة الوطنية. 

معطيا المثال ببعض السلاطين الحاكمين الذين عمدوا على الإستفادة من الصراعات القبلية. حيث كان يتقوى السلطان في ضل صراع القبائل المختلفة الأصول، و لعل قولة السلطان العلوي المولى عبد الله "أردت أن أصدم هذا التيس الأسود بهذا الكبش الأبيض" لخير دليل على ذلك.كما يرى الباحث هشام عابد أن هذه الأخطاء إستمرت في التاريخ المعاصر ضاربا المثل بأحداث الريف 58.59 . و عمليات التصفية التي تلتها، و ضرب العمق الهوياتي للريف بتهجير أبنائه لأوروبا. 

و ليس الريف وحده و الشمال من تضرر بأسلوب المخزن هذا بل كان للمناطق الأخرى نصيب من ذلك. و كان لبعض القادة السياسيين دور في تحويل هذا الإحتقان و الصراع بين المناطق إلى نوع من العنصرية، حيث تعمدوا في عدة محطات تاريخية من إقصاء مناطق بعينها. و في هذا الصدد يقول الفنان مصطفى أينيض "أعتقد أن علال الفاسي هو من مارس سياسة العنصرية في المغرب. هو كفاسي إعتبر نفسه فوق الأخرين و هو الذي بدأ المفاوضات مع المستعمر دون استشارة الأخرين لأنه نصب نفسه فوقهم. و الظهير البربري يزكي هذا الفكر و كذلك ما قاله الحسن الثاني في 58 و 84 يزكي هذه العنصرية". 

ويتفق كل من عابد العنكوري و مصطفى أينيض و الباحث هشام عابد أن للمخزن و النظام السياسي دور في صناعة هذه العنصرية الداخلية. 

و قد يتفق معهم الكثيرون في هذا الطرح، فغالبا ما عمدت الدولة إلى إعطاء إمتيازات لمناطق بيعنها على حساب أخرى، وولدت بشكل أو بأخر نوع من الإحتقان الذي تحول لعنصرية بين أبناء الوطن الواحد 

3/ ضحايا للعنصرية و عنصريين 

لا يزال المغاربة المهاجرون إلى يومنا هذا يعانون من العنصرية خصوصا في أوروبا، التي يقطن بها عدد كبير من المغاربة، و تتجلى هذه العنصرية في الإقصاء و التمييز و كذلك بتوجيه ألفاظ عنصرية لهم، و حسب تقرير أجراه الإتحاد الأوربي سنة 2009، أشار فيه بأن 78 في المئة من القادمين من المغرب و المقيمين ببلجيكا أكدوا على أن التمييز على أساس عرقي شائع في البلد و ترتفع في إيطاليا لتصل إلى 94 في المئة و في فرنسا و صلت نسبة المغاربة الذين يشعرون بالتمييز إلى 88 في المئة أما في إسبانيا فوصل الرقم إلى 54 في المئة. 

لكن اليوم و مع تحول المغرب إلى دولة إستقبال، يتهم المغاربة كذلك بأنهم عنصريون تجاه مهاجري جنوب الصحراء. و في هذا الموضوع يقول الحقوقي شكيب الخياري و المتتبع لهذا الملف أنه لا وجود لتصرفات من طرف المغاربة ترقى لدرجة العنصرية بالمفهوم الذي ساد في القرون الماضية مع وجود تجارة العبيد أو كما كانت في العقود القليلة الماضية في كل من جنوب إفريقيا و الولايات المتحدة الأمريكية، لكن هناك بعض التعبيرات المستعملة من حين لآخر تعبر عن العنصرية من دون أن تكون هناك نية في ذلك، في جل الأحيان، مثل تسمية المهاجرين المنحدرين من بلدان جنوب الصحراء بـ"عزاوة" و " الكحلين" و " الدراوة "، و يؤكد شكيب الخياري على أنه لا يجب أن ننسى أن المغاربة يتشكلون كذلك من سود البشرة و هم إجمالا ليسوا من البيض، لكن هناك تساؤلات تطرح في هذا السياق، لماذا لم نشاهد في المغرب وزيرا أولا أو مسؤولين ساميين أو مذيعين تلفزيين من سود البشرة؟ ويبرز شكيب الخياري على أنه لا وجود للعنصرية في المغرب بالمفهوم الحقيقي للعنصرية، اللهم حالات استثنائية معزولة لا تؤثر في الحالة العامة. 
فيما يصف رئيس جمعية أفريكا للتنمية و حقوق الإنسان "عدي ليهي"أن التعامل المغربي الشعبي مع مهاجري جنوب الصحراء هو تعامل عنصري و يستغرب كيف أن الإنسان يمارس العنصرية في حق الغير و يطالب في نفس الوقت بمحاربة العنصرية عندما يتعلق الأمر بالمس بكينونته ووجوده. 
و بالفعل هذا ما يحدث و يقع اليوم حتى أصبح المغاربة ضحايا للعنصرية و في نفس الوقت عنصريين بشكل من الأشكال ضد الأخر،و رغم أن هذا يبقى محدودا إلى أنه يعتبر غير مقبول من طرف شعب يندد دائما بالعنصرية. 

4/ التخويف من مهاجري جنوب الصحراء 

لعل ما يجعل المغاربة اليوم يتعاملون بقسوة مع مهاجري جنوب الصحراء تصل لبعض الأحيان لحد وصفها بالعنصرية، هو الصورة التي رسمت على المهاجرين، فقد إتهموا بتهم وصلت لحد تهريب الأسلحة من ليبيا و تهديد أمن المغرب.و في تقرير للجمعية المغربية لحقوق الإنسان أشارت أن قوات الأمن المغربية تحرض المنحرفين و الأطفال الصغار لمطاردة الأفارقة و رميهم بالحجارة. و في هذا الصدد يقول الحقوق شكيب الخياري على أن للدولة دورا سلبيا في التعامل الإيجابي للساكنة مع المهاجرين المنحدرين من بلدان جنوب الصحراء، خصوصا بعد أحداث سبتة و مليلية سنة 2005، حيث تم تحذير ساكنة المجال القروي من تقديم الدعم و المساعدة الإنسانيين لهؤلاء المهاجرين الذين يعيشون في الغابات في ظروف مؤلمة لا إنسانية، للدفع بهم للاستسلام و تقديم أنفسهم للأمن لترحيلهم خارج التراب المغربي، بعد أن كانت الساكنة توفر لهم الأكل و الشرب و الأغطية، و لكون ساكنة المجال القروي لا تريد الدخول في صراع مع السلطات التي توهمها بأن ما تقوم به جريمة يعاقب عليها القانون ، فقد استجابت لدعوة المقاطعة هذه ، ما أعطى انطباعا لدى عدد من المهاجرين الملتحقين مجددا على أن الأمر يتعلق بمقاطعة عنصرية يضيف شكيب الخياري. كما أن ما تنشره الدولة من أفكار عبر وسائلها الإعلامية من كون هؤلاء المهاجرين يجلبون للمغرب الأمراض الخطيرة و يرتكبون الجرائم الشنيعة و يروجون المخدرات القوية يساهم في خلق وعي جديد سلبي لدى المغاربة الذين لم يسبق لهم التعامل مع هؤلاء المهاجرين، و ما قامت به مجلة ماروك إيبدو لخير دليل على ما يحدث. 

إن هذا التخويف من مهاجري جنوب الصحراء هو من الأسباب الأساسية في المعاملة السلبية للمواطنين المغاربة للمهاجرين، حيث يعتقد أن بقائهم بالمغرب سيسبب عدة مشاكل لهم، و هي نفس السياسة التي ينهجها الأوربيون مثلا ضد المغاربة و المسلمين. 

5/ صحافة برائحة عنصرية 

في السنوات الأخيرة و زيادة عن التعامل العنصري من بعض المواطنين العاديين تجاه مهاجري دول الجنوب أبانت بعض الصحف عبر مقالات نشرتها عنصرية واضحة تجاه هؤلاء المهاجرين،و في تصريح لرئيس جمعية أفريكا للتنمية و حقوق الإنسان عدي ليهي قال بأن العنصرية التي تلحق بمهاجري دول الجنوب بالمغرب لا توجد في التعامل الشعبي اليومي، بل تهيمن حتى على ذهن عدد من المثقفين والإعلاميين ونخُبة المجتمع. و لعل المتتبع للصحافة المغربية يتذكر جيدا ملف جريدة الشمال سنة 2005 المعنون ب "الجراد الأسود يغزوا شمال المغرب". و الغلاف المنشور مؤخرا على الصفحة الأولى لمجلة ماروك إبدوا " الرعب الأسود". و يرى الصحفي منير أبو المعالي أن غلاف الشمال في 2005. مثلما لاحظ ذلك عن كتب، موجة من ردة الفعل الشعبي ضد هجرة مواطني دول جنوب الصحراء. حيث كان يعتقد أن هؤلاء المهاجرين إذا لم يصلوا لأروبا وبقوا هنا فستكون مشكلة بالنسبة للناس هنالك.و حسب رأيه أن صحيفة الشمال نقلت ذلك بطريقة فجة، لكن يمكن التخفيف من الصدمة لأن تلك الصحيفة التي أغلقت الآن، لم يكن ينتجها مهنيون حقيقيون.أما بالنسبة لغلاف ماروك إيبدو،يقول الصحفي منير أبو المعالي فإن الكيفية التي أخرج بها على الأقل في العنوان وصورة الغلاف، بينت عن وجود خلفيات عنصرية فعلية داخل إدارة الصحيفة التي سمحت بهذا النشر. أو في حالة أخرى، ربما كان يهدف القائمون عليها العودة للأضواء بعد خفوت صيت المجلة، بملف وعنوان صادم، إلا أن العملية فشلت وتطلب اعتذارا علنيا من مديرها. و يؤكد منير أبو المعالي على أن الصيغتين وإن كانتا مختلفتين من حيث السياق، إلا أنهما تبرزان معا ضعفا شديدا في الحفاظ على أخلاق المهنة، وما دامت مثل هذه الأمور تمر من دون ضجيج أو من دون وجود مجلس أخلاق مهنية، فإننا نعتقد أن مثل هذه الممارسات ستستمر.و قد تلعب مثل هذه المقالات و الخرجات الإعلامية دورا في تربية نزعة عنصرية عند المتلقي و القارئ لأن الإعلام يساهم في نشر أو في الحد من الظواهر المنتشرة و في هذا الصدد يقول الصحفي منير أبو المعالي أن التخويف من الأخر شكل عقيدة منغلقة لقرون، وكانت الصحافة محفزا عليه كثيرا كما نراه اليوم بشكل جلي في المغرب. وقد تتحول تلك التغطيات إلى أفعال جرمية فيما بعد ضد المواطنين الأفارقة. 

و من جهة أخرى و علاقة مع العنصرية الداخلية لعبت الصحافة كذلك دورا في تأجيج الصراعات بين المناطق، عن طريق عدة مقالات مختلفة، و لعل جريدة حزب الإستقلال "العلم" دائما ما إنتقدت عن مقالاتها خصوصا المعادية للأمازيغ. 

6/ هل نحن عنصريين 

"
لا يمكن الجزم و النطق بجواب قطعي و نهائي، كون أن النفاق الاجتماعي و التخبط في اقتراف الافعال مواطنان مغربيا الاصل و الجنسية. هدا السؤال يستوجب التحليل و المشاهدة من موضعين، من الأعلى بعين برجوازية -كبيرة و مكحلة و معالجة الرموش بماسكارة- و من الاسفل بعين شعيبة -اللي قاتل بوها الرمس-، نعم و لا، و ببساطة حنا لمغاربة مـــاشي عنصريين، و هوما المغاربة عنصريين و بزااااف." هكذا أجابنا المدون محمد مختار الشكري على سؤالنا واش لمغاربة عنصريين و لا لا؟؟؟. و في جوابه جزء كبير من الواقع فلا يمكن أن نجزم و نقول أن كل المغاربة عنصريين بل لا يمكن أن نقول أن أغلبنا عنصريين و في نفس الوقت لا يمكن أن ننكر وجود عنصرية في المغرب. و يرى الفنان مصطفى أينيض أن المغاربة ليسوا عنصريين بل يكنون الحقد لبعضهم البعض، ويعتبر أن بعض الفاسيين عنصريين لأنهم يعتبرون أنفسهم أفضل من الأخرين. 

و قد أجمع جميع الذين أبدوا أراءهم على وجود العنصرية بشكل ما في المجتمع المغربي ،حيث أن العنصرية هو أن تعتقد مجموعة على أن هناك فوارق و عناصر موروثة بطبائع الناس و قدراتهم و يعزونها لإنتمائهم لجماعة أو عرق، و هذا فعلا موجود بالمغرب، و لكن بدون أن يكون منظم و في بعض الأحيان يكون بدون قصد، و ليبقى السؤال دائما مطروحا واش حنا عنصريين ؟؟؟ 

المهاجرين الافارقة جنوب الصحراء بالمغرب

 








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تحقيق: واش المغاربة عنصريين؟؟

القصور الكلوي بالعرائش: "آلام كبرى لمرض مزمن تخفف تكاليفه الباهضة تبرعات المحسنين"

ما سر هذا التصعيد الإعلامي ضد قيادة الاتحاد الاشتراكي؟

رئيس الجماعة يتناقض في قراراته والضحايا حدّث ولا حرج

كثر الحديث عن أزمة الاتحاد الاشتراكي: لكن ما سببها، يا ترى؟ هل"اللَّعْب الكْبير" أم فقط عمى القلوب

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بعد عامين عن مؤتمره التاسع

مأْساة كبْرى بإقليمْ العرائشْ.. 3 طفلاتْ صغيراتْ يتعرّضن للتّشريد بعدَ مغادَرة الأبوينْ بيتَ الزّوجية إلَى وجْهة مجهُولة (فيديُو)

في انتظار المولود الحزبي الجديد: "... من الخيمة خارج مايل"

نساء يقتحمن مهنا جديدة (فيديو)

تحقيق: أزمة الماء بقبيلة بني زروال الغفساوية وانعكاساتها على أهالي المنطقة

تحقيق: واش المغاربة عنصريين؟؟





 
ظلال

قصّة المشط الدائري، المنتوج مائة في المائة مغربي

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

تعزية

 
الضفة الأدبية

الذاكرة الأدبية (العدد الواحد و العشرون)


رقصة الأنوثة...


همست هيستيا :


وكنت ورقة الريح


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

جمعية منتدى المرأة تحقق عملا إنسانيا و حقوقيا متميزا بتتبع مباشر من السيد عامل الإقليم و مدير التعليم بالعرائش

 
ثقافة وفن

المختار بن دغة يبدع مجسم اقرأ بدل ضياع الوقت

 
عالم الرياضة

عبد المالك أبرون: ''الملك كايبني الملاعب والسلطات كاتسدها على الأندية''


أول الغيث بمدينة العرائش بطولة المغرب


نتائج قرعة دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا


فيديو.. هذا ما قاله مدرب المنتخب المغربي تعليقا على نتائج قرعة مونديال روسيا

 
فضاء المراة

أرقام صادمة عن العنف ضد المرأة بالمغرب: 6 قتيلات و6039 معنفة نفسياً

 
منتدى الهجرة

تأجيل محاكمة الناشطة الإسبانية إيلينا مانلو للاشتباه في علاقتها بمافيا الاتجار في المهاجرين غير الشرعيين

 
فضاء الشباب

دار الشباب العوامرة في قلب الاحتفال بعيد الاستقلال

 
صحة وجمال

السردين لتحسين القدرة الجنسية

 
اقليميات

ساكنة بلاد الريسوني توقف إعتصامها بعد تدخل الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان

 
اخبار وطنية

المدير الجهوي للاتصال : 10 مواقع رقمية بالجهة استجابة لقانون الملاءمة

 
أصدقاء العرائش نيوز

الحرية لعائشة رودريكيز، صديقة العرائشيين

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
إصدارات جديدة

مجلة ''الصقيلة'' في عددها الثامن

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا