يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         بعض المعاني العميقة لحراك الريف             قلق اسباني من تزايد طلبات اللجوء السياسي لمغاربة بسبب حراك الريف             فيديو إنتشال جثة رجل من جانب نهر لوكوس بالعرائش             اتصالات المغرب تلغي حفلاتها في الشمال بسبب حراك الريف             صور عامل الإقليم يتفقد الاشغال النهائية لشاطئ رأس رمل             صفقة برشلونة في خطر بسبب صورة فاضحة             مدينة العرائش على صفحات Le Nouvel Observatoire             عاجل: صور انتشال جثة رجل من حواشي نهر لوكوس بالعرائش             متغيرات في مشهد الحراك             شائعة العفو وإطلاق سراح اعمراشا : وصفة المخزن للخروج من المأزق             اندلاع حريق في مبنى بلندن أغلب سكانه مغاربة            فيديو: عبد المنعم يحكي تفاصيل اعتقاله بسبب لافتة عاش الشعب             فيديو قوات الأمن تخلي ساحة التحرير وتمنع الوقوف بها           
مرجان العرائش

استمتعوا بالعيد و عطلة الصيف مع مرجان

 
البحث بالموقع
 
نافذة

الحاج محمد السرغيني يحكي تاريخ نادي شباب العرائش 2


مدير المنتدى الدولي الخامس للمدن العتيقة ضيفا على برنامج "نافذة"

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

اندلاع حريق في مبنى بلندن أغلب سكانه مغاربة


فيديو: عبد المنعم يحكي تفاصيل اعتقاله بسبب لافتة عاش الشعب


فيديو قوات الأمن تخلي ساحة التحرير وتمنع الوقوف بها


كلمة السيد مصطفى النوحي بدورة يونيو العادية للمجلس الإقليمي


مواطن يشتكي من تضرره من البناء العشوائي


مداخلة نارية حول حراك الريف لفريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين


ساكنة بني عروس تحتج على التهميش


شهادة عبد الخالق الحمدوشي في حق إدريس الصبيحي


شهادة عبد السلام الصروخ في حق إدريس الصبيحي


شهادة محمد الشريف الطريبق في حق إدريس الصبيحي


نشاط فرز النفايات بحي ديور كرسيا 2


نشاط فرز النفايات بحي ديور كرسيا 1


احتجاجات التجار على باشا العرائش 1


شباب من العرائش على زورق الموت

 
إعلان
 
تحقيق

تحقيق: الصحافة الإلكترونية بالمغرب بين الأمس و اليوم

 
أراء

بعض المعاني العميقة لحراك الريف

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

فيديو إنتشال جثة رجل من جانب نهر لوكوس بالعرائش

 
حوارات

حوار ساخن بين إلياس العماري و التيجيني حول حراك الحسيمة في ضيف الأولى

 
روبورطاج

ذعر بعد ولادة مخلوق غريب صور

 
إضحك معنا

سكينة درابيل تكشف تفاصيل طريقة كلامها بسلسلة ''الخاوة''

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

اليوم العالمي لمكافحة عمالة الأطفال

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 


بعد تفويت أراضيها للعمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بحي المنار


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 دجنبر 2012 الساعة 29 : 20



بقلم:خالد ديمال

بعد تفويت أراضيها لشركة العمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بقاطني الصفيح بحي المنار"

أضحى العديد من ساكنة أراضي صوديا ممن كانوا يعملون في الشركة في مرحلة سابقة، إلى التهديد بالتشريد بعد تفويت أراضيها إلى شركة العمران التي شرعت في تحويلها إلى قطب حضري بالعرائش، بعدما ألزمتهم بهدم منازلهم وإلحاقهم بحي المنار على شاكلة ساكنة أحياء الصفيح، من أجل الإستفادة هناك، وهو ما يرفضه هؤلاء متشبثين بالبقاء في الأرض التي ولدوا وعاشوا بها منذ سنة 1973 بمعدل 16 أسرة، بمبرر افتقاد الحي المعني بالتنقيل لشروط العيش الضرورية من ماء وكهرباء ومدارس، زيادة على التطويق الذي يعانيه جراء انتشار المزابل. ويؤكد محمد الضريك في تصريح لموقع العرائش نيوز على "حضور السلطة التي عرضت عليهم فكرة الإستفادة من قطعة أرضية لكل واحد منهم بمساحة 70 مترا بحي المنار، على أساس أن يفرغوا منازلهم بعدما أقدمت شركة صوديا على بيع أراضيها لشركة العمران في أفق تجهيزها لتشكيل قطب حضري كبير بالمنطقة"، مشددا على "رفض هذا العرض"، بسبب ما وصفه "افتقاد الحي المذكور لأبسط شروط العيش الكريم، في ظل انتشار المزابل والكلاب الضالة وطائر البقر، ومختلف الأمراض والأوبئة"، أضف إلى ذلك يكشف المتحدث "خطابات الملك التي تحث على وقف الهجرة القروية نحو المدينة، في مقابل هؤلاء المسؤولين الذين يقومون بمعاكسة هذه الخطابات، بطرد القرويين وتهجيرهم قسرا نحو المدينة". معلنا عن رفضه لما أسماه "سياسة التشريد التي تنهجها السلطة في شخص القائد وممثلي وزارة الإسكان وشركة العمران الذين حضروا إلى عين المكان وأمروا الساكنة بضرورة الإفراغ ثم الرحيل". ملفتا الإنتباه إلى "مصير ساكنة الصفيح بالعرائش ممن هدموا منازلهم دون أن يحظوا بأية استفادة، وظلوا قابعين في الكراء رفقة أبنائهم إلى اليوم رهينة الإنتظارية". مشددا على "رفضه الإنتقال إلى أرض غير مجهزة وتستجمع مختلف أنواع الأمراض التي قد تصيب أبناءه الخمسة بمكروه، خصوصا وأنه اعتاد الإشتغال مياوما في المزارع المحيطة بالأرض المذكور بعدما قامت صوديا بتسريح العمال بعد تفويت الأرض إلى شركة العمران". معلنا عن تشبثه إلى جانب ال16 عائلة القاطنة بعين المكان ب"البقاء بمنازلهم مهما كان الثمن، والمكوث في البادية كمتنفس وحيد لعيشهم وموردا لأرزاقهم". مضيفا "إذا تمكنت من الحصول فعلا على مساحة ال70 مترا التي وعدونا بها، فكيف سأبني تلك المساحة، وأنا بالكاد أحصل على لقمة العيش لي ولأبنائي خصوصا وأن عملي لا يتجاوز كونه عملا يدويا تطبعه الموسمية". أكثر من ذلك يضيف المتحدث أن "التنقيل فيه خرق للقانون، لأننا نتبع لجماعة العوامرة، ودائرتنا هي القصر الكبير، بينما هم يريدون تنقيلنا بحي المنار بالعرائش".

طريقة تفويت غامضة

هل يريد القاطنون بأرض صوديا البقاء بعين المكان والإستفادة من تلك الأرض، خصوصا وأنها أضحت محسوبة على المدار الحضري بعد تفويتها لشركة العمران، أم الإحتفاظ بتلك الأرض بثمن رمزي خصوصا وأن شركة العمران تطالب هؤلاء السكان بأداء مقابل عن ثمن المتر المربع الواحد الذي يصل إلى 2000 درهما؟.. أم أنهم يريدون البقاء بأرض عاشوا فيها معظم مراحل حياتهم حتى قبل أن تأتي العمران، وبالتالي يصير من حقهم بالتقادم الإستفادة من الأرض دون أن يؤدوا عنها مقابلا من المال، خصوصا وأن تثمين الأرض يطبعه الإرتفاع مع ساكنة فقيرة لا تعيش إلا على اليومي؟..

يرى حمدون بوسلهام وهو أحد الساكنة في تصريح لموقع العرائش نيوز أن "ثمن المتر المربع الذي طرحته الشركة والمحدد في مبلغ 2000 درهم، مجحف للغاية وليس في مقدور السكان أداءه"، مشددا على "الحق في الإستفادة دون أداء الثمن المذكور، على الأقل كتعويض عن وجودنا بعين المكان منذ سنوات عديدة، وليس التعامل معنا كوافدين جدد، أو العمل على ترحيلنا بالقوة إلى حي المنار إذا رفضنا أداء الثمن الذي حددته شركة العمران في شخص مسؤوليها". من جانبه تساءل محمد الضريك عن "طريقة تفويت أراضي صوديا لفائدة شركة العمران، وكذا مضمون اتفاق التفويت بين الشركتين ومعه مصير العمال القاطنين فوق أراضيها"، مضيفا "نريد أن نعرف هل نحن مواطنون مغاربة أم لسنا كذلك، خصوصا وأن أحد المسؤولين أتى إلى عين المكان، وطالبني بالرحيل بقوله: إذهب إلى بلادك". متسائلا: "أريد فقط أن أعرف أين هي بلدي، هل أنا مواطن مغربي، ودمي يسري في كل حبة رمل من الوطن، أم أجنبي وافد على هذه الأرض، هل أنا نبتة غريبة سقطت من السماء، أم مهاجر سري –حرق- الحدود؟".. مطالبا ب"معاملتهم على شاكلة ما حظي به عمال شركة صوديا بمنطقة سيدي سليمان، ومجموعة من المدن التي وصلها المدار الحضري، حيث سمحوا لهم بالسكن في فوق أرض الشركة، مع استفادتهم من التجهيز والأرض الشاسعة بما يعادل 130 هكتارا، أكثر من ذلك منحوهم مبلغ 4 ملايين ومساعدتهم على تجهيز الأرض وتمتيعهم بالسكن، دون فوضى أو شغب"، معبرا عن "استعدادهم لهدم منازلهم إذا كانوا سيحظون بنفس المعاملة دون تصلب في المواقف، أما أن يهدموا لنا منازلنا ثم يشردوننا بعد ذلك بتوجيهنا إلى حي المنار مع ما يصاحبه ذلك من حالات الإنتظار إلى أن يحين تجهيز الأرض، فهذا ما نرفضه رفضا باتا".

 

 

 








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بعد تفويت أراضيها للعمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بحي المنار

موجة غضب تجتاح جماهير تطوان

يناير المجيدة الف شهيد وشهيدة

السجناء المغاربة في السجون الإسبانية .. الواقع الآخر للهجرة

شركة درابور مصرة على تخريب الشريط الساحلي للعرائش

اللجنة المكلفة بتدبير ملف التجزئة السكنية "المسيرة" تسطر برنامج نضالي تصاعدي

الفنان محمد بوزوبع في المستشفى الجامعي بفاس

النهج الديمقراطي بالعرائش يحتفل بعيد المرأة بندوة حول مطالب النساء

دورة الحساب الإداري بالعرائش تتحول إلى حلبة لتبادل الإتهامات حول الجهة الضالعة في وفاة عامل البناء

بعد تفجيرات ماراتون بوسطن، نسبة التسجيل في ماراتون مدريد تزداد 4 مرات

بعد تفويت أراضيها للعمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بحي المنار

كيف تم تفويت عشرات الهكتارات من الملك الغابوي إلى لوبيات العقار بالعرائش

بلاغ إدانة لتدخل سلطات القنيطرة ضد النساء السلاليات "الحدادة"





 
ظلال

حكاية مغربية: تصفية حساب مع ثمانينيات تطوان

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مرجان العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

صور عامل الإقليم يتفقد الاشغال النهائية لشاطئ رأس رمل

 
الضفة الأدبية

الذاكرة الأدبية ( العدد الرابع)


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

بيان تضامني مع معاناة عاملات شركة "مسيم" للتوت الأرضي

 
ثقافة وفن

مدينة العرائش على صفحات Le Nouvel Observatoire

 
عالم الرياضة

صفقة برشلونة في خطر بسبب صورة فاضحة


رونالدو قادر على سداد الضرائب من عشر تغريدات فقط


معركة إنكليزية إيطالية للفوز بتوقيع أحد ضحايا برشلونة


بنعطية والمرابط مطلب موناكو وملقا

 
فضاء المراة

كلمة مديرة مركز عبد الخالق الطريس على هامش معرض المنتجات النسوية

 
منتدى الهجرة

تعزية

 
فضاء الشباب

هيئة السلام الأمريكية بالرباط: توظيف 20 معلم وملقن الدارجة والثقافة المغربية، آخر أجل هو 18 يونيو 2017

 
صحة وجمال

هذا ما تفعله الوجبات السريعة في جسمك

 
اقليميات

تلاميذ وأطر مؤسسة الشروق للتعليم الخصوصي يكرمون مدير دار الشباب العوامرة

 
اخبار وطنية

اتصالات المغرب تلغي حفلاتها في الشمال بسبب حراك الريف

 
أصدقاء العرائش نيوز

الصديق رشيد قنجاع يتعرّض لحادثة سير

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
إلى زهرة الشوك الفضي شمس النساء أكتب ـ "الدم لأن الدم روح"..؟

 
إصدارات جديدة

كلمة محمد البوعيادي في كتاب المخرج محمد الشريف الطريبق

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا