الكونفدرالية الديموقراطية للشغل: جميعا من أجل تحسين صورة جامعة عبد المالك السعدي

العرائش نيوز:

جميعا من أجل تحسين صورة جامعة عبد المالك السعدي، ولا لاستهداف النقابيين الكونفدراليين

 

أصدر المكتب الجهوي للنقابة الوطنية لموظفي التعليم  العالي والأحياء الجامعية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديموقراطية للشغل بلاغا عقب اجتماع عادي عقده يوم 30 شتنبر 2021 بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمارتيل متضمنا لإشارات قوية تروم تحسين صورة جامعة عبد المالك السعدي.

وقد تطرق البلاغ الى سعي بعض المسؤولين بالجامعة محاربة العمل النقابي الجاد والمسؤول بشتى الوسائل عبر التهجم على المسؤولين والمسؤولات النقابيين الكونفدراليين والى إستمرار التدبير الغير معقلن لملف التوظيف بالجامعة وما يترتب عنه من مساس خطير بسمعة جامعة عبد المالك السعدي جعلها خارج كل التصنيفات والى غياب التفعيل الحقيقي لمبدأ التشارك والتشاور بخصوص تنزيل المنظام الجامعي.

وقد ذكر المكتب الجهوي  في بلاغه بعض التجاوزات الخطيرة التي رافقت نهاية السنة الجامعية الفارطة و بداية السنة الحالية والتي تهم مختلف مناحي تدبير شؤون الجامعة:

  • السعي الحثيث لبعض المسؤولين بالجامعة -الغارقين في وحل الارتجالية -التضييق على الحريات النقابية والتهجم على المسؤولين النقابين والمسؤولات النقابيات اثناء ممارسة حقوقهم المهنية في خرق سافر للدستور المغربي وللفصل 14 من قانون الوظيفة العمومية.
  • عدم تحمل الادارة لمسؤوليتها فيما يخص حماية الموظف من كل اشكال العنف اللفظي والمعنوي والاداري خصوصا بالمؤسسات ذات الاستقطاب المفتوح (الفصل 19 من قانون الوظيفة العمومية).
  • عزم بعض المسؤولين بالجامعة الى ارساء منطق الولاءات والقرابات عوض منطق الكفاءات ومبدأ شفافية التباري خلال المرحلة الأولى من الإعلان عن مباريات رؤساء المصالح بالمؤسسات الجامعية.
  • استمرار تكليف الاساتذة بمهام إدارية في ظل تفعيل المنظام الاداري وعدم تفعيل مرسوم رقم 2.15.770 المتعلق بتحديد شروط وكيفيات التشغيل بموجب عقود بالإدارات العمومية .
  • إغراق غير مسبوق للإدارة بالمتدربين وبعمال شركة المناولة وبالطلبة عبر اسنادهم مهام ادراية حساسة تهم التدبير المالي للجامعة وتدبير الموارد البشرية والشؤون البيداغوجية وصل حد تمثيل المؤسسات الجامعية في إجتماعات رسمية مقابل تهميش واغتيال أطر الدولة وإقبار الكفاءات والخبرة الإدارية.
  • استمرار منطق التعيين في منصب الكاتب العام للمؤسسات الجامعية عوض فتح باب التباري على غرار باقي مناصب المسؤولية عملا بمنشور 2.11.681 الصادر 25 نونبر 2011 وبالقرار المشترك المحدد للمنظام الإداري للجامعات دون مراعاة التجربة المهنية والاقدمية.
  • عدم اعتماد اليات للتحفيز المادي للاداريين والتقنيين عملا بمخرجات اللقاء المنعقد مع رئيس الجامعة.
  • عدم احترام شروط دفتر التحملات للصفقات المبرمة مع شركات المناولة.
  • تفاقم الوضعية المزرية لمحضري المختبرات بمختلف مؤسسات الجامعة: مخاطر مهنية، التعويض، ساعات العمل، ..

وقد ختم المكتب الجهوي بلاغه بالعمل على إرساء جسور الإحترام و التعايش والعمل المشترك من أجل تحسين سمعة جامعة عبد المالك السعدي وضرورة سهر رئيس الجامعة على حماية حق الانتماء النقابي وعلى رفح حالة التوجس المبالغ فيه بجامعتنا امام كل عمل نقابي جاد ومسؤول وجدد رفضه القاطع لكل الأساليب البائدة لضرب العمل النقابي والتهجم على عدد من الكتاب المحليين.

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل

النقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي والأحياء الجامعية

المكتب الجهوي

طنجة-تطوان-الحسيمة


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.