يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         OFPTT تستقبل الوزير حصاد على الطريقة القذافية             رسالة إلى الصديق: الـــطـــــرمــــــبـــــــــو             الوجه الآخر للهجرة: مأساة الأسرة المغربية في إيطاليا تهز الايطاليين             ''برافو'' يونس المراني             رقصة الأنوثة...             قصّة المشط الدائري، المنتوج مائة في المائة مغربي             الأمير هشام: الامازيغ دعاة اصلاح والسعودية تقود الثورات المضادة             كتالونيا: عودة إلى زمن فرانكو             دورية لدرك الميناء تلقي القبض على قارب للهجرة السرية بسواحل العرائش             حادثة سير مفجعة لطاكسي كبير ينقل ركاب من طنجة نحو العرائش             كلية القانون بطنجة على صفيح ساخن والطلبة يصعدون بالمقاطعة الشاملة             مواطن يتحدى السلطات ببناء عشوائي بشارع با حنيني             ''قربالة'' بين العدالة و التنمية و الأصالة و المعاصرة (فيديو)             هل استعمل حصاد وزارة التعليم لدعم سيمو بانتخابات إقليم العرائش؟             عامل الإقليم ينقذ المحطة الطرقية لمدينة العرائش             الحرب القذرة على الموسم الصيفي 2017             حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"            صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع            ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة            
مدينة العرائش

مدينة العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حسيسن 4/4: المشاريع التي تعرفها المدينة لا يمكن نسبتها للعمالة لأنها نتاج مجهودنا منذ كنا في المجلس الإقليمي


حسيسن 3/4: أنا على رأس بلدية بفضل ثقة سكان العرائش

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام


العرائش نيوز: حملة السلطات لتحرير الملك العمومي بجنان باشا


الأمين السويسي في مداخلة حول قانون الهجرة


عملية هدر الثروة السمكية بميناء العرائش


نواب المجلس يتهمون الرئيس بالتحايل لتمرير مشروع تصميم تهيئة العرائش


فيديو يفضح زيف الحملة الأمنية لتحرير الملك العام بالعرائش


انفجارات قوية بسبب تماس كهربائي بالمدينة القديمة بالعرائش


حوار مع محمد الجابري بطل عالمي في الرماية


كلمة المسؤولة الرياضية لوزارة الشبيبة والرياضة حول الأنشطة بشاطئ رأس الرمل


حوار مع ابن العرائش عزيزالراشدي مستشار المنظمة الدولية للهجرة

 
تحقيق

هل إلياس العماري يبيع الوهم للمغرب؟

 
أراء

الأمير هشام: الامازيغ دعاة اصلاح والسعودية تقود الثورات المضادة

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

OFPTT تستقبل الوزير حصاد على الطريقة القذافية

 
حوارات

رئيس جماعة قروية بالعرائش يعيش الرفاهية من أموال فك العزلة

 
روبورطاج

أباطرة مملكة الحشيش بالمغرب .. الجبلية والنيني والديب والرماش

 
إضحك معنا

حسن و محسن في سكيتش ''الباكلوريا''

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

يوم تقليدي متنوع الثقافات بالمخيم الحضري براس الرمل

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

الجزء الثاني من الحوار الذي أجرته العرائش نيوز مع السيدة عتيقة بوحرية زوجة نور الدين الزياني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 يونيو 2013 الساعة 52 : 10



العرائش نيوز:
الجزء الثاني من الحوار الذي أجرته العرائش نيوز مع السيدة عتيقة بوحرية زوجة نور الدين الزياني
نواصل نشر الحوار الذي اجريناه  مع السيدة عتيقة بوحورية زوجة    نورالدين الزياني  الذي خلق المفاجأة للكثيرين           
  وجعلهم يخرجون رؤوسهم من جحورهم ويحاولون بطرق خبيثة الانقضاض  والهجوم من وراء ستارات مختلفة لكن بالتأكيد بليدة جعلتهم يظهرون على حقيقتهم  بعد سقوط الأقنعة المزيفة .
أجرى الحوار: عبد النبي زروال

في البداية سيدتي  أفسح لك المجال لكلمة أردت اضافتها حول سؤالنا 
كيف تلقيتم يوم 3 مايو  استدعاء زوجك ودعوته للحضور الى مركز الشرطة ببرشلونة ؟
تلقينا الخبر على ثلاث مراحل      

لقد ذكرت 1-2  

 3- وثالث مرة كان وقع الخبر مروعا ومفزعا ورهيبا ففي يوم الخميس 16 ماي 2013 علمنا بالخبر من الصحافة على الساعة السابعة مساءا تقريبا. اتصلت بزوجي ، حيث كان متواجدا في بعض شوارع برشلونة كعادته يقوم بما يفرضه عليه واجبه نحو الجالية المسلمة . أخبرني أنه سيتصل بي لاحقا بعد نصف ساعة ، لما ينتهي من إجراءات مع الموثق .  بعد ذلك  عاودت  الإتصال به كباقي أصدقائه ومعارفه  في هاتفه المحمول لكنه لم يكن يجيب . بعض من أصدقائه كان ينتظره قرب سيارته المركونة في ساحة فرانسيس ماسيا،والبعض الأخر ذهب إلى المطار  .  ومنذ ذلك التاريخ  ولمدة تفوق أربعا وعشرين ساعة لم نعرف عنه شيئا،  عشتها كما تعيشها أي زوجة وحيدة ، أُخِذَ زوجها من بين يديها دون أن تتمكن حتى من توفير حقوق الدفاع عنه من الناحية القانونية . ولم يكن هذا شعوري لوحدي ، بل كان شعور أصدقائه وكل من كان يعرفه . لقد تم تسريب خبر ترحيله إلى المغرب في إحدى الجرائد الإسبانية برقم الرحلة وساعتها ، وكان الخبر كاذبا وهو ما زاد من صدمتي .عرفنا من بعد انه كان محتجزا طيلة هذه المدة في قسم الشرطة في فيرنيدا، وفي اليوم الموالي وهو يوم الجمعة 17 ماي 2013 وحوالي الساعة الثامنة والنصف مساء إذا به يتصل بي من المغرب ليقول لي أنه قد وصل إلى أرض الوطن . أظن أنه من الصعب علي تذكر تلك الأحداث المؤلمة والمرعبة  والكئيبة في 

جزء من حياتي مع رجل جمعني به القدر وأفتخر بأنه كان رجلا بكل ما تحمله الكلمة من معنى ، لم يكن يتأخر في خدمة لإنسانية ، لكنهم أبعدوه عن إسبانيا 
كيف يمكن اتهامه بالتجسس ودعم الاسلام السلفي ألا ترون في ذلك تناقضا؟
1-          هو التناقض بعينه ، فكل متتبع للشأن الديني في المغرب ، يلاحظ أن الإسلام الوسطي المعتدل هو السائد في المغرب ، وهو الشعار الذي ترفعه المملكة المغربية في كل المحافل الدولية . واتهام زوجي بالتجسس اتهام باطل وغير صحيح بالمرة ، إذ كيف يمكن لنا أن نفسر هذا التناقض الواضح والفاضح في نفس الوقت ، فلا يمكن لمواطن مغربي كزوجي أن يكون من الداعمين للسلفية المتشددة ، وهو متهم بأنه يمثل المغرب الرسمي ، كما لا يمكن أن يكون كذلك بالنظر إلى طبيعة أعماله وعلاقاته الإجتماعية داخل المجتمع الإسباني .

2-          وكل أعمال زوجي تدخل في خانة الإسلام الوسطي المعتدل ، بدليل أن كل المؤتمرات والمحاضرات والأنشطة واللقاءات توضح ذلك ، كالمؤتمر الدولي في فندق خوان كارلوس ببرشلونة وهو بعنوان المسلمون وسبل التعايش مع القيم الأوربية والذي نظم سنة 2010 ، وحضره عدد كبير من الشخصيات اليهودية والمسيحية وشخصيات رسمية من عدة دول أوربية ( اسبانيا ، فرنسا ، بلجيكا ، ايطاليا ، السويد، ألبانيا، الدانمارك، سويسرا إلخ ). والملتقى الإسلامي لمساجد كطالونيا سنة 2011 وهو بعنوان الإمام ودروه في المجتمع ، والمؤتمر الأخير   سنة 2013 وهو بعنوان مؤسسة المسجد في السياق الأوربي إشعاع روحي، بناء تربوي ورسالة حضارية .

3-          كما أنه في كل سنة خلال شهر رمضان يتم استقدام بعثة علمية من المغرب ، ويتم استقبالها بطريقة رسمية ، وهذا يعني أنه بعيد كل البعد عن السلفية .
كما تم اتهامه بتنظيم تظاهرات لصالح مغربية الصحراء وتلقيه أموالا من طرف السلطات المغربية ؟
ألا ترون أن هذا الاتهام يدخل في اطار حرية التعبير وأن الدستور الاسباني يضمن للأجانب حق الدفاع عن قضايا سياسية في اطار حرية التعبير ان كان ذلك بعيدا عن العنف؟
وهذا يبين لنا أن هذه الإتهامات مفبركة ، وأنا وأي شخص له ضمير حي حينما يقرأ لائحة الإتهامات ، يلاحظ عمليات المونتاج والنسخ واللصق . وهذه العمليات تجعلنا نجرم   رغما عن القانون الإسباني ودستور المملكة الإسبانية كل حركة تضمن للأجانب حق الدفاع عن القضايا السياسية وحرية التعبير . وهذا ما يكفله الدستور الإسباني وينص عليه صراحة في بنوده وفصوله .

وزوجي نور الدين زياني عبر عن آرائه وأفكاره بكل تجرد وصدق ولم يلجأ إلى مبدأ فرض رأيه أو أفكاره أو أطروحاته ، وإنما كان دائما يؤمن بالتحاور والنقاش على أساس أن يتم التلاقي في منتصف الطريق مع كل المخالفين لأنه لا يمكن أن يعدم أي متحاورين نقاط إئتلاف وتوافق وقواسم مشتركة .

أما فيما يخص قضية الصحراء المغربية فجميع المغاربة من طنجة إلى الكويرة مجمعون على مغربية الصحراء ، وإذا كان تنظيم تظاهرات مؤيدة لمغربية الصحراء من التهم فكل المغاربة على هذا الأساس متهمون   .

وسأجيبك بسؤال كيف يسمح بمظاهرات تساند البوليساريو والعكس ليس مسموحا
هل يمكن اعتبار الملف مفبركا وأنه يدخل في اطار الحرب التي تشنها المخابرات الاسبانية ضد مشروع استقلال كتالونيا ؟
من وجهة نظري الملف كله مفبرك ولا يعدو كونه يدخل ضمن المناوشات والحروب التي تقوم بها المخابرات الإسبانية ضد بعض الجهات أو الأشخاص . وما أثار استغرابي ودهشتي أن يتم ربط كل هذه التهم سواء ما كتب ونشر في الصحافة أو جاء على لسان المعلقين والمحللين للخبر ، كون هذه التهم بسبب موقف زوجي من قضية إستقلال كطالونيا . أود أن أؤكد أن زوجي نور الدين زياني يتعامل مع كل الأحزاب السياسية ويحاول فتح آفاق أوسع لما فيه مصلحة الجميع . وتعامله مع حزب الوحدة والتوافق الكطالاني سبقه تعامله مع الحزب الإشتراكي لما كان هو الحزب الحاكم . وهما بهذه الصفة (الحزب الحاكم) يعتبران الجهة الرسمية للحكومة الكطالانية ولا يعني ذلك بتاتا أن يتم تصنيف زوجي أن يقوم بالدعاية لأحد الأحزاب . فعمله مع الحزب الحاكم إنما يصب في المصالح المشتركة والتي تخدم الجالية المسلمة . ودائما ما كان زوجي يؤكد أن أبواب المساجد التابعة للإتحاد مفتوحة أمام الجميع ، ولو أن الحزب الشعبي الإسباني جاء لما أغلق دونه الباب .
 
 

 
 
وما يؤكد هذا القول أن التعامل الرسمي إنما يتم عبر القنوات الرسمية الإسبانية ، واستدعاء القراء والوعاظ خلال شهر رمضان من كل سنة   يتم بالتنسيق مع القنصليات الإسبانية وبعلم السلطات الإسبانية ، ومشاركة زوجي في المؤتمر   الذي نظمته فدرالية الهيئات الدينية الإسبانية المعروفة اختصارا بالفيري سنة 2011 

في مدريد ، خير مثال على ذلك .


يرجع البعض سبب طرد نور الدين الزياني الى تخوف السلطات الاسبانية منه باعتباره يترأس هيأة تمثل 76 مسجدا )رئيس اتحاد المراكز الاسلامية بكاتالونيا( ومدى تأثير ذلك على المهاجرين المغاربة الذين سيصوتون على استفتاء انفصال كتالونيا ؟


زوجي نور الدين زياني من الرافضين لتسييس الشأن الديني باسبانيا ، وهذا التخوف ليس له ما يبرره ، لأنه تخوف غير ذي مصداقية ، فترأس نور الدين زياني هيأة إتحاد المراكز الثقافية الإسلامية وتمثيله لأكثر من 76 مسجدا ، إنما راجع إلى العمل الجاد والمثمر خلال السنوات الماضية . فهذه المساجد وضعت ثقتها في شخص زوجي ، بعد العديد من الزيارات والأنشطة والبرامج المشتركة التي مست جل المجالات ، الإجتماعية والدينية والثقافية والتأطيرية .








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تحقيق: واش المغاربة عنصريين؟؟

التفاح و منافعه

فوائد خل التفاح الصحية

للجمالكم تنصحكم نبيهة بزيت الخروع

رحالة مغربي من العرائش في الدنمارك

بعد تفويت أراضيها للعمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بحي المنار

عصيد بالعرائش: "حزب الإستقلال سعى للإستيلاء على الدولة، وكلام الأمير هشام عن الأمازيغية غير مسؤول"

استفادة نافذين بالمجلس الجماعي، تأجج جدلا كبيرا بالعوامرة حول معايير توزيع المنح على الجمعيات

نبيهة شمسي تكتب عن الزعتر وفوائده

أسر التلاميذ يعانون بعد إقحام مادة التربية الإسلامية في خانة الساعات الإضافية

الاستاد عبد السلام الصروخ يكتب عن :العرائش واسماؤها الدالة

ساكنة العرائش تستنكر استفحال ظاهرة اعتراض الطريق

هل الحوار الوطني مع الشباب قادر على تحقيق طموحاتهم وتمكينهم من فرص الإدماج؟..

الأطر التربوية بثانوية العوامرة تحتج على تفشي الجريمة وانعدام الأمن بمحيط المؤسسة .

العرائش : لقاء تحسيسي في موضوع السيدا والتعفنات المنقولة جنسيا

المجلس الأعلى للحسابات يُعرّي واقع مؤسسات عمومية

التطوانيون يرفعون تيفوات لدعم "سامية التشتاش"

الحاجب الملكي إبراهيم فرج يزور جماعة تزروت ويوزع هبة ملكية على الشرفاء العلميين

الشغيلة التعليمية في إضراب

المختار بن دغة يترحم على روح المغفور له الملك الحسن الثاني في الذكرى 14 لرحيله





 
ظلال

قصّة المشط الدائري، المنتوج مائة في المائة مغربي

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

أطفال وقاصرون مغاربة يتسكعون في شوارع أوروبا

 
الضفة الأدبية

رقصة الأنوثة...


همست هيستيا :


وكنت ورقة الريح


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

فيديو: الدكتورة فيروز فوزي تصف تجربتها الاولى بالعرائش

 
ثقافة وفن

رسالة إلى الصديق: الـــطـــــرمــــــبـــــــــو

 
عالم الرياضة

رونار يستدعي عادل تعرابت لمواجهة الكوت دفوار


أجواء رائعة يعيشها شاطئ العرائش في تناغم مع عشاق السباحة والغطس المائي


بالفيديو .. فضيحة تهز أمريكا الجنوبية والمونديال في خطر


بي ان سبور تمنح التلفزة المغربية حق بث مباراة المنتخب ضد ساحل العاج

 
فضاء المراة

15 أكتوبر: اليوم الدولي للمرأة القروية

 
منتدى الهجرة

الوجه الآخر للهجرة: مأساة الأسرة المغربية في إيطاليا تهز الايطاليين

 
فضاء الشباب

تكريم الإعلامي بقناة السادسة الدكتور هشام الحليمي ضمن فعاليات المهرجان الوطني للقرآن الكريم في نسخته الثانية

 
صحة وجمال

دراسة: الرياضة تصغر العمر عشرة أعوام

 
اقليميات

هل استعمل حصاد وزارة التعليم لدعم سيمو بانتخابات إقليم العرائش؟

 
اخبار وطنية

كلية القانون بطنجة على صفيح ساخن والطلبة يصعدون بالمقاطعة الشاملة

 
أصدقاء العرائش نيوز

الحرية لعائشة رودريكيز، صديقة العرائشيين

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
إلى زهرة الشوك الفضي شمس النساء أكتب ـ "الدم لأن الدم روح"..؟

 
إصدارات جديدة

الأستاذ محمود شوراق يصدر كتابا جديدا

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا