تطور جديد في “قضية غالي”، القاضي يستدعي وزيرة الخارجية السابقة “لايا” للتحقيق

العرائش نيوز:

استدعى القاضي لاسالا، الذي يحقق في المخالفات المحتملة في إدارة وصول زعيم جبهة البوليساريو إلى لوغرونيو Logroño في أبريل الماضي للعلاج من فيروس كورونا، وزيرة الخارجية السابقة، أرانشا غونزاليس لايا، للإدلاء بشهادتها أثناء التحقيق.

وحسب يومية “هيرالدو” التي توضح أن تاريخ الإدلاء بالشهادة لم يتم تحديده بعد “لأنه لم يتم تحديد مكان تسليم الاستدعاء شخصيًا”. ويأتي هذا الاتهام بعد أسبوع واحد فقط من تأكيد مدير ديوان الوزارة، كاميلو فيلارينو، أن الوزيرة السابقة أعطت تعليمات بشأن دخول غالي إلى إسبانيا.

وأوضحت مصادر قضائية أن فيلارينو صرّح أمام القاضي لاسلا، بأنه يومين فقط قبل وصول غالي إلى إسبانيا، تلقى رسالة نصية على تطبيق “واتساب” تطلب منه الاتصال بها.

وبحسب مدير الديوان السابق لوزارة الخارجية، فإن لايا أبلغته أنه “تقررت” الموافقة  لغالي للدخول إلى إسبانيا، وطلبت منه تولي المسؤولية اللوجستية من خلال الاتصالات مع السلطات العسكرية وسلطات لاريوخا لإرسال سيارة إسعاف لنقل زعيم البوليساريو من قاعدة سرقسطة الجوية إلى مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو لتلقي العلاج من مضاعفات كوفيد19.

وأضاف فيلارينو ، وفقا لنفس المصادر ، أن الوزيرة طالبته بأقصى قدر من التكتم ، لأن الكشف العلني عن الرحلة قد يتسبب في “الإضرار” بالعلاقات الدولية للبلاد، موضحا أنه، ومع ذلك، طلبت من الوزارات الأخرى توثيق مغادرة غالي للبلاد وأن الإجراء المذكور لم يتم تنفيذه مطلقًا.

“متابعة”


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.