يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         الفايسبوك يشفي و يدخل إلى الجنّة             فليم وثائقي حول حياة جون جينيه بمؤسسة لويس فيفس الإسبانية             ماليزيا تكشف: منفذا اغتيال العالِم الفلسطيني فادي البطش             الكلية المتعددة التخصصات بالعرائش تحتضن المؤتمر الدولي الأول حول النمذجة والمحاكاة في علوم البيئة             فيلم ''أفراح صغيرة''..عوالم سرية لنساء المغرب             أشياء لانتوقع تاريخ انتهاء صلاحيتها             هيا ننقذ بنعيسى..             ابرام اتفاقية شراكة بين جمعيتي افاسن اسرح و جمعية أبناء العرائش في المهجر بمدريد             الشواهد الطبية المضروبة سيف مسلط على رقاب الضعفاء             تعرف على أسرار جسم رونالدو الاستثنائي             تامر حسني يعلق على أغنية حتى لقيت لي تبغيني             فضلات القمرون تحول ميناء العرائش الى مزبلة موبوءة             اجتماع الهيئة الاستشارية مع الفاعلين الاقتصاديين بالجهة طنجة تطوان الحسيمة             الخليل الدامون يوقع أشلاء نقدية بالعرائش             المجلس العلمي يعلن عن نتائج المسابقة القرآنية بالعرائش             الذين يستيقظون متأخرا أكثر عرضة للوفاة مبكرا.. تفاصيل             مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!             مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش             نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة            
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حوار مع مشيج القرقري 3 : علاقتي بالسلطة الإقليمية جيدة ونحن في مرحة إعادة بناء الحزب


حوار مع مشيج القرقري 2 : نعم الأغلبية تعاني مشاكل وانا غير موافق على التغييرات التي حصلت بالإدارة

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

مولاي عبد السلام يتنفّس تحت الجليد!!!


مافيا الرمال تدمر أراضي فلاحية بالعوامرة إقليم العرائش


نشطاء من العرائش يشاركون في مسيرة من اجل المهاجرين بسبتة


كلمة المسيرة الاحتجاجية تضامنا مع محمد مارصو بالعرائش


الإطارات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة العرائش في مسيرة احتجاجية تضامنا مع محمد مارصو


شركة العمران تسرق المياه من سابيلا بجنان باشا الشرقية بالعرائش


نساء مدينة العرائش يتضامن مع ضحايا باب سبتة


مصطفى الشعيبي يناشد السلطات العليا تخليص ابنه من الحكرة والظلم


فيديو شهادات في حق الفقيد زهير أغوثان


حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام

 
تحقيق

مستثمر إسباني بالعوامرة (العرائش) يتعرض للسلب و التهديد بالاغتصاب...أهكذا تورد الإبل ..؟

 
أراء

الفايسبوك يشفي و يدخل إلى الجنّة

 
اشاعات العرائش

La paz el pilar del islam que no debe faltar

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

الكلية المتعددة التخصصات بالعرائش تحتضن المؤتمر الدولي الأول حول النمذجة والمحاكاة في علوم البيئة

 
حوارات

حوار المصطفى سكم والباحث في حقل الفلسفة والسوسيولوجيا عزيز لزرق عن الكتابة والجسد والالم والموت

 
روبورطاج

فرار السجناء.. قصص مثيرة تتكرر بمدن الشمال بما فيها العرائش

 
إضحك معنا

شروط حضور حفل تامر حسني بالسعودية

 
من الارشيف

ميكيل كارسيا دي لا هيران، أول مهندس عسكري بمدينة العرائش

 
فضاء الاطفال

مقاطع فيديو: مجموعة مدارس النخبة تحتفي بيوم الأم من خلال أمسية شعرية باهرة

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

ندوةٌ حوْل السّياساتْ العُموميّة في مجالْ التّشغيلْ تُوصي بالتّوظيفْ المُباشرْ لخرّيجي الجامعاتْ


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 مارس 2014 الساعة 26 : 13



العرائش نيوز:

 

ندوةٌ حوْل السّياساتْ العُموميّة في مجالْ التّشغيلْ بالمغْربْ تُوصي بالتّوظيفْ المُباشرْ لخرّيجي الجامعاتْ

 

 

بمشاركة كل من:

ـ السيد الحسن الداودي: وزير التعليم العالي والبحث العلمي

ـ السيد علي لطفي: الكاتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للشغل

ـ السيد عبد الحفيظ فهمي: خبير ورئيس المركز المغربي المستقل للدراسات حول التشغيل

ـ السيدة حسناء حديدو: وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية في حكومة الشباب الموازية

ـ السيد فؤاد شكراوي: عضو المكتب المسير للتنسيقيات الأربع الموقعة على محضر 20 يوليوز

السيد عبد الصمد عبقري: وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في حكومة الشباب الموازية.

 

في إطار الانفتاح على الشباب لدراسة مشاغل الشباب، من أجل النهوض بالسياسة العمومية في المجالات ذات الصلة بهم، عقد المكتب المسير للتنسيقيات الأربع الموقعة على محضر 20 يوليوز بشراكة مع حكومة الشباب الموازية هذه الندوة التي تمس مشكل عطالة خريجي الجامعات، انسجاما مع الخيار المصيري في الاستمرار في نهج سبيل النضال السلمي المرفق بالسعي الجاد من أجل المشاركة في إعداد السياسات العمومية المتعلقة بالتشغيل باعتباره المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي، والمساهمة في البناء الديمقراطي لهذا الوطن.

وفيما يلي أبرز ما جاء في مشاركات المتدخلين في الندوة:

 استهلت أشغال الندوة بكلمة موجزة عبر من خلالها السيد المسير بعبارات الترحيب بالحضور والامتنان للسادة المشاركين في الندوة، مبرزا السياق الهام الذي أتت فيه مناقشة الموضوع، وهو الظرفية التي يعيشها المغرب على المستوى السياسي والاقتصادي وبخاصة إعلان الحكومة عن قرب إطلاقها لإستراتيجية شاملة لمحاربة البطالة، وفي علاقة بالموضوع أعطيت الكلمة:

 للوزير الشاب عبد الصمد عبقري:

وزير التعليم العالي في حكومة الشباب الموازية تناول من خلالها أهمية الموضوع المطروح للنقاش في خضم ما يعيشه الشارع من غليان المطالبة بالتشغيل، وما تشهده الجامعات من توتر وأعزى الوزير الشاب ارتفاع نسبة العطالة في صفوف الخرجين الجامعيين إلى الأسباب الإستراتيجية التالية:

             1ـ عدم توافق المسالك الجامعية مع متطلبات سوق الشغل.

             2ـ غياب دراسات إستراتيجية لتوجيه قطاع التعليم والمتعلم.

واقترح عبقري كحل لهذه المعضلة؛ تفعيل دور المرصد والوكالة الوطنية لتأهيل التعليم العالي كلبنة لوضع دراسات وأبحاث لتوافق العرض التربوي مع عروض سوق الشغل.

مباشرة بعد هذه الكلمة تم عرض شريط فيديو يؤرخ واقعيا بسيناريو زجلي لنموذج لسياسة عمومية في مجال التشغيل، أبطاله الرئيسيون ضحايا الأطر المشمولة بمرسوم 2ـ11ـ100 ومحضر 20 يوليوز.

مداخلة الوزير الحسن الداودي:

 استهل السيد الوزير مداخلته بامتنانه الشديد بالدعوة للحضور واعتبرها خطوة فعالة لبناء خط التواصل الإيجابي مع فئة الخريجين الجامعيين العاطلين، وصرح؛ "لبيت النداء وأنا اعرف جيدا أنني لن اذهب لمهرجان فرح بل لمجلس لدراسة ألم أبنائي". واعتبر البطالة هي إشكالية وطنية موضحا بتفصيل كرونولوجيا تاريخية بدايتها سنة 1956 واكراهات ما بعد الاستقلال وكيف تعامل مع الأوضاع في ظل الأزمات والمخططات المتتالية وأولى تدخلات البنك الدولي في رسم السياسة العمومية للمغرب، التي أودت إلى التوجيه في المجال الاقتصادي والاجتماعي وبالتالي خلق هوة شاسعة بين واجب الدولة تجاه المواطن وبين واجب الدولة تجاه الواهبين الدوليين من خلال اعتماد سياسة الاقتراض لحل المشاكل الاقتصادية والتي أدت إلى نمو مشاكل اجتماعية جمة أبرزها ارتفاع نسبة البطالة، لأنه للحفاظ على التوازنات الاقتصادية فإنه لزما سيتم إهمال الجوانب الاجتماعية. وأضاف الداودي بأن ما وصلنا إليه اليوم هو نتاج لسوء تدبير أزمة 2008 وبسبب التراكمات الاقتصادية، وكذا بسبب عدم تهيئ المغرب استراتيجيا للانخراط في العولمة. لكنه اعتبر أنه بالرغم من كل ما يعانيه وضع التشغيل بالمغرب إلا انه يظل الأفضل من بين أوضاع الدول المتوسطية. وأردف السيد الوزير إلى انه من المستحيل الحديث عن شيء اسمه القضاء على البطالة في ظل الوضع الحالي ومن قال غير ذلك فهو كاذب واقترح للتخفيف منها في صفوف خريجي الجامعات أمرين:

1ـ إصلاح المنظومة التعليمية لتتوافق مع متطلبات سوق الشغل وذلك بالتركيز على اللغة الانجليزية واعتماد التكوينات والتكنولوجيا.

2ـ تشجيع الاستثمار والمقاولات لخلق فرص عمل.

 مداخلة السيد علي لطفي:

هل المغرب بالفعل يعيش أزمة؟؟ تساؤل استهل به الأخ علي لطفي مداخلته في الندوة مبرزا المفارقة العجيبة بين ما تسطره الدولة من اتفاقيات استثمار بشأن الصناعة الثقيلة مع دول غربية (مثال اتفاقية صناعة الطائرات) وبين ادعائها العجز في الميزانية وضعف النمو، في الوقت الذي تحقق فيه الأبناك وبعض المؤسسات الكبرى فائض خيالي بالمليارات، وأعزى لطفي ضعف نسبة النمو ــ كشماعة يعلق عليها أي إخفاق للتشغيل والنهوض بالجانب الاجتماعي ــ إلى استمرار حماية الدولة للريع والفساد وتبذير الأموال العمومية ورعاية التهريب، واعتبر أن الحكومة تعاني مشكلة الأرقام، ففي الوقت الذي أنكر فيه رئيس الحكومة مصداقية أرقام وإحصاءات المندوبية السامية للتخطيط، أغفل أن سياسته بنيت على أرقام هذه المندوبية. وقد اقترح لحل معضلة تشغيل خريجي الجامعات ما يلي:

 1ـ التخفيض من أجور كبار المسؤولين.

2ـ اجتثاث الموظفين الأشباح الذين ينهكون ميزانية الدولة.

 3ـ مراقبة صرف الأموال المقترضة باسم التشغيل والنهوض الاجتماعي.

وشدد في الأخير على أن أي نهضة يلزمها إقلاع بشري ومن هنا اقترح إشراك الأطر العليا المعطلة في برنامج الإحصاء المزمع إعماله قريبا واستفادة هؤلاء من تعويضاته.

كلمة الوزيرة حسناء حديدو: 

بعد التعريف بدورها في حكومة الشباب الموازية، وفي إطار مهامها كوزيرة تشغيل وشؤون اجتماعية فإن موضوع الندوة يلامس بالأساس جوهر تفاعلها مع ما يعانيه الشباب خريجو الجامعات من إجحاف وانسداد الأفق نتيجة غياب التواصل بين الشاب المعني والقطاع، وأنها في إطار ذلك سعت لفتح قنوات تواصلية مع وزير التشغيل لإبداء اقتراحات عملية للمساهمة في التخفيف من أزمة العطالة، وقد أبدت صراحة تعاطفها وانحيازها التام لقانونية معطلي محضر 20 يوليوز لما طالهم من تعسف واغتصاب في حقهم القانوني وأنها تعتبر ما لاقاه ملفهم من تملص أكبر عملية نصب باسم الربيع العربي على خيرة أبناء هذا الوطن  وتضامنها مع كافة حركات المعطلين.

كلمة الإطار فؤاد شكراوي: 

هل التعليم الجامعي هو  الإشكال؟ الجواب المنطقي هو أنه لا يمكن لأي بلد يريد المنافسة على الإنتاج التقني والعلمي وكذلك الفكري أن يتخلى عن الجامعة، لأن البحث العلمي لا ينجز في مراكز التكوين المهني، كما أنه لا يمكن لكل من تخرج من الجامعة أن يكون باحثا؟ ربما السؤال هل خريجي الجامعات ليس لديهم القدرة على اقتحام سوق الشغل؟ أو أن سوق الشغل هو نفسه غير مؤهل لاستيعاب هذا النوع من الكفاءات؟

وعندما أتحدث عن سوق الشغل فهذا يعني القطاعات الثلاث: الوظيفة العمومية، القطاع الخاص؛ التشغيل الذاتي. مثلا: الوظيفة العمومية التي ربما يسعى الكثير من خرجي الجامعات بل ويعتبرنها حق لهم ويناضلون من أجل هذا الحق وللأسف يتم التعامل مع مطلبهم هذا بكل سلبية وفوقية. بل أصبحت الدولة  تنصب نفسها خصما لهذه الفئة من الشباب وهذا له دلالات خطيرة في تقديري فهذا موضوع لن تحله وزارت الداخلية وإن طالبوا بالتوظيف بشكل تستوعبهم اغلبهم فهذا له ما يبرره في بلد يحلوا للبعض تسميته بلد الاستثناء. إذا كان الجميع الآن يقر بفشل سياسة التشغيل وفشل سياسة التعليم باعتراف أعلى سلطة في البلاد رئيس الدولة كنتيجة للصراعات السياسية والحزبية الضيقة، وكذا لعدم ملائمة البرامج والمناهج من طرف الوزارة، إذن تحميل واضح للمسؤولية. أليس من حق من بذل عمره وجهده وماله للحصول على دبلوم اكتشف فيما بعد أنه غير ملائم أن يطالب بجبر الضرر؟؟؟. تم هناك من ينظر للإشكال بنظرة تبسيطية بالقول انه يجب الاحتكام للمباراة وان من يرفض ذلك يفتقد للكفاءة .هنا أطرح سؤال عندما يجتاز 1000 متباري مباراة لتوظيف 10 أشخاص هذا يعني أن 1% كفاءة والبقية 99% لا... ثم من يضمن نزاهة هذه المباريات؟ الأحزاب السياسية التي تشكك في نزاهة الانتخابات تحت إشراف دولي وفي ظل تملص المغرب في فك المؤشرات المتعلقة بالفساد والرشوة..     

  كلمة الخبير عبد الحفيظ فهمي:

عبر الأستاذ فهمي أن منطلق حديثه سيكون من قناعته بالاستقلال الايجابي بعيدا عن الحكومة لأنها تصد أسماعها لأي فكرة قد تأتي من دراسة وتمحيص. واعتبر نجاح أية مسؤولية يأتي من شرطين: القوة والأمانة، وإسقاطا على حالة الحكومة الحالية فإنه اعتبرها أمينة لكنها لا تملك القوة للتغيير، وصرح بعبارة سبق وان واجه بها الحبيب الشوباني أن على الحكومة أن لا تنسى "أن الشعب صوت عليكم ليس من اجل الدمقرطة والمأسسة وغيرها من الشعارات، بل صوت من اجل ركائز أربع: الصحة، التعليم، السكن، التشغيل". ودحض فهمي الأكذوبة التي تروج لها الحكومة بان الإصلاح يلزمه مدة طويلة، وأعطى كمثال؛ البرازيل وكوريا... دول صنعت مجدها في 10 إلى 15 سنة.  واعتبر الفرق هنا هو "فرق الرجال".

وفي معرض تعليقه على ما جاء في مداخلة الوزير الداودي؛ اعتبر انه من الغلط اعتماد التوجه الصناعي في دولة تستورد الطاقة والرأسمال والتشريع من فرنسا "أكذوبة الصناعة".

واعتبر انه ينبغي اعتماد ورش الملاءمة في الجامعة والابتعاد عن الجانب النفعي.

الأخطاء:

ـــ انحصار قدرات المرفق العام "إما مخصوص وإما فائض"

ـــ لا قائمة للقطاع الخاص دون أن يقوم القطاع العام (الدولة توهمنا بالصراع)

ــ الاحتجاج حق وبداية حل لكل الإشكالات.

ــ ازدواجية خطاب الحكومة؛ برامج عظمى دون استهداف المعنيين بها.

ــ العاطل شخص منتج وان لكل مخلوق في هذا الكون دور يؤديه، وان تقزيم الكفاءات والمهارات يكرس البطالة.

وفي رسالة واضحة للحكومة تفاعلا مع مشاهد التذمر التي أعلنتها الأطر الحاضرة قال فهمي: "يا رئيس الحكومة لا يمكن أبدا أن نقبل أن نمضي على جثة 2000 شاب، نصلح واقع القضية ثم نمضي للتشغيل الذاتي".

البدائل المعروضة كحل لامتصاص عطالة الخريجين:

1ــ ربط الأولولية في تنفيذ المشاريع للأطر المعطلة بين مدير المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووزير التشغيل.

 

2ــ فك الارتباط بالمؤسسات غير المسؤولة على قطاع التشغيل، (المجلس الأعلى لإنعاش التشغيل، أنابيك، ولجنة التشغيل المحدثة).

3ــ الارتكاز على الجيل الرابع من الحلول (بعد جيل الوظيفة والقطاع الخاص والتشغيل الذاتي)، وهو جيل المردودية والذي يعتمد على تعاقدات حكومية مع هيئات شبابية وخلق مجالات جديدة من مثل:

1ــ تطوير المرفق العام، الشباك السريع فرصة لتحويل أموال الرشوة إلى فرص عمل.

 ـ إذاعة مدرسية للمكفوفين والمعاقين

ـ هيئة التهذيب والتنشيط المدرسي

ـ تنشيط المقاولات

ـ تدبير فضاء المدينة والعناية بواجهة المغرب.

2ـ التشغيل الذاتي الموجه، وهو التكوين على القدرة على إنتاج الفكرة وتحليلها وتنزيلها وتدبيرها ونجاحها، (لأن سياسة التعليم لا تنتج).

3ـ الورش الكبير؛ الهجرة: لنتحول رسميا إلى بلد مهاجر فالهجرة هي بديل استراتيجي للنمو، على الدولة أن تضع مؤسسات لتنسيق الهجرة لمردوديتها على مستوى:

         ـ الأموال المحولة

         ـ الاستثمارات الصغرى.

        ـ تقوية الاستهلاك.

        ـ نقل الخبرات

       ـ دبلوماسية عمالية

4ـ الورش الكبير؛ الثقة: وأبرز مظاهرها الصفحات الخضراء في الجرائد للإشهار المجاني لطلبات فرص عمل.

وفي ختام مداخلته، أعرب الأستاذ فهمي عن دعمه التام لمبادرات الشباب وتعاونه مع كل الفعاليات، واستنصح الأطر بضرورة الصمود والاستمرار في المطالبة والتشبث بالحق، وأن الحل مرهون فقط بزمن.

كلمة إسماعيل الحمراوي:

في كلمة مختصرة ختامية انطلق رئيس الحكومة في حكومة الشباب الموازية، من تملص الحكومة الحالية من كل وعودها الانتخابية، وبرامجها الحكومية، واعتبر ملف العطالة ملف جوهري لأنه يدخل في صميم المطالب الاجتماعية التي جاءت حكومة الشباب الموازية للاشتغال عليها، وأن ملف العطالة استهلك بمقاربات عدة سياسية وقانونية واقتصادية وانه حان الوقت لمعالجته من خلال المقاربة الاجتماعية التي تمس جوهر الإنسان في التشبث بالحياة والعيش الكريم. واعتبر مشكل البطالة هو نتاج منظومة تعليمية فاشلة، وركز أنه من أجل الوصول للنتائج المرجوة ينبغي تظافر جهود الشباب يدا بيد من جميع مواقعهم  للمساهمة في بناء السياسة العمومية لهذا الوطن، لأن المغرب وطن الجميع.

 وفي الختام تمت تلاوة التوصيات التالية:

1ـ ضرورة إصلاح منظومة التعليم بمختلف مستوياتها لتتلاءم ومتطلبات الواقع المنفتح على سوق الشغل ومجالاته المتنوعة.

2ـ السياسة العمومية هي سياسة فاشلة نتيجة اعتمادها سياسة الهروب إلى الخلف للتغاضي عن ناهبي المال العام واعتماد سياسة عفا الله عما سلف.

3ـ اعتماد برنامج استعجالي لبناء الثقة المتبادلة بين الحكومة وخريجي الجامعات.

4ـ على الحكومة أن تمتلك القوة لمواجهة الوقائع الاجتماعية، وانه لا حديث عن برامج جديدة دون حل جذري للبرامج المغتصبة مثل: تأطير، تأهيل، مقاولاتي، ومحضر 20 يوليوز2011 .

5ـ التعامل الجدي والمسؤول مع ظاهرة التشغيل عامة وتشغيل خريجي الجامعات خاصة.

6ـ النأْيْ بملف تشغيل خريجي الجامعات عن أي مزايدات حزبية أو حسابات سياسوية.

7ـ الالتزام الحرفي بمقتضيات المادة 23 من الاعلان العالمي لحقوق الانسان، والتنزيل السليم لمقتضى الفصل 31 من الدستور.

8ـ اعتماد دراسات الخبراء المغاربة في مجال التشغيل والاقتصاد، وإشراكهم في تنزيل برامج التشغيل المعتمدة في السياسة العمومية.

9ـ تحمل الدولة لمسؤوليتها الكاملة تجاه تعهداتها بالتشغيل، سواء في مجال الوظيفة العمومية محضر 20 يوليوز. أو في مرافقة برامج التشغيل الذاتي.

10ـ أنه في ظل غياب سياسة عمومية واضحة في مجال التشغيل، يبقى التوظيف المباشر هو الحل الأنسب للقضاء على البطالة في صفوف خريجي الجامعات: إجازة، ماستر ودكتوراه.


 

 

 

 

 

 

 

 

         

 

 

 

 

 

 








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لجنة التنسيق المحلية لمناهضة العنف ضد النساء بالعرائش تحتج ببساحة العدالة ..

الكاتب والشاعر احمد زنيبر بالملحقة الإقليمية لوزارة الثقافة بالعرائش

فوائد خل التفاح الصحية

علي بلغود : احتفالنا باليوم العالمي للأشخاص دوي الإعاقة ليس مجرد شعار لتعبئة الفراغ الإعلامي

الناقد أحمد زنيبر يحطم الحدود التي أقامتها الجامعة ويحولها إلى فضاء للفكر المراهن على قارئ منتج

إختفاء أم وإبنها في ظروف غامضة بالعرائش

محمد العربي المساري لموقع العرائش نيوز:"النقاش حول دفاتر التحملات كان يتم تحت الطاولة"

الديمقراطيون واليساريون بالعرائش يصدرون بلاغا توضيحيا حول تدبير المرحلة الإنتقالية

الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ترد على أبو إياد المغربي

تلاميذ العوامرة يحتجون ضد التهميش والأجواء مرشحة لمزيد من التصعيد

ندوةٌ حوْل السّياساتْ العُموميّة في مجالْ التّشغيلْ تُوصي بالتّوظيفْ المُباشرْ لخرّيجي الجامعاتْ

الصّحراء المغربيّة بالعرائشْ وأَبي حَنفية النُّعمان بالبَيضاءْ يُناقشانْ الصّحافة الإلكترونيّة





 
ظلال

العكار الفاسي.. أغلى مسحوق تتجمل به المغربيات

 
عرائشيات

هايطة دالعواول مهبطين السراول ليحكمو في البلدية

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

تامر حسني يعلق على أغنية حتى لقيت لي تبغيني

 
الضفة الأدبية

وقوف مع العابرين


لقاء أدبي مع الأديب الفلسطيني محمود الريماوي

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

فليم وثائقي حول حياة جون جينيه بمؤسسة لويس فيفس الإسبانية

 
ثقافة وفن

فيلم ''أفراح صغيرة''..عوالم سرية لنساء المغرب

 
عالم الرياضة

تعرف على أسرار جسم رونالدو الاستثنائي


"إف السي العرائش" تكرم المرحوم محمد بنحمو


فوز ساحق لسيدات ليكسوس العرائش


عاجل: نتائج قرعة نصف نهائي دوري ابطال أروبا

 
فضاء المراة

أطباء وفقهاء الشرع والقانون يناقشون موضوع الإجهاض بين الإباحة والتجريم

 
منتدى الهجرة

فيديو ـ تكريم الفنان عبداللطيف الخمولي بكطالونيا ''Vilafranca del Penedès''

 
فضاء الشباب

دار الشباب الساحل إقليم العرائش تنظم برنامج أبطال الحي

 
صحة وجمال

أشياء لانتوقع تاريخ انتهاء صلاحيتها

 
اقليميات

المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تحتفي بذكرى زيارة محمد الخامس لإقليم العرائش

 
اخبار وطنية

ماليزيا تكشف: منفذا اغتيال العالِم الفلسطيني فادي البطش

 
أصدقاء العرائش نيوز

المعهد التقني للفلاحة بالعرائش يحتضن حفل تكريم الرمز المناضل بوبكر الخمليشي

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
 
إصدارات جديدة

هيسبريديس مجموعة قصصية لمحمد امين زريوح

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا