يسعدالعرائش نيوزأن تستقبل أخباركم ومقالاتكم على البريد الإليكتروني larachenews12@gmail.com للاشهار الاتصال بالرقم التالي ـ 0661639958         تدوير الاحزاب السياسية بثلاجة المخزن             لجنة من السلطات الإقليمية للبحث في خروقات مشروع قلب المدينة بالعرائش             لقاء للجمعيات الحقوقية بالعرائش             التساقطات الأخيرة تنعش المخزون المائي لسدود إقليم العرائش و الجهة             فجوة التواصل بين الآباء و الأبناء عنوان عرض بمقر جمعية الأيادي المتضامنة             Manifestación en Manresa por Palestina             الحركة يتشبث بترشيح السيمو بالعرائش             انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان عبد السلام عامر للطرب الأصيل بالقصر الكبير             محمد نوفل عامر ضمن فعاليات المناظرة السياسية الاولى حول موضوع الجهوية المتقدمة وافاق التنمية             تشغيل قاعة دوكيسا من جديد             الصناعة التقليدية بالعرائش تنتظر الانبعاث             الأيام التربوية الحقوقية للثانوية التقنية تحت شعار ''جميعا من اجل ترسيخ قيم التسامح والمواطنة ونبذ العنف''             تجديد المكتب النقابي لمستخدمي وأطر المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي باللكوس للاتحاد المغربي للشغل بالقصر الكبير             دراسة: لماذا قد يتسبب تلوث الهواء بالعقم؟             اختفاء فتيات المغرب... هروب أم اختطاف؟             هل يتحمل رئيس المجلس البلدي المسؤولية التقصيرية عن أي حادث ينجم عن هذه البناية المتهالكة؟             حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"            صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع            ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة            
مدينة العرائش

صبيحة و أمسية بمرجان العرائش

 
البحث بالموقع
 
نافذة

حسيسن 4/4: المشاريع التي تعرفها المدينة لا يمكن نسبتها للعمالة لأنها نتاج مجهودنا منذ كنا في المجلس الإقليمي


حسيسن 3/4: أنا على رأس بلدية بفضل ثقة سكان العرائش

 
إعلانات تهمكم
 
قناة العرائش نيوز

حسن و محسن في سكيتش "الباكلوريا"


صور وفيديو: قائد المنطقة الأمنية الجديد بالعرائش يدشن عهده بالقمع


ممثل تجارالعرائش يوضح سبب الاحتجاج على الرئيس وباشا المدينة


نداء لذوي القلوب الرحيمة طفل معاق يحتاج المساعدة


العرائش نيوز : حملة السلطات لتحرير الملك العام


العرائش نيوز: حملة السلطات لتحرير الملك العمومي بجنان باشا


الأمين السويسي في مداخلة حول قانون الهجرة


عملية هدر الثروة السمكية بميناء العرائش


نواب المجلس يتهمون الرئيس بالتحايل لتمرير مشروع تصميم تهيئة العرائش


فيديو يفضح زيف الحملة الأمنية لتحرير الملك العام بالعرائش


انفجارات قوية بسبب تماس كهربائي بالمدينة القديمة بالعرائش


حوار مع محمد الجابري بطل عالمي في الرماية


كلمة المسؤولة الرياضية لوزارة الشبيبة والرياضة حول الأنشطة بشاطئ رأس الرمل


حوار مع ابن العرائش عزيزالراشدي مستشار المنظمة الدولية للهجرة

 
تحقيق

هل إلياس العماري يبيع الوهم للمغرب؟

 
أراء

تدوير الاحزاب السياسية بثلاجة المخزن

 
اشاعات العرائش

برلماني العرائش محمد الحمداوي رئيسا للحكومة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
اخبار المدينة

لجنة من السلطات الإقليمية للبحث في خروقات مشروع قلب المدينة بالعرائش

 
حوارات

رئيس جماعة قروية بالعرائش يعيش الرفاهية من أموال فك العزلة

 
روبورطاج

هكذا غزت الهيروين أحياء بطنجة وتحولت إلى كولومبيا جديدة

 
إضحك معنا

حداد بالبيجيدي على وفاة قطة برلمانية

 
من الارشيف

من ذاكرة علي فقير: 8 يونيو 1972 - 8 يونيو 2017- حتى لا ننسى

 
فضاء الاطفال

موعد مع سحر الكاميشيباي المسرح الورقي الياباني

 
الأكثر مشاهدة

إكليل الجبل أو آزير: فوائده و استعمالاته


فضيحة سنة 2012 بقلب عمالة إقليم العرائش


العرائشُ الجميلة كما صوّرها أحدُ الإسبان سنة 1975


نبش قبر أحمد غزولة الملقب "بشيشا" وقطع عضوه التناسلي بالعرائش


عاجل: تحطم طائرة فوق موروكو مول

 
 

»  مجتمع

 
 
 

ملف المدينة القديمة مازال يراوح مكانه بسبب اتهامات بالخيانة لإحدى المستفيدات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 فبراير 2013 الساعة 37 : 21



 


العرائش نيوز :

 

ملف المدينة القديمة مازال يراوح مكانه بسبب اتهامات بالخيانة لإحدى المستفيدات


مازال ملف المدينة القديمة بالعرائش يبرح مكانه دون جديد يذكر، ما عدا استفادة أشخاص معدودين على رؤوس أصابع اليد، أثارت استفادتهم بعد اعتصام خاضوه بمقر بلدية العرائش وباشويتها، الكثير من اللغط والتخوين من باقي المعتصمين الذين لم يحظوا على شاكلة أمثالهم ممن تمكنوا من تحقيق الإستفادة في إطار ما يسمى بالسكن الإقتصادي المنخفض التكلفة. وتكشف فتيحة الشقوري في تصريح للعرائش نيوز بقولها "استفادت فاطمة ألخياطي هي وأختها، وكانت تبيت برفقتنا دون أن نحظى نحن أيضا بحقنا في الإستفادة، خصوصا وأننا لم نكن نبرح مقر البلدية في إطار اعتصامنا المفتوح"، وأضافت قائلة "بعدما سقط علي سقف المنزل، عقدنا اجتماعا مع الباشا لدراسة الموضوع، فاكتشفنا أننا لسنا مسجلين ضمن قوائم المستفيدين لا في اللائحة الأولى أو الثانية، مع أن مدة اعتصامنا تجاوزت ال3 أشهر متواصلة، دون أن ننال أية وثيقة تثبت أحقيتنا بالإستفادة بموجب الإحصاء الذي قامت به اللجنة المعنية". متسائلة: "نريد أن نعرف، هل سنستفيد أم لا، خصوصا وأن الباشا، بعد استفادة فاطمة ألخياطي، أتى إلينا وأخبرنا بأننا لن نستفيد ولو بقينا ممددين ببهو البلدية مدة سنة أخرى، مشددا علينا بضرورة العودة إلى منازلنا وفك الإعتصام"، وأضافت بقولها "الخطاب نفسه وجهه إلينا رئيس الدائرة، عندما إلتقيناه في الطريق بعدما لم نجد أحدا بالمقاطعة إثر اصطحابنا للوثائق من أجل معاودة التسجيل، بحيث حثنا هو الآخر بضرورة الذهاب إلى حال سبيلنا، ونصحنا في مقابل ذلك بالعودة إلى مكتبه للتأكد من وجود أسمائنا من عدمها ضمن قوائم المستفيدين"، فعلوا ذلك تتابع الشقوري "دون أن يجدوا لنا حلا نحن ال9 نفر ممن مكثوا طيلة هذه المدة ببهو البلدية معتصمين"، لتخلص إلى القول "إذا لم يجدوا لي حلا سأضرم النار في جسدي وسط الباشاوية، ولست وحدي من سأفعل ذلك، بل كل المعتصمين ال9 سنقوم بإحراق أجسادنا".


من جانبها، أكدت لطيفة لطاهي وهي إحدى المعتصمات ببلدية العرائش أن "فاطمة الخياطي غدرت بهم جميعا، رغم أنهم ساعدوها في الإستفادة منذ الإعتصام الأول الذي نفذوه ببهو البلدية خلال السنة الفارطة عندما خرجوا يحتجون إلى جانبها بعد تعرض منزلها للسقوط"، مضيفة أن "ألخياطي خانتهم جميعا عندما بادرت إلى الإستفادة وحدها دون غيرها بعدما كانت تنصحهم بعدم دفع ملفهم إلى شركة العمران، إلى أن تفاجؤوا بملفها يحظى بالأولية دون غيرها وظفرها بالإستفادة في مقابل حرمان باقي المعتصمين". وزادت بالقول "نحن أيضا سقطت منازلنا، لكننا فضلنا الوقوف إلى جانبها من خلال المبيت في البلدية رغم برودة الطقس مدة 6 أشهر، كما قمنا بمساعدتها عندما أغمي عليها وحملتها سيارة الإسعاف إلى المستشفى، وصولا إلى تمتيعها بمبلغ مالي من طرف العامل السابق لتمكينها من الكراء مدة 3 أشهر بمبلغ وصل حينها إلى 1500 درهما"، معبرة عن امتعاضها مما أسمته "تصرف ألخياطي التي بادرت إلى الإستفادة خلال اعتصام السنة الجارية من خلال المراوغة من أجل الإستفادة وحدها وسد الباب في وجه من ساعدوها إلى أن وصلت إلى تحقيق مبتغاها، وإلقاء الآخرين في متاهة النسيان وإنكار الجميل"، أكثر من ذلك تخلص المتحدثة في تصريح للعرائش نيوز "تعرض المعتصمات إلى السرقة التي طالت أمتعتهن، ويتعلق الأمر بمجموعة من البطانيات وكؤوس الشاي والكثير من الأشياء التي ظل مصيرها مجهولا إلى الآن، دون معرفة الجهة التي قامت بذلك بقصد إخلاء المعتصم ولو باللجوء إلى سرقة لوازم الإعتصام".


من جهة ثانية كشف أحمد نعمان وهو أحد سكان المدينة القديمة في تصريح لجريدة العرائش نيوز بقوله أن "هناك تحايل لحق ملف المدينة القديمة من طرف إحدى تنسيقيات المجتمع المدني التي دخلت على الخط وقامت بتحريف مسار الملف برمته". وعلاقة بموضوع الإستفادة أكد نعمان بقوله "موضوع الإستفادة من عدمها لم يصلني حوله أي معطى ثابت"، وأضاف "الإطار القانوني للإتفاقية التي دخلت عليها تنسيقية دير يديك معانا واضح، وهو أن تستفيد 500 أسرة داخل المدينة القديمة، وهذا يعني أن الخروج عن الإتفاق معناه انحراف عن الموضوع في اتجاه غامض لا يبشر بخير على المدى البعيد"، أكثر من ذلك حسب نعمان "أن المسار الذي أخذه الملف يخرجه عن سياقه ومكانه وعن طريقه الأمينة بواسطة أيادي غير أمينة، وستكون نتيجته وهو أن لا يستفيد أي أحد". ويستطرد نعمان بقوله "الملف لم يسقط في أيادي أمينة، بداية من الشركاء الأصليين في الموضوع، وهم مؤسسة العمران، والعمالة، والبلدية، إضافة إلى هؤلاء هناك إطار مدني/اجتماعي، كان يجب أن يدخل على الخط لكنه لم يفعل خاصة جمعيات الأحياء القديمة لأنه طرف وقعت بإسمه الإتفاقية، وبالتالي بتملصه يكون قد أخل بالساكنة، كما أن رجوعه إلى الخلف كان بداية الإنحراف الذي لحق الملف برمته، لأنه بانسحاب هذه الجمعيات حصل فراغ استغلته جمعيات من خارج المدينة القديمة، يمكن أن نختصرها في تنسيقية دير يديك معانا، بغض النظر عن فحواها هل هي تنسيقية أم مجموعة أفراد، دخلت على ملف واضح المعالم، ويتعلق ب400 سكن يجب إعادة تأهيلها سحب الإتفاقية تشكل خطرا على الساكنة، بالإضافة إلى 100 سكن اجتماعي يجب أن يستفيد منها السكان".

هذا، ويكشف أحمد نعمان أن "تنسيقية دير يديك معانا تحركها أهداف في هذا الموضوع، واختزلت هذا الملف في عنصر أو عنصرين أو ثلاثة"، والغاية يخلص نعمان "هي الحصول على أصوات كمكسب يمكن أن تحرك بها عناوين أخرى على حساب عنوان المدينة القديمة".

 

 








أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تحقيق: واش المغاربة عنصريين؟؟

نائب التعليم في مهمة صعبة

المجلس البلدي يوزع مبلغ 900.000.00 درهم على 86 جمعية بالعرائش

الاتحاد المغربي للشغل بالعرائش يعقد جمعه العام ويصدر بيانا في الموضوع

بحارة الكنفدرالية الديمقراطية والاتحاد المغربي يطالبون بمحاكمة المسؤولين الفاسدين بميناء العرائش

الناقد أحمد زنيبر يحطم الحدود التي أقامتها الجامعة ويحولها إلى فضاء للفكر المراهن على قارئ منتج

القصور الكلوي بالعرائش: "آلام كبرى لمرض مزمن تخفف تكاليفه الباهضة تبرعات المحسنين"

بعد تفويت أراضيها للعمران: "القاطنون بأراضي صوديا بالعرائش يرفضون هدم منازلهم والإلتحاق بحي المنار

منيب: الحكومة مرتبكة وتعتمد خطابا شعبويا

تحالف ربيع الكرامة يضرب موعدا للاحتجاج يوم 08 دجنبر 2012 بالرباط

الجمعية المغربية لحقوق الانسان تصدر تقريرها السنوي

عودة الباعة الجائلين بعد معاناة طويلة مع المداهمات الليلية لعناصر السلطة

العرائش تئن تحت وطأة غياب الأمن بعد ارتكاب جريمتين متتابعتين في يوم واحد

سياح سويديون ينظمون رحلة للتعرف على معالم العرائش الأثرية ومؤهلاتها الطبيعية

ساكنة المدينة القديمة تدخل في اعتصام مفتوح لإنقاذ الدور الآيلة للسقوط

الحاج نبيل يزور العرائش غدا وساكنة المدينة القديمة تحبس أنفاسها مخافة إخلافه للوعود

بن عبد الله يشدد على إلزامية الأداء لمعالجة ملف المدينة العتيقة

لماذا توقف مشروع التأهيل عند حدود شارع المسيرة الخضراء؟

السيوف في واضحة النهار بالعرائش

رئيس بلدية القصر الكبير يخرق قانون التعمير ويتواطأ مع البناء العشوائي





 
ظلال

قصّة المشط الدائري، المنتوج مائة في المائة مغربي

 
عرائشيات

Andres Moula ضيفا على برنامج عرائشيات (الحلقة الثانية)

 
إعلانات تهمكم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اخبار المدينة

 
 

»  فضاء الجمعيات

 
 

»  قناة العرائش نيوز

 
 

»  فضاء المراة

 
 

»  اقليميات

 
 

»  اخبار وطنية

 
 

»  أراء

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  عالم الرياضة

 
 

»   صورة وتعليق

 
 

»  منتدى الهجرة

 
 

»  فضاء الشباب

 
 

»  صحة وجمال

 
 

»  تحقيق

 
 

»  روبورطاج

 
 

»  حوارات

 
 

»  اشاعات العرائش

 
 

»  إضحك معنا

 
 

»  من الارشيف

 
 

»  فضاء الاطفال

 
 

»  أصدقاء العرائش نيوز

 
 

»  نافذة

 
 

»  صورة و تعليق

 
 

»  عرائشيات

 
 

»  مدينة العرائش

 
 

»  الضفة الأدبية

 
 

»  إصدارات جديدة

 
 

»  ظلال

 
 

»  حديث الخميس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حالة الطقس بإقليم العرائش

 
 
مجتمع

اختفاء فتيات المغرب... هروب أم اختطاف؟

 
الضفة الأدبية

الذاكرة الأدبية (العدد الواحد و العشرون)


رقصة الأنوثة...


همست هيستيا :


وكنت ورقة الريح


بيانو مدرسة مولاي عبد السلام بن مشيش بالعرائش


الملتقى الأول لشعراء المتوسط (برنامج اللقاء)


مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
استطلاع رأي
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
 
فضاء الجمعيات

لقاء للجمعيات الحقوقية بالعرائش

 
ثقافة وفن

انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان عبد السلام عامر للطرب الأصيل بالقصر الكبير

 
عالم الرياضة

أوزيل يتواصل مع برشلونة للانتقال إليه في يناير


عبد المالك أبرون: ''الملك كايبني الملاعب والسلطات كاتسدها على الأندية''


أول الغيث بمدينة العرائش بطولة المغرب


نتائج قرعة دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا

 
فضاء المراة

أرقام صادمة عن العنف ضد المرأة بالمغرب: 6 قتيلات و6039 معنفة نفسياً

 
منتدى الهجرة

Manifestación en Manresa por Palestina

 
فضاء الشباب

الأيام التربوية الحقوقية للثانوية التقنية تحت شعار ''جميعا من اجل ترسيخ قيم التسامح والمواطنة ونبذ العنف''

 
صحة وجمال

دراسة: لماذا قد يتسبب تلوث الهواء بالعقم؟

 
اقليميات

تجديد المكتب النقابي لمستخدمي وأطر المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي باللكوس للاتحاد المغربي للشغل بالقصر الكبير

 
اخبار وطنية

التساقطات الأخيرة تنعش المخزون المائي لسدود إقليم العرائش و الجهة

 
أصدقاء العرائش نيوز

الحرية لعائشة رودريكيز، صديقة العرائشيين

 
نتائج استطلاع الرأي
هل توافق على الطريقة التي يتعامل بها المسؤولين في معالجة ملف المدينة العتيقة والدور الآيلة للسقوط .
 
صورة وتعليق

موسم أمطار الخير
 
صورة و تعليق

عملية جراحية لنقل رأس من جسم للاخر ... جنون أم خيال

 
الأكثر تعليقا
مع زجل عبد الرحمان الجباري "الحيحاية"...

 
إصدارات جديدة

مجلة ''الصقيلة'' في عددها الثامن

 
حديث الخميس

حديث الخميس : كيف نفهم السنة النبوية؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ترتيبنا بأليكسا