يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         الغيتو الإسرائيلي             الرقم الأخضر يطيح بسابع مرتش وهذه تفاصيل الإيقاع بموظف العرائش             بعد عمرو خالد العريفي والكلباني يثيران السخرية بالدعاية للقهوة والماء             خطير فيديو : عراك بالسيوف وسكاكين بالعرائش             جامعة غرف الصيد: ثمن السردين بين 3 و8 دراهم.. وندعو الحكومة لمحاربة المضاربة والاحتكار             حجز مخدرات داخل مسجد             صور حفل تسليم درع البطولة لفريق اتحاد طنجة             المركز المغربي للتسامح وحوار الأديان ينظم ملتقى السلام والتسامح             فساد والتلاعب في المحاضر الرسمية وتزوير الوثائق بجماعة سوق الطلبة بالعرائش             ليلة صوفية رمضانية بساحة دار المخزن كومادانسيا العرائش             فاجعة.. شاطئ مولاي بوسلهام يلفظ جثث 6 مهاجرين مغاربة             6 نصائح للحفاظ على صحتك في رمضان             العثور على الطفلة غزل و فرحة عارمة تعم الأسرة (فيديو)             عاجل: زوج يذبح زوجته بالعرائش (صور)             ضرورة الحوار المغربي الجزائري             الملك والمقاطعــــــــة             مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!             مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش             نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة            
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

نافذة 2 مع الاستاذ الاشرفي : الكل صوت لصالح هينكول حتا سعود لي ماعمرو ما جا جابوه يصوت


نافذة 1 مع الأستاذ الاشرفي : استحواذ الاتحاد الاشتراكي على 4 نيابات بالمجلس اثر سلبا على انسجام الأغلبية

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!


مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش


نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة


كلمة المسيرة الاحتجاجية تضامنا مع محمد مارصو بالعرائش


الإطارات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة العرائش في مسيرة احتجاجية تضامنا مع محمد مارصو


شركة العمران تسرق المياه من سابيلا بجنان باشا الشرقية بالعرائش


نساء مدينة العرائش يتضامن مع ضحايا باب سبتة


مصطفى الشعيبي يناشد السلطات العليا تخليص ابنه من الحكرة والظلم


فيديو شهادات في حق الفقيد زهير أغوثان


حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام

 
تحقيق

مستثمر إسباني بالعوامرة (العرائش) يتعرض للسلب و التهديد بالاغتصاب...أهكذا تورد الإبل ..؟

 
أراء

الغيتو الإسرائيلي

 
اشاعات العرائش

La paz el pilar del islam que no debe faltar

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

الرقم الأخضر يطيح بسابع مرتش وهذه تفاصيل الإيقاع بموظف العرائش

 
حوارات

حوار المصطفى سكم والباحث في حقل الفلسفة والسوسيولوجيا عزيز لزرق عن الكتابة والجسد والالم والموت

 
روبورطاج

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش

 
إضحك معنا

شروط حضور حفل تامر حسني بالسعودية

 
من الارشيف

ميكيل كارسيا دي لا هيران، أول مهندس عسكري بمدينة العرائش

 
فضاء الاطفال

مؤسسة النخبة تنظم عملية ''قفة رمضان''

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 فبراير 2018 الساعة 36 : 11



العرائش نيوز:

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش

قصص فرار السجناء ليست غريبة عن المؤسسات السجنية بمدن الشمال، أبطال يحظون بشعبية كبيرة بسبب الأساليب والطرق المذهلة التي مكنتهم من التفوق على “جلاديهم” من أجهزة المراقبة والأمن، حيث باتوا مادة مغرية لمنتجي الأفلام الدرامية العالمية.

فسجون طنجة وتطوان والعرائش على الخصوص، شهدت في فترات متقاربة العديد من حالات الفرار، التي تكلل بعضها بالنجاح، ونفذها بطريقة هوليودية إما بارون مخدرات أو مدان في قضية ما أو متهم لازالت قضيته رائجة أمام المحكمة… وذلك نتيجة لتهاون الحراس أو تواطؤ جهات نافذة، ما يترك دائما العديد من علامات الاستفهام ويفرض البحث عن حلول ناجعة وعاجلة.

كما أن فرار السجناء للحصول على حريتهم له وسائل أخرى بالمنطقة الشمالية، مثل الانتقال إلى المستشفى من أجل العلاج، إذ غالبا ما يعمد الهاربون إلى التخطيط المسبق والتنسيق التام مع أطراف أخرى لتسهيل عملية الفرار، حيث يلجأ بعضهم إلى تناول مواد كيماوية مضرة عن عمد، ليصابوا على إثره بمغص وآلام حاد في بطونهم تجبر المسؤولين على نقلهم بسرعة خارج أسوار السجن والذهاب بهم إلى أحد المستشفيات العمومية، التي تمنحهم إمكانيات عديدة للفرار.

عمليات هليودية بسجن “سات فيلاج”

السجن المحلي “سات فيلاج” بطنجة له قصص مثيرة تختلف عن بعضها من ناحية التنفيذ وعدد الهاربين، ولعل أشهرها تلك التي نفذها شقيقان يعتبران من أخطر المجرمين بالمدينة، اللذان تمكنا، في ظروف غامضة، من التسلل إلى مطبخ السجن ثم عبرا إلى السطح قبل أن يقفزا إلى منزل المدير ومنه إلى الشارع، ليجدا امرأة داخل سيارة بيضاء تنتظرهما حيث انطلقوا جميعا نحو مكان مجهول.

مصادر على دراية بتفاصيل هذه العملية أكدت أن الهاربين استعملا سكينين من الحجم الكبير لتهديد كل من تجرأ على اعتراض طريقهما، فيما قال آخرون أن عملية الهروب لم تكن لتتم دون تواطؤ من الداخل، وهو ما أقر به الهاربان بعد إيقافهما، واعترافهما بأنهما قدما مبلغ 5 ملايين سنتيم كرشوة لأحد حراس السجن لكي يسهل لهما عملية الهروب، إلا الحارس المتهم ظل يمارس مهامه إلى حين أن تم عزله بعد تورطه في فضائح مماثلة وأخرى تتعلق بترويج المخدرات...

ولم تكن هذه العملية هي الأولى أو الأخيرة التي تمكن فيها سجناء من الفرار من داخل سجن “ساتفيلاج”، إذ سبق لسجين يدعى (م.ل) من الهروب بطريقة مثيرة استغرب لها جل النزلاء أنفسهم، لكون المعني لم يتبق من عقوبته الطويلة سوى سنتين، وخروجه من السجن تم عبر الباب الرئيسي الذي تتوجد به كاميرات للمراقبة، التي أصيبت وقتها بـ “عطب مفاجئ”، غير أن مقربين من هذه القضية كشفوا أن هروبه كان بسبب تجنبه الإدلاء بشهادة كانت ستجر معها عدد من الموظفين والسجناء المتورطين في ترويج المخدرات داخل السجن.

ولأن السجن هو أسوء كابوس يراود أغلب المجرمين، نجد بعضهم يفكر في الهروب لمعانقة الحرية قبل أن تطأ أرجله زنازين السجون، وهو ما قام به السجينان (ب.م) الذي صدر في حقه حكما بسنة ونصف سجنا نافذا في قضية تتعلق بتعدد السرقات تحت التهديد بالسلاح الأبيض، و(ن.ب) المدان في نفس الجلسة بسنة سجنا نافذا من أجل تهم السكر والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، اللذان تمكنا من الهروب من قبضة رجال الأمن مباشرة بعد انتهاء جلسة النطق بالحكم عليهما، حيث استغلا عدم تصفيدهما واستعملا القوة للإفلات من قبضة العناصر الأمنية، التي لم تتمكن من اللحاق بهما، بعد أن دخلا، بسرعة فائقة، وسط أزقة الحي الإداري المجاور للمحكمة الابتدائية، واختفيا عن الأنظار إلى حين أن قررا العودة بإرادتهما.

فرار جماعي بتطوان

مدينة تطوان هي الأخرى عرفت حوادث مماثلة، ولعل أهمها فرار ثلاثة سجناء محكوم عليهم جنائيا بعقوبات سجنية ثقيلة تتراوح مابين 10 سنوات والمؤبد، وقد تمكنوا من الهروب بعد انقلاب سيارة الأمن، التي كانت تقلهم من محكمة الاستئناف نحو السجن المحلي “الصومال”، في حادث مروري وقع على مستوى إحدى المدارات بالطريق الدائرية وسط المدينة، حيث سهل ذلك على السجناء الفرار والاختفاء.

وأدى هروب السجناء الثلاثة إلى حالة استنفار امني قصوى بالمنطقة المحادية لمكان الحادث، إذ تمت الاستعانة بمختلف الأجهزة الأمنية للبحث عن الفارين، وعملت على تطويق كل الطرق الموجودة بالمنطقة في محاولة للقبض على الفرين، إلا أن كل الجهود كان مصيرها الفشل، لتعمم بعد ذلك المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان مذكرة بحث وطنية لم يعرف لحد الساعة مصيرها.

هروب مثير لبارون بالعرائش

ومن العمليات المثيرة التي تمكن خلالها سجناء من الفرار بالمنطقة الشمالية، محاولة ناجحة نفذها، في السنة الماضية (2017)، المدعو (م.ر)، المدان بـ 10 سنوات سجنا في قضية تتعلق بالاتجار الدولي في المخدرات، حين تمكن من الهروب من داخل المحكمة الابتدائية بالعرائش.

واستطاع المعني الإفلات من مراقبة العناصر الأمنية والفرار نحو وجهة غير معلومة، بعد أن تم استقدامه من السجن المحلي إلى المحكمة الابتدائية بالمدينة من أجل الاستماع إليه بخصوص شكاية تتعلق هي الأخرى بالاتجار الدولي في المخدرات، إذ استغل البارون تهاون الحراس الذين كانوا يهمون بإدخاله إلى مكتب قاضي التحقيق، ليطلق ساقيه للريح، أمام اندهاش رجال الأمن وكل المتقاضين المتواجدين بالمحكمة.

وعلى الرغم من حالات الفرار هاته، يبقى الهرب من سجن عملية معقدة وليست سهلة أبدا، لأن الفرار يتطلب جرأة وشجاعة زائدتين، بالإضافة إلى تنسيق وتعاون مع جهات لها القدرة على المساعدة إما داخل السجن أو خارجه.

المختار الرمشي (الصباح)








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رسالة الى خالد مشعل من ناصر قنديل

محمد العربي المساري لموقع العرائش نيوز:"النقاش حول دفاتر التحملات كان يتم تحت الطاولة"

الإستغلال الجنسي للأطفال: أو الإنتقال من المحرم إلى الجريمة

الجمعية المغربية لحقوق الانسان تصدر تقريرها السنوي

الجمعية المغربية تخلد اليوم العالمي لحقوق الانسان بساحة التحرير

معاناة تلميذات و تلاميذ إعدادية الإمام مالك تتواصل

لقاء أورومغربي موسع بطنجة من أجل تقوية شراكات تنموية فعالة بين الشمال والجنوب

كيف تم تفويت عشرات الهكتارات من الملك الغابوي إلى لوبيات العقار بالعرائش

أي مستقبل لليسار بعد الربيع العربي الذي وضع الحركة الإخوانية على رأس السلطة؟..

عبد السلام العسال''احتمال وقوع أكبر عملية تزوير في تاريخ الاستفتاءات في مصر''

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش





 
ظلال

العكار الفاسي.. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات

 
عرائشيات

هايطة دالعواول مهبطين السراول ليحكمو في البلدية

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

بعد عمرو خالد العريفي والكلباني يثيران السخرية بالدعاية للقهوة والماء

 
الضفة الأدبية

وقوف مع العابرين


لقاء أدبي مع الأديب الفلسطيني محمود الريماوي

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

المركز المغربي للتسامح وحوار الأديان ينظم ملتقى السلام والتسامح

 
ثقافة وفن

ليلة صوفية رمضانية بساحة دار المخزن كومادانسيا العرائش

 
عالم الرياضة

صور حفل تسليم درع البطولة لفريق اتحاد طنجة


ما تقييم أشرف حكيمي لموسمه الأول مع كبار ريال مدريد؟


مدرب إسبانيا يستبعد نجوماً كباراً بينهم فابريغاس وموراتا


نيمار إلى ريال مدريد... هل سيحقّق رقماً قياسياً جديداً في سوق الانتقالات؟

 
فضاء المراة

فيديو اهم تدخلات اللقاء تواصلي بين مختلف الفاعلين المتدخلين في مناهضة العنف القائم على النوع بإقليمي العرائش ووزان

 
منتدى الهجرة

جمعية '' النور بمنريسة '' تنظم افطار جماعي

 
فضاء الشباب

دار الشباب الساحل إقليم العرائش تنظم برنامج أبطال الحي

 
صحة وجمال

6 نصائح للحفاظ على صحتك في رمضان

 
اقليميات

فساد والتلاعب في المحاضر الرسمية وتزوير الوثائق بجماعة سوق الطلبة بالعرائش

 
اخبار وطنية

جامعة غرف الصيد: ثمن السردين بين 3 و8 دراهم.. وندعو الحكومة لمحاربة المضاربة والاحتكار

 
أصدقاء العرائش نيوز

المعهد التقني للفلاحة بالعرائش يحتضن حفل تكريم الرمز المناضل بوبكر الخمليشي

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
 
إصدارات جديدة

هيسبريديس مجموعة قصصية لمحمد امين زريوح

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا