يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         نجاح آخر باهر لمسرحية ''بنات للا منانة'' بمدينة العرائش             حرب الصحراء: قدرات الجيش المغربي وقوات البوليساريو             سبتة ومليلية.. كي يفهم العرب             التطورات الأخيرة لقضية وحدتنا الترابية موضوع ندوة لجمعية عرائش المستقبل حركة قادمون وقادرون             جمعية بارباطي وغرفة الصناعة التقليدية بالعرائش يبحثان سبل التعاون وتبادل الخبرات في ميدان الصناعة التقليدية             جمعية الأنوار النسوية تنظم ندوة علمية تحت عنوان قراءة في القانون 103/13 لمحاربة العنف ضد النساء             المحطة الثانية من القافلة التحسيسة لنظام المقاول الذاتي باقليم العرائش             فيديو.. التغطية الشاملة للدورة التدريبية الدولية بمعهد الصيد بالعرائش             عربات نقل البضائع تخفف معاناة نساء التهريب المعيشي             انطلاق الدورة الثانية من مهرجان العرائش للمونودراما             المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تحتفي بذكرى زيارة محمد الخامس لإقليم العرائش             فنانون في الهواء الطلق يحولون مدينة أصيلة إلى عاصمة عالمية للنحت             مروان بن كشوط، طفل من أصول عرائشية يتألق بمدينة طرسكون الفرنسية Tarascon             فضاءات ثقافية بالعرائش تناقش وتوقع كتاب ''أشلاء نقدية'' لمؤلفه الخليل الدامون             الشخير...أسبابه و علاجه             هل ارتكبت حكومة العثماني جريمة في حق مدينة العرائش؟             مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!             مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش             نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة            
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حوار مع مشيج القرقري 3 : علاقتي بالسلطة الإقليمية جيدة ونحن في مرحة إعادة بناء الحزب


حوار مع مشيج القرقري 2 : نعم الأغلبية تعاني مشاكل وانا غير موافق على التغييرات التي حصلت بالإدارة

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!


مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش


نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة


كلمة المسيرة الاحتجاجية تضامنا مع محمد مارصو بالعرائش


الإطارات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة العرائش في مسيرة احتجاجية تضامنا مع محمد مارصو


شركة العمران تسرق المياه من سابيلا بجنان باشا الشرقية بالعرائش


نساء مدينة العرائش يتضامن مع ضحايا باب سبتة


مصطفى الشعيبي يناشد السلطات العليا تخليص ابنه من الحكرة والظلم


فيديو شهادات في حق الفقيد زهير أغوثان


حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام

 
تحقيق

مستثمر إسباني بالعوامرة (العرائش) يتعرض للسلب و التهديد بالاغتصاب...أهكذا تورد الإبل ..؟

 
أراء

حرب الصحراء: قدرات الجيش المغربي وقوات البوليساريو

 
اشاعات العرائش

La paz el pilar del islam que no debe faltar

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

نجاح آخر باهر لمسرحية ''بنات للا منانة'' بمدينة العرائش

 
حوارات

حوار المصطفى سكم والباحث في حقل الفلسفة والسوسيولوجيا عزيز لزرق عن الكتابة والجسد والالم والموت

 
روبورطاج

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش

 
إضحك معنا

شروط حضور حفل تامر حسني بالسعودية

 
من الارشيف

ميكيل كارسيا دي لا هيران، أول مهندس عسكري بمدينة العرائش

 
فضاء الاطفال

مقاطع فيديو: مجموعة مدارس النخبة تحتفي بيوم الأم من خلال أمسية شعرية باهرة

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

أي نحس يلازم أسود الأطلس؟ !


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 نونبر 2016 الساعة 17 : 09



العرائش نيوز :


أي نحس يلازم أسود الأطلس؟ !

اسماعيل الحلوتي


 

     ملايين من المغاربة كانوا على موعد يوم السبت 12 نونبر 2016، في تمام الساعة الثامنة مساء بملعب مراكش الدولي مع مقابلة هامة، جمعت بين المنتخب المغربي لكرة القدم بنظيره الإيفواري، برسم الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، يمنون النفس بأن يجد الناخب الوطني "هيرفي رونار" الوصفة السحرية، التي من شأنها تحقيق فوز ظل غائبا عن "الأسود" أمام "الفيلة" أزيد من عشرين سنة، لاسيما أنه سبق له تدريبهم وقيادتهم إلى إحراز لقب بطولة إفريقيا للأمم عام 2015، ويعرف جيدا نقط ضعفهم.

     بيد أن أسود الأطلس التي عول المغاربة كثيرا على قوتها، ودخولها "المعركة" بمعنويات مرتفعة، بعد البداية المتوازنة أمام الغابون، وعودتها بنقطة ثمينة من قلب "فرانس فيل" إثر تعادل سلبي بصفر لمثله، وما أظهرته من انسجام واندفاع بدني، وفنيات فردية رائعة وأداء جماعي متميز، جعل الكثيرين يراهنون على تحقيق نتيجة إيجابية داخل عرينها ودعم جماهيرها، من أجل تقوية حظوظها في التأهل إلى المونديال القادم، بالاعتماد على إرباك حسابات منتخب كوت ديفوار، الذي مازال منتشيا بفوزه البين على غريمه المالي ب(3/1) خلال الجولة الأولى من التصفيات، والحيلولة دون تبادل لاعبيه الكرة فيما بينهم وإثارة أعصابهم لارتكاب الأخطاء. لم تكن للأسف الشديد في أفضل حالها، حيث أضاعت الفرصة في كسب الرهان عند اكتفائها بتعادل بطعم الهزيمة 0)، مما أصاب الجماهير الرياضية بإحباط شديد. فهل يعقل أن يتأهل المنتخب المغربي إلى المونديال ثلاث مرات في ظرف 12 عاما ما بين سنتي 1986 و1998، حيث لم تكن الإمكانات البشرية والمادية ترقى إلى مستوى ما هي عليه اليوم، ويعجز عن التأهل ولو مرة واحدة على مدى 18 سنة عن آخر مشاركة له ؟

     ترى كيف جاء هذا التعادل المستفز للمشاعر والمحبط للعزائم؟ لن يختلف اثنان في كون المنتخب ظهر بمستوى هزيل جدا، لا من حيث الأداء الفردي أو الجماعي ولا من حيث الانسجام، وبدا اللاعبون تائهين في رقعة الملعب، فاقدين طراوتهم البدنية وعاجزين عن الحد من اندفاع لاعبي الفريق الخصم، الذين أبانوا بوضوح عن علو كعبهم، لما تميزوا به من قدرات تكتيكية رفيعة وبانسيابية في الوصول إلى مربع العمليات، ولولا يقظة الحارس منير المحمدي وبراعته في الحفاظ على نظافة شباكه، لتحولت النتيجة إلى فضيحة بجلاجل، بلغة أشقائنا المصريين الذي يسيرون رفقة إخواننا التونسيين في خط مستقيم صوب التأهل باقتدار، إذ غاب التركيز في التسديد واستثمار الكرات الثابتة والمحاذية لمرمى الإيفواريين، وفقدت الدقة في تمرير الكرات بين العناصر الوطنية، فضلا عن تعذر مد الجسور بين خطوط الدفاع والوسط والأجنحة...

     والأنكى من ذلك أن الناخب الفرنسي "رونار"، المساهم بشكل أو بآخر في مؤامرة الإطاحة بالناخب الوطني المقتدر بادو الزاكي، الذي صنع أمجاد الكرة المغربية، سواء حين كان حارسا متألقا لمرمى "الأسود" في أقوى المباريات الدولية، أو مدربا لهم واستطاع قيادتهم إلى نهاية كأس إفريقيا عام 2004. بمجرد ما تمت الإقالة المذلة للإطار الوطني دون سابق إشعار، من غير إخلال بشروط العقد، وأمسك بزمام المنتخب المغربي، حتى راح يدغدغ عواطف الجماهير الرياضية، مبديا استغرابه من إخفاق "أسود الأطلس" في بلوغ كأس إفريقيا للأمم والتأهل للمونديال منذ زمن بعيد، في ظل ما يتوفر عليه من طاقات بشرية هائلة وبنيات تحتية جيدة، ووعد ببذل قصارى جهوده رفقة الطاقم التقني المرافق له، من أجل طرد النحس، وتجاوز مختلف النقائص والاختلالات، في اتجاه تطوير مستوى المنتخب وأداء أعضائه، حتى يكون جاهزا لبلوغ كأس إفريقيا 2017 وكأس العالم 2018. وأنه لن يتأخر في تكوين نخبة متكاملة ومتناغمة، وإيجاد البدائل الضرورية عند الإصابات العرضية، وكلما دعت الضرورة إلى ذلك.

     غير أنه وكما يقول المثل "المياه تكذب الغطاس"، سرعان ما عاد بعد التعادل المخيب للآمال للتناقض مع نفسه، والتصريح بحاجته إلى لاعبين قادرين على الرفع من أداء المنتخب، وإحداث الفارق في أي لحظة أثناء المقابلات المصيرية، داعيا الجميع إلى منحه المزيد من الوقت في تشكيل فريق قوي، والتحلي بالصبر والموضوعية وعدم التسرع في توجيه الانتقادات المجانية، التي من شأنها زعزعة استقرار المنتخب والتأثير السلبي على معنويات اللاعبين والتقليل من شأنهم، والعمل على مؤازرتهم وتحفيزهم على البذل والعطاء الإيجابيين. فهو مدرب محترف، يعرف جيدا أن "الأسود" فشلوا في التأهل للدور الثاني من منافسات بطولة إفريقيا للأمم مدة 12 عاما، ويسعى حاليا بكل الجدية الممكنة إلى الدفع بهم قدما نحو ربع نهائي هذه الكأس، التي تستضيفها الغابون خلال شهر يناير وفبراير 2017...

     إن أكبر نحس يلازم الرياضة الوطنية عامة وكرة القدم خاصة، لا يكمن في غياب الطاقات البشرية والموارد المالية، وإنما في غياب الإرادة السياسية القوية وروح المواطنة الصادقة والحس بالمسؤولية، في ظل إسناد المهام لغير مستحقيها، وما يترتب عن ذلك من سوء التدبير وانعدام الحكامة والشفافية وربط المسؤولية بالمحاسبة... فهلا انتهيتم من ألاعيبكم المكشوفة؟

 

 

 

 








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رسالة الى خالد مشعل من ناصر قنديل

القصور الكلوي بالعرائش: "آلام كبرى لمرض مزمن تخفف تكاليفه الباهضة تبرعات المحسنين"

ابن رشد والشورى ينظمان أمسية تضامنية مع فلسطين بمدينة كرانييسGranollers

عبد السلام العسال''احتمال وقوع أكبر عملية تزوير في تاريخ الاستفتاءات في مصر''

القرقوبي يدمر أبناء العرائش ولا من مجيب

100 % نساء مغربيات يرسمون صورة أمينة الفلالي بالخط الكوفي

شكرية ..

الرابطة المغربية للشباب تضع مخطط عملها الإستراتيجي على مائدة التطبيق

الشوهة بدورة المجلس البلدي وحزب الإسمنت هو الحاكم

سكان عمارة شارع المسيرة يطلبون برفع الضرر

أي نحس يلازم أسود الأطلس؟ !





 
ظلال

العكار الفاسي.. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات

 
عرائشيات

هايطة دالعواول مهبطين السراول ليحكمو في البلدية

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

عربات نقل البضائع تخفف معاناة نساء التهريب المعيشي

 
الضفة الأدبية

وقوف مع العابرين


لقاء أدبي مع الأديب الفلسطيني محمود الريماوي

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

التطورات الأخيرة لقضية وحدتنا الترابية موضوع ندوة لجمعية عرائش المستقبل حركة قادمون وقادرون

 
ثقافة وفن

فنانون في الهواء الطلق يحولون مدينة أصيلة إلى عاصمة عالمية للنحت

 
عالم الرياضة

"إف السي العرائش" تكرم المرحوم محمد بنحمو


فوز ساحق لسيدات ليكسوس العرائش


عاجل: نتائج قرعة نصف نهائي دوري ابطال أروبا


سيدات نادي العرائش لكرة الطائرة يواجهن سيدات نادي الجيش الملكي برسم تمن نهائي كأس العرش

 
فضاء المراة

أطباء وفقهاء الشرع والقانون يناقشون موضوع الإجهاض بين الإباحة والتجريم

 
منتدى الهجرة

مروان بن كشوط، طفل من أصول عرائشية يتألق بمدينة طرسكون الفرنسية Tarascon

 
فضاء الشباب

جمعية صوت الشباب تساهم في ورشة للمسرح في إطار برنامج الجامعات الشعبية

 
صحة وجمال

الشخير...أسبابه و علاجه

 
اقليميات

المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تحتفي بذكرى زيارة محمد الخامس لإقليم العرائش

 
اخبار وطنية

حملة توظيف واسعة بالدرك الملكي للمتراوحة أعمارهم ما بين 18 و24 عاماً

 
أصدقاء العرائش نيوز

المعهد التقني للفلاحة بالعرائش يحتضن حفل تكريم الرمز المناضل بوبكر الخمليشي

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
 
إصدارات جديدة

هيسبريديس مجموعة قصصية لمحمد امين زريوح

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا