يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         دراسة تكشف ارتفاع سن المراهقة إلى 24 عاما.. ما الأسباب؟             في علاقة الفساد بالسلطوية             مغربيات إلى حقول الفراولة في إسبانيا: استغلال وسخرة؟             ضبط جزار ينقل 100 كيلوغرام من اللحوم الفاسدة بالقصر الكبير             فيديو : جرحى وحوادث اغماء بسبب تدافع لممتهني التهريب المعيشي بمعبر مليلية الحدودي             حادث مرور يتسبب في شلل بشارع خالد بن الوليد             نتائج مباريات الدورة الاولى من البطلة المحلية الخامسة للفئات العمرية             وكيل أعمال حكيم زياش يكشف حقيقة عروض الوجهة القادمة للاعب             غياب رئيس جماعة الساحل عن الحملة الانتخابية لحزب المصباح بالعرائش يثير التساؤلات؟             بتهم مشابهة للتي استدعي فيها رئيس جماعة العرائش وكيل الملك يأمر باعتقال رئيس جماعة بطنجة             صور لمشردين يفترشون ارض ساحة التحرير بالعرائش             الهيئة الوطنية لحقوق الانسان تنظم وقفة احتجاجية بمقر جماعة العوامرة             محاكمة شبكة القتل والإجهاض             الفوائد الصحية للجبن الأبيض و الجبن الأصفر و الفرق بينهما             الكحص يدعو إلى التشبث باليسار ويُحذر من تدمير المدرسة العمومية             جمعية الإحياء للتبرع بالدم بإقليم العرائش تنظم اللقاء الأول حول دعم الصحة السلوكية             كلمة المسيرة الاحتجاجية تضامنا مع محمد مارصو بالعرائش            الإطارات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة العرائش في مسيرة احتجاجية تضامنا مع محمد مارصو            شركة العمران تسرق المياه من سابيلا بجنان باشا الشرقية بالعرائش           
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حسيسن 4/4: المشاريع التي تعرفها المدينة لا يمكن نسبتها للعمالة لأنها نتاج مجهودنا منذ كنا في المجلس الإقليمي


حسيسن 3/4: أنا على رأس بلدية بفضل ثقة سكان العرائش

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

كلمة المسيرة الاحتجاجية تضامنا مع محمد مارصو بالعرائش


الإطارات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة العرائش في مسيرة احتجاجية تضامنا مع محمد مارصو


شركة العمران تسرق المياه من سابيلا بجنان باشا الشرقية بالعرائش


نساء مدينة العرائش يتضامن مع ضحايا باب سبتة


مصطفى الشعيبي يناشد السلطات العليا تخليص ابنه من الحكرة والظلم


فيديو شهادات في حق الفقيد زهير أغوثان


حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام


العرائش نيوز: حملة السلطات لتحرير الملك العمومي بجنان باشا


الأمين السويسي في مداخلة حول قانون الهجرة


عملية هدر الثروة السمكية بميناء العرائش

 
تحقيق

هل إلياس العماري يبيع الوهم للمغرب؟

 
أراء

في علاقة الفساد بالسلطوية

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

حادث مرور يتسبب في شلل بشارع خالد بن الوليد

 
حوارات

رئيس جماعة قروية بالعرائش يعيش الرفاهية من أموال فك العزلة

 
روبورطاج

هكذا غزت الهيروين أحياء بطنجة وتحولت إلى كولومبيا جديدة

 
إضحك معنا

سكيتش عن أمانديس و السياقة تحت تأثير الكحول

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

موعد مع سحر الكاميشيباي المسرح الورقي الياباني

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

اغتصاب الأطفال ... بشاعة في حق البراءة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 دجنبر 2012 الساعة 07 : 17



العرائش نيوز

اغتصاب الأطفال ... بشاعة في حق البراءة

بقلم:عبد المنعم المساوي

   
ظاهرة الاعتداء الجنسي على لأطفال ليست وليدة اليوم، وليست محصورة في مجال جغرافي محدد، بل هي قديمة تضرب بجذورها عبر التاريخ، وهي واسعة النطاق اعتبارا لكونها عالمية ودولية، لكنها عرفت في نهاية القرن العشرين وبداية هذا القرن انتشارا واسعا، خاصة في الدول المتخلفة، التي تعرف ارتفاع نسبة (الفقر، الأمية والجهل). ويرى العديد من المهتمين بحماية الطفولة، أن هذه الظاهرة استفاقت من غيبوبتها لتدق أجراس الخطر، خاصة بعد تأسيس جمعيات عدة على كافة ربوع الوطن تهتم بالطفولة وتحتضنهم وتمد يد المساعدة لأسر الضحايا..
     
أصبحت ظاهرة الاستغلال الجنسي للأطفال في المغرب، تنتشر وتتفاقم وتقض مضجع الأسرة المغربية، وتثير القلق والفزع في قلوب الآباء والأمهات، لأنها جريمة في حق براءة الطفولة، وتعتدي عليها جنسيا، ما يترك جروحا وندوبا في نفس وعقل وجسم الطفل ويكون لها تأثير سلبي على حاضر ومستقبل حياة المجني عليه.

إن الاستغلال الجنسي ضد الأطفال يتخذ عدة أشكال ابتداءً من التحرش الجنسي إلى هتك العرض بعنف أو دونه انتهاءً بالاغتصاب، أما الفاعل فقد يبدو شخصا سويا في المظهر، لكن يقول محمد الطيب بوشيبة المنسق الجهوي لجمعية "ما تقيش ولدي" بطنجة، أن مرتكب هذه الجريمة في غالب الأحيان يكون قد تعرض بدوره للاغتصاب في طفولته، و تسيطر عليه نزعة الإنتقام، وبذلك يحاول بكل الطرق اصطياد ضحاياه، والتقرب إلى الضحية حتى يكسب ثقته- يضيف بوشيبة- مما يجعلنا أمام ظاهرة معقدة. أمام تعقيد هذه الظاهرة وخطورتها على المجتمع ككل، وفي ظل الصمت المطبق على مثل هذه الجرائم، نتيجة عوامل اجتماعية مختلفة، كيف يمكن فهم هذه الظاهرة الخطيرة، لحماية الأجيال الناشئة من الوقوع فريسة بين أيدي الوحوش الأدمية؟ وما أسباب تفشي هذه الظاهرة؟ ومن المسؤول عنها؟ وما هي المساطر القانونية التي تُتبع في مثل هذه القضايا؟

  طابو الإعتداء الجنسي على الأطفال...الظاهرة الصامتة 

  "استفحلت" ظاهرة اغتصاب الأطفال في الآونة الأخيرة، و معها ازدادت ملحاحية الحقوقيين والمهتمين بالطفولة بضرورة التعبئة وتكثيف الجهود لحماية الأطفال ولأسرهم والمجتمع بصفة عامة. ولمواجهة هذه الآفة التي تنخر جسد المجتمع المغربي، وتبخر آمال العديد من الأبرياء الذين يعانون في صمت، وتدمر سيكولوجية المجتمع وتهدد استقراره، وتضع العائلات أمام محك حقيقي عنوانه البارز: الإحراج، أو كما عبر عنها بوشيبة بقوله "إننا أمام ظاهرة صامتة"، الناشط الحقوقي محمد علي الطبجي يعتبر هذه الظاهرة ليست بجديدة، ولكن الجديد في الموضوع هو اقتحام ثقافة الطابوهات من طرف العديد من الجهات وعلى رأسها جمعيات المجتمع المدني، ولا يمكن الحديث اليوم عن استفحال الظاهرة ولكن عن إماطة اللثام عنها. باختصار إنها ظاهرة اغتصاب الأطفال والتي كثيرا ً ما تحدث دون أن نعلم بها، فهي خلف الستار، ويتكتم عنها العديد من  الناس، خوفا من العار الذي قد يلحق بهم عند علم المحيط بالحادثة، ولكن عندما يكون الضحايا أطفالا في عمر الزهور يصبح التستر على هذه الحالات عارا و تقديم الشكوى بشأنها هو الفعل الصحيح لحماية براءة الأطفال.

أسباب استفحال الظاهرة : طنجة نموذجا

 يمكن اعتبار أهم العوامل التي تساعد على استفحال ظاهرة اغتصاب الأطفال الأبرياء في مجتمعنا كونها ظاهرة صامتة، فالحديث في موضوع يتصل بالجنس يعتبر طابوها غريبا، وتكمل هذه الغرابة في كون المجتمع يعيش في زخم من المتناقضات المرتبطة بموضوع الجنس، ففي الوقت الذي يرفض المجتمع المغربي خوض نقاش مفتوح في الموضوع، نجده يُقر كل مظاهر السلوكيات الجنسية في الشارع ووسائل الإعلام على مستويات عديدة ومتنوعة. الحقوقي محمد علي الطبجي والناشط بجمعية "آمنة" بطنجة يرى أن من بين أسباب انتشار هذه الظاهرة: البؤس الأخلاقي الذي وصل إليه المجتمع المغربي، عدم الإهتمام ومعالجة الأمراض الإجتماعية ذات الصلة بالموضوع، بالإضافة إلى ترسخ ثقافة الطابو وصمت المجتمع. مدينة طنجة كغيرها من المدن المغربية الكبرى نتابع فيها يوميا مثل هذه الحوادث المؤلمة، لذا يقول المنسق الجهوي لجمعية "ماتقيش ولدي" بطنجة محمد الطيب بوشيبة أن هناك أسباب ثلاث لإستفحال هذه الظاهرة الخطيرة بمدينة طنجة "ونطالب بأخها بعين الاعتبار لمحاربة هذه الآفة التي تهدد المجتمع" من بينها يقول بوشيبة : أن مدينة طنجة كونها مدينة سياحية و مدينة عبور، مدينة صناعية بالإضافة إلى مشكلة الأمن المدرسي الخاص.

 حماية الأطفال من الإعتداء الجنسي، مسؤولية من ؟

لايمكن تقديم حماية كلية للأطفال من الاغتصاب الجنسي، حسب العديد من المهتمين بالموضوع، وبذلك ينصحون الآباء والأمهات بتأمين التماسك الأسري، قبل أي شيء آخر مع الإهتمام المستمر بالطفل، وعدم التغيب عنه، فدور الأبوين داخل المنظومة التربوية للطفل يتجلى من خلال قواعد رئيسية : الإشراف، التأطير، وتوعية الطفل بالأساليب التي يلجأ إليها المعتدون جنسيا، وفي هذا الإطار تقول نجية أديب الناشطة في حماية الطفولة أن الإعتداءات الجنسية على الأطفال ظاهرة قديمة تتطلب مساهمة مدنية، إعلامية وقانونية، وهذا ما يؤكد عليه محمد الطيب بوشيبة المنسق الجهوي لـ"ماتقيش ولدي" بطنجة، إذ يعتبر المسؤولية جماعية وإن كان يحملها بالدرجة الأولى للأسرة، التي يقول عنها أنها تساهم بدورها في انتشار الظاهرة، إما بالسكوت عنها، أو تسخير واستغلال الأبناء في أعمال من شأنها تعريضهم لكل مخاطر الاعتداء.

     
  ما هو الإطار القانوني الدولي الذي يمنع استغلال الأطفال جنسيا؟  


تعتبر اتفاقية حماية الطفل لسنة 1989الاطار القانوني الدولي الذي صاغ مجموعة من المبادئ والقواعد التي تحمي الاطفال وتمنع استغلالهم جنسيا، بحيث تنص المادة 34 من الاتفاقية على أن الدول الأطراف تتعهد بحماية الطفل من جميع أشكال الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي.

 ما هي التدابير الزجرية المتخذة من طرف القانون الوطني لحماية الأطفال من الاستغلال الجنسي ؟

 العقوبات وفقا لمقتضيات القانون الجنائي المغربي تختلف وتتفاوت حسب الظروف فالعقوبة تتراوح بين سنتين وخمس سنوات لمن هتك دون عنف أو حاول هتك عرض قاصر تقل سنه عن ثمان عشرة سنة حسب الفصل 484 من القانون الجنائي لكن العقوبة تتضاعف لتتراوح بين خمس سنوات إلى عشر سنوات لمن هتك عرض أو حاول انتهاك العرض مع استعمال العنف أما إذا كان المجني عليه طفلا تقل سنه عن ثمان عشرة سنة أو كان عاجزا أو معاقا أو معروفا بضعف قواه العقلية فإن الجاني يعاقب بالسجن من عشر إلى عشرين سنة. وفقا للفصل 485 من نفس القانون.
 وتعليقا على هذه العقوبات الزجرية يقول الناشط الحقوقي الطبجي : " أعتقد أن العقوبات كافية، غير أن الأمر لا ينبغي أن يقف عند هذا الحد، بقدر ما ينبغي أن نتجاوز النظرة الضيقة للجاني باعتباره منحرف، بل ينبغي كذلك النظر للجناة كمرضى نفسيين، بالإضافة للعقوبة السجنية، يكونون في أمس الحاجة لعلاج نفسي لتجاوز الأزمة".

 هذا وإن كان رجال القانون يعتبرون أن المشرع المغربي، خصص ترسانة قانونية متشددة لمعاقبة مرتكبي هذه الجرائم، بمختلف أنواعها في حق القاصرين، ذكورا وإناثا، فإن الواقع الملموس، يؤكد أن اغتصاب الأطفال بالمغرب يعتبر جريمة من الصعب إثباتها، ينضاف إليها الصمت والتستر عوض فضح الجريمة والجاني خوفا من العار والفضيحة.








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لجنة التنسيق المحلية لمناهضة العنف ضد النساء بالعرائش تحتج ببساحة العدالة ..

يونس القادري : خواطر مواطن مغربي

الإستغلال الجنسي للأطفال: أو الإنتقال من المحرم إلى الجريمة

الجمعية المغربية لحقوق الانسان تصدر تقريرها السنوي

المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان يصدر بيان بمناسبة اليوم العالمي للمهاجر.

الشاعر الاستاذ المصطفى جديعة في قصيدة بعنوان العرائش

اختطاف قاصر وتهديده بالاغتصاب من طرف شابين يتابعان في حالة سراح .

اغتصاب الأطفال ... بشاعة في حق البراءة

إحتجاز وإغتصاب وهتك عرض بسلا

100 % نساء مغربيات يرسمون صورة أمينة الفلالي بالخط الكوفي

عراقيل واجهت نهائيات دوري لكرة القدم انطلق بغابة لاإيبيكا

القصور الكلوي بالعرائش: "آلام كبرى لمرض مزمن تخفف تكاليفه الباهضة تبرعات المحسنين"

ابن رشد والشورى ينظمان أمسية تضامنية مع فلسطين بمدينة كرانييسGranollers

الإستغلال الجنسي للأطفال: أو الإنتقال من المحرم إلى الجريمة

اغتصاب الأطفال ... بشاعة في حق البراءة

تنسيق الجمعيات المغربية بهولندا ضد توقيف تعويضات التأمينات الاجتماعية

جريدة العرائش نيوز تهنئ ساكنة العرائش بحلول ذكرى عيد المولد النبوي الشريف

جمعيات المجتمع المدني بالمدينة العتيقة تحتفي بذكرى عيد المولد النبوي الشريف

دوري لكرة القدم لحماية الأطفال من التشرد

حرمان أطفال مدرسة طارق ابن زياد من حقهم في التعليم .





 
ظلال

العكار الفاسي.. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

مغربيات إلى حقول الفراولة في إسبانيا: استغلال وسخرة؟

 
الضفة الأدبية

موسم الذكريات


رقصة الأنوثة...


همست هيستيا :


وكنت ورقة الريح


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

محاكمة شبكة القتل والإجهاض

 
ثقافة وفن

"بيل أوفاص" في العرض ما قبل الأول الخميس المقبل

 
عالم الرياضة

نتائج مباريات الدورة الاولى من البطلة المحلية الخامسة للفئات العمرية


وكيل أعمال حكيم زياش يكشف حقيقة عروض الوجهة القادمة للاعب


مدرب المنتخب المغربي يقرر التخلي عن لاعب برشلونة


أبناء الشمال في مواجهة الكبار برسم كأس ملك اسبانيا

 
فضاء المراة

ميس أمازيغ 2968

 
منتدى الهجرة

مصرع مواطن مغربي في حادثة سير بإسبانيا

 
فضاء الشباب

العنف المدرسي: الأسباب و سبل المواجهة موضوع ندوة بثانوية محمد بن عبد الله التأهيلية

 
صحة وجمال

دراسة تكشف ارتفاع سن المراهقة إلى 24 عاما.. ما الأسباب؟

 
اقليميات

ضبط جزار ينقل 100 كيلوغرام من اللحوم الفاسدة بالقصر الكبير

 
اخبار وطنية

فيديو : جرحى وحوادث اغماء بسبب تدافع لممتهني التهريب المعيشي بمعبر مليلية الحدودي

 
أصدقاء العرائش نيوز

المعهد التقني للفلاحة بالعرائش يحتضن حفل تكريم الرمز المناضل بوبكر الخمليشي

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
إلى زهرة الشوك الفضي شمس النساء أكتب ـ "الدم لأن الدم روح"..؟

 
إصدارات جديدة

هيسبريديس مجموعة قصصية لمحمد امين زريوح

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا