يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         عاجل: إرتفاع عدد ضحايا فاجعة التدافع إلى 17 قتيلا             خبر عاجل: قتلى وجرحى في حادث التدافع أثناء توزيع مساعدات إنسانية             كأس العرش : إصابة مشجعين رجاويين إثر انهيار جزء من السياج الحديدي (صور)             دار الشباب العوامرة في قلب الاحتفال بعيد الاستقلال             لمجرد أنه هتف قائلاً الله أكبر الشرطة الإسبانية تطلق الرصاص على رجل من أصل مغربي             لباس الملك محمد السادس.. محاولة للفهم             الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحيي اليوم العالمي للطالب             القهوة تحد من خطر أمراض الكبد المزمنة             سقوط أسطورة ويكيليكس: ثلاثية أسانج وبوتين وترامب             جمعية أصدقاء رفائيل البيرتي تفتتح موسمها الثقافي بالعرائش             لهذا رفضنا الاحتفال بعيد الاستقلال في 18 نونبر             جمعية حلم للثقافة والتنمية والتراث بالعرائش تستضيف منظمة ليسيتوايان لمناقشة هجرة الشباب             عامل إقليم العرائش يعطي انطلاقة الاشغال بأحياء المنار وجنان باشا الشرقية             يساريون مغاربة ينتقدون ازدواجية بوديموس الإسباني             رجال سلطة اهم المساهمين في انتشار البناء العشوائي             المغرب التطواني ينهزم من جديد على أرضية الملعب البلدي بالعرائش             حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"            صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع            ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة            
مدينة العرائش

مدينة العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حسيسن 4/4: المشاريع التي تعرفها المدينة لا يمكن نسبتها للعمالة لأنها نتاج مجهودنا منذ كنا في المجلس الإقليمي


حسيسن 3/4: أنا على رأس بلدية بفضل ثقة سكان العرائش

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام


العرائش نيوز: حملة السلطات لتحرير الملك العمومي بجنان باشا


الأمين السويسي في مداخلة حول قانون الهجرة


عملية هدر الثروة السمكية بميناء العرائش


نواب المجلس يتهمون الرئيس بالتحايل لتمرير مشروع تصميم تهيئة العرائش


فيديو يفضح زيف الحملة الأمنية لتحرير الملك العام بالعرائش


انفجارات قوية بسبب تماس كهربائي بالمدينة القديمة بالعرائش


حوار مع محمد الجابري بطل عالمي في الرماية


كلمة المسؤولة الرياضية لوزارة الشبيبة والرياضة حول الأنشطة بشاطئ رأس الرمل


حوار مع ابن العرائش عزيزالراشدي مستشار المنظمة الدولية للهجرة

 
تحقيق

هل إلياس العماري يبيع الوهم للمغرب؟

 
أراء

لباس الملك محمد السادس.. محاولة للفهم

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

عامل إقليم العرائش يعطي انطلاقة الاشغال بأحياء المنار وجنان باشا الشرقية

 
حوارات

رئيس جماعة قروية بالعرائش يعيش الرفاهية من أموال فك العزلة

 
روبورطاج

هكذا غزت الهيروين أحياء بطنجة وتحولت إلى كولومبيا جديدة

 
إضحك معنا

حسن و محسن في سكيتش ''الباكلوريا''

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

تهنئة لأسرتي التميمي و ضمضام بازدياد مولود

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

معدل الحياة 71 سنة والتقاعد على 67.. ما الحل لإنقاذ الصندوق المغربي للتقاعد من الإفلاس؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 نونبر 2017 الساعة 20:00



العرائش نيوز:

معدل الحياة 71 سنة والتقاعد على 67.. ما الحل لإنقاذ الصندوق المغربي للتقاعد من الإفلاس؟

في خطوة صادمة للطبقة العاملة بالمغرب، أوصى تقرير جديد للمجلس الأعلى للحسابات، وهي هيئة لمراقبة المال العام في المغرب، برفع سن التقاعد إلى 65 أو 67 سنة بدلاً من 63 سنة كضرورة من أجل إصلاح الصندوق المغربي للتقاعد المكلف تدبير المعاشات المدنية وكذلك العسكرية.

ويعيش الصندوق المغربي للتقاعد، خاصة نظام المعاشات المدنية، منذ عدة سنوات، على وقع وضعية مالية هشة، وفق دراسات قام بها الصندوق، حيث أدت هذه الوضعية إلى تسجيل أول عجز تقني له سنة 2014 بلغ 936 مليون درهم (نحو 10 ملايين دولار)، سرعان ما ارتفع إلى 2.65 مليار درهم (26 مليون دولار) سنة 2015، وبلغ 4.,76 مليار درهم (نحو 47 مليون دولار) سنة 2016.

ورغم اعتراف التقرير بأن إصلاح 2016 شكل قفزة نوعية، فقد أشار إلى أنه يبقى غير كافٍ لضمان استدامة وتوازن هذا النظام على المدى المتوسط، خاصة أن نظام المعاشات المدنية سيعرف نفاد جميع احتياطاته في أفق عام 2027، أي بعد أقل من 10 سنوات، مما يعني الإفلاس.

الموظفون.. الحلقة الأضعف

النقابي يوسف علاكوش، وصف التوصية القائلة برفع سن التقاعد إلى 67 سنة، بقمة الظلم لموظف تعاقَدَ على 60 سنة وبنظام معاشات محدد، معتبراً أن الخطوة في حال تمت فستكون بمثابة "غبن وتدليس في شروط عقدة التوظيف، لا سيما أن الموظف غير مسؤول عن الاستثمارات المفلسة للصندوق المغربي للتقاعد ولا عن سوء التدبير وتسديد المعاشات العسكرية على حساب المعاشات المدنية".

وتساءل الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم التابعة لنقابة الاتحاد العام للشغل بالمغرب، قائلاً: "لماذا يؤدي الموظف البسيط فاتورة أخطاء من تداولَ على إدارة وتدبير ملف التقاعد"، متابعاً كلامه لـ"هاف بوست عربي": "نرفض أن يتحمل الطرف الأضعف، متمثلاً بالموظف، مسؤولية الحكومات المتعاقبة في فشلها".

ويرى النقابي أن الدولة لا تهتم إلا لتأخير سن الإحالة على التقاعد؛ لتحويل الأزمة من سنة إلى أخرى، دون أن تبحث عن مخرج مُنصف تتحمل فيه الدولة كمُشغل، مسؤوليتها تجاه الموظف العمومي، معتبراً أن الأمر لا يعدو أن يكون إجراءً مقياسياً تنفذ به رغبات المجموعات المالية الدولية.

واعتبر علاكوش، ضمن حديثه لـ"هاف بوست"، أن هذه الإجراءات ستعمل على إبعاد كل من كان يرغب في ولوج الوظيفة العمومية، التي ستفقد كل جاذبيتها وامتيازاتها لصالح القطاع الخاص؛ ومن ثم تقليص كتلة الأجور بالقطاع العام والتخلص من المطالب المالية، خالصاً إلى أن "الرفع من سن التقاعد يعني عدم تخصيص مناصب مالية للتوظيف وليس فقط من سيحال على التقاعد".

وسار عدد من الموظفين إلى استنكار هذه التوصية، وانتقاد التقارير التي جاءت بها، فيما ذهب آخرون إلى الدعوة لخوض إضرابات متتالية عن العمل إلى حين إسقاط رفع سن التقاعد لـ65 سنة ولربما 67 سنة.

الحل الأمثل

المحلل الاقتصادي، عبد النبي أبو العرب، يرى أن إفلاس صناديق التقاعد محصلة لسنوات طويلة من سوء التدبير والتغاضي عن مجموعة من الاختلالات التي ظهرت إلى العلن، مضيفاً أن الأمر يتعلق أيضاً بتردد وبطء تعامل الحكومات المتعاقبة مع هذه الصناديق الحساسة، لافتاً إلى أن الحكومات تهربت من النبش بهذا الملف الساخن، في وقت استطاعت فيه حكومة عبد الإله بنكيران السابقة أن تقوم بالخطوات الأولى تجاه إصلاحه.

وتشير التقارير إلى أن عدد المتقاعدين تزايد بشكل يفوق عدد المنخرطين، حيث انتقل المؤشر الديموغرافي من 12 نشيطًا لكل متقاعد واحد سنة 1986 إلى 6 نشيطين سنة 2000 و2.23 سنة 2016، ويُنتظر أن يصل هذا المؤشر إلى 1.74 سنة 2024، فضلاً عن أن عدد المنخرطين انخفض بين 2014 و2016 من 672.036 الى 649.023، أي بانخفاض بنسبة 1.73%.

وهي المعطيات التي قال عنها الأستاذ بجامعة "مونديابوليس" الدولية لـ"هاف بوست عربي"، إن نتيجة إفلاس صندوق التقاعد حتمية؛ نظراً إلى حجم معاشات المتقاعدين الأكبر من مساهمات الموظفين، ما ينبغي معه اتخاذ مجموعة من الإجراءات لإعادة التوازن، حيث بات رفع سن التقاعد إجراءً لا محيد عنه.

ويرى الأستاذ الجامعي والمحلل الاقتصادي أن رفع سن التقاعد إلى 67 سنة و69 سنة أصبح قاعدة في عدد من الدول الأوروبية وأميركا الشمالية، في ظل ارتفاع أمد الحياة، لافتاً إلى أن الأشخاص في نهاية عمرهم المهني يكونون أكثر جدية ومهنية ورغبة في تقاسم الخبرات التي راكموها على مر السنوات.

إصلاح غير كافٍ

وسبق للحكومة المغربية الفائتة أن تبنَّت خطة لإصلاح نظام التقاعد، عبر رفع سن المستفيدين من 60 إلى 63 سنة ابتداء من تاريخ الشروع في الإصلاح، وتمديده تدريجياً بـ6 أشهر كل سنة، ابتداء من عام 2016 بهدف بلوغ 65 سنة في أفق 2021، مع إمكانية الاستفادة قبل سن الإحالة على التقاعد من معاش كامل بعد 41 سنة من الانخراط في النظام دون تطبيق معاملات الخصم، والرفع من مساهمة الدولة والمنخرطين، كل منهما بنقطتين في سنة 2015 ونقطتين في 2016.

وتنص خطة الإصلاح الحكومية، كذلك، على زيادة اعتماد الأجر المتوسط للسنوات الثماني الأخيرة من العمل كقاعدة لاحتساب المعاش بشكل تدريجي على مدى 4 سنوات، فضلاً عن مراجعة النسبة السنوية لاحتساب المعاش من 2.5 في المائة إلى 2 في المائة فيما يخص الحقوق التي ستُكتسب ابتداء من تاريخ الإصلاح، مع الحفاظ على نسبة 2.5 في المائة بالنسبة إلى جميع الحقوق المكتسبة حتى تاريخ الإصلاح.

القادم أسوأ

الاصلاح الذي أُقر برفع سن التقاعد إلى 63 سنة، عوضاً عن 60 سنة التي كانت معتمدة سابقًا، لن يحقق أي تقويم لعجز نظام المعاشات، حيث سيبقى أثره محدوداً، وسيستمر العجز متراوحاً ما بين 6 و7 ملايير درهم (ما بين 60 و70 مليون دولار) إلى حدود عام 2020، قبل أن يتفاقم بشكل متزايد ابتداء من سنة 2021 ليصل إلى 21 مليار درهم (210 ملايين دولار) سنة 2028، وفق التقرير الصادر قبل أيام.

المجلس الأعلى للحسابات، عاد ليؤكد أن رفع سن التقاعد إلى 63 سنة يظل حلاً غير كافٍ بالنظر إلى التغييرات العميقة للتركيبة الديموغرافية للنظام، ويتعلق الأمر من جهة بمعدل أمد الحياة للمحالين على التقاعد والذي ارتفع بإيقاع مهم، ومن جهة أخرى إلى ضعف المحرك الديموغرافي الناتج عن بطء ازدياد عدد المنخرطين وسرعة ارتفاع أعداد المتقاعدين.

المجلس الذي علم بمدى وَقع هذه التوصيات على الموظفين، انبرى إلى الإشارة إلى أن السن القانونية للإحالة على التقاعد في العديد من البلدان بمنطقة البحر الأبيض المتوسط يحدد في 65 سنة؛ بل وحتى 67، لافتاً إلى أن أنظمة التقاعد ببعض البلدان، لمن يفضلون الاستمرار في العمل بعد هذه السن، خولت الحصول على معاش كامل.

ولعل التقاعد النسبي الذي يستفيد منه عدد من موظفي القطاع العام بالمغرب، خاصة في مجالي الصحة والتربية الوطنية (التعليم)، قد يسبب نقصاً حاداً في أعداد الموظفين بهذين القطاعين الحيويين اللذين يعرفان تطوراً مهمّاً في استقطاب المحالين على التقاعد النسبي؛ بسبب التطور الحاصل بالقطاع الخاص ذي الجاذبية الأكثر.








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لجنة التنسيق المحلية لمناهضة العنف ضد النساء بالعرائش تحتج ببساحة العدالة ..

الساسي يناقش حزب العدالة والتنمية وحرية المعتقد بالمغرب

فوائد خل التفاح الصحية

عامل الإقليم يشرف على توقيع إتفاقيتن للنهوض بأوضاع سكان الشليحات والسحيسحات وحي رقادة بالعرائش

القصور الكلوي بالعرائش: "آلام كبرى لمرض مزمن تخفف تكاليفه الباهضة تبرعات المحسنين"

الديمقراطيون واليساريون بالعرائش يصدرون بلاغا توضيحيا حول تدبير المرحلة الإنتقالية

يونس القادري : خواطر مواطن مغربي

منيب: الحكومة مرتبكة وتعتمد خطابا شعبويا

طنجة تحتضن اللقاء الدولي للأرضية الأورو-مغربية حول الهجرة والتنمية

الإستغلال الجنسي للأطفال: أو الإنتقال من المحرم إلى الجريمة

معدل الحياة 71 سنة والتقاعد على 67.. ما الحل لإنقاذ الصندوق المغربي للتقاعد من الإفلاس؟





 
ظلال

قصّة المشط الدائري، المنتوج مائة في المائة مغربي

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

عاجل: إرتفاع عدد ضحايا فاجعة التدافع إلى 17 قتيلا

 
الضفة الأدبية

الذاكرة الأدبية (العدد العشرون)


رقصة الأنوثة...


همست هيستيا :


وكنت ورقة الريح


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحيي اليوم العالمي للطالب

 
ثقافة وفن

كلمة جمعية فضاءات ثقافية في افتتاح موسمها الثقافي 2017/2018

 
عالم الرياضة

كأس العرش : إصابة مشجعين رجاويين إثر انهيار جزء من السياج الحديدي (صور)


المغرب التطواني ينهزم من جديد على أرضية الملعب البلدي بالعرائش


أسماء منتخب مديرية العرائش في العدو الريفي المدرسي


جمعية شباب العرائش للتايكواندو تبدع وتتألق في مدينة وجدة

 
فضاء المراة

براكا جميعا ضد العنف بالعرائش

 
منتدى الهجرة

معبر تارخال بباب سبتة يختنق (فيديو)

 
فضاء الشباب

دار الشباب العوامرة في قلب الاحتفال بعيد الاستقلال

 
صحة وجمال

القهوة تحد من خطر أمراض الكبد المزمنة

 
اقليميات

المعارضة بجماعة سوق الطلبة إقليم العرائش تسقط ميزانية المجلس والرئيس يفقد اغلبيته

 
اخبار وطنية

لمجرد أنه هتف قائلاً الله أكبر الشرطة الإسبانية تطلق الرصاص على رجل من أصل مغربي

 
أصدقاء العرائش نيوز

الحرية لعائشة رودريكيز، صديقة العرائشيين

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
إصدارات جديدة

مجلة ''الصقيلة'' في عددها الثامن

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا