اتفاقية من اجل توفير التمويلات لفائدة قطاع الصناعة التقليدية بجهة الشمال

العرائش نيوز:

عبد السلام العزاوي

أثرت  تداعيات جائحة كورونا بشكل كبير  على  العديد  من القطاعات الاقتصادية لاسيما في مجال  الصناعة التقليدية. بحيث توقف  حرفيو ومهنيو الصناعة التقليدية بجهة طنجة تطوان الحسيمة،   عن ممارسة أنشطتهم في مجال الطرز وصناعة النسيج والزرابي،  والفصالة والخياطة  وغيرها، نظرا لارتباط رواجهم بالمجال السياحي.

فمن اجل توفير  السيولة  لقطاع الصناعة التقليدية بجهة طنجة تطوان الحسيمة،  عبر تمويل  الحرفيين، من اجل تنمية مقاولاتهم، وتحريك أنشطتهم، خاصة إذا استحضرنا التوجه في المغرب نحو تسويق منتوجات الصناعة التقليدية الكترونيا.

  بادرت  غرفة الصناعة التقليدية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، الى نهج سياسة الانفتاح  على محيطها الخارجي، من  خلال توقيع اتفاقيات مع مؤسسات عمومية، وشركات خاصة، وفاعلين اقتصاديين.

 فقد وقع أمحمد احميدي رئيس غرفة الصناعة التقليدية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، صبيحة يوم  الخميس  04 مارس 2021، اتفاقية شراكة، مع  المدير الجهوري بالشمال لمؤسسة البنك  المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا أحمد فهيم الإدريسي. والتي ستضمن توفير  التمويلات لفائدة قطاع الصناعة التقليدية بجهة الشمال، من خلال منح  قروض  خاصة بالتسيير والاستهلاك والاستثمار، فضلا عن اقتناء الوعاء العقاري، والسكن، وذلك تمشيا  مع أهداف ومضامين الدعم المندمج انطلاقة، الرامي إلى تقديم جيل جديد من  منتوجات الضمان والتمويل لفائدة المقاولات الصغيرة جدا، الشباب حاملي المشاريع، المقاولات  المصدرة، القطاع غير المنظم.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.