فرق البرلمان تُجمع على مساندة إضراب البريديين و تطالب بتدخل الحكومة !

العرائش نيوز:

أجمعت ثلاث فرق برلمانية داخل مجلس المستشارين على احتقان الأوضاع و التوتر الإجتماعي داخل قطاع البريد و البريد بنك مطالبةً بتدخل الحكومة بشكل عاجل.

و نظم الفريق الاشتراكي ، وفريق الاتحاد المغربي للشغل و مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمجلس المستشارين ، اليوم الخميس لقاءا دراسيا تمحور حول موضوع التوتر الاجتماعي ببريد المغرب وفرعه بريد بنك ، أكدت فيه هاته الفرق البرلمانية مساندتها التامة لإضراب البريديين.

الكاتب العام للفيدرالية الديمقراطية للشغل و رئيس الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين عبد الحميد فاتحي ، أكد أن قطاع البريد يعرف حركة نضالية تاريخية قوية غير مسبوقة في ظرفية استثنائية من أجل تحقيق مطالب مشروعة بسيطة.

فاتحي أوضح أن البريديين خاضوا سلسلة إضرابات بلغت لحد الآن 10 أيام ، بدأت في 13 نونبر ، و بعد ذلك 26 و 27 نونبر ، لتمتد إلى 29 ، 30 ، 31 دجنبر و كذا أيام 07 ، 08 ، 12 ، 13 ، 16 يناير 2021 ، مشيراً إلى أن الإقتطاعات من أيام الإضراب في قطاع البريد تعود لسنة 1996.

و تسائلت الفرق البرلمانية الحاضرة في اللقاء عن سبب تعطل الحوار الإجتماعي في قطاع البريد ، معتبرةً أن الإضراب المفتوح الذي أعلن عنه البريديون يكشف بالواضح انسداد الآفاق في إطار الحوار الإجتماعي.

و أجمعت جميع الفرق المذكورة على ضرورة تدخل الحكومة في شخص الوزارة الوصية لمراعاة مصالح المواطنين ، و الإنكباب على الملف لحل الإشكالات المطروحة.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.