امن العرائش ينجح في فك لغز اختطاف واحتجاز قاصر والاعتداء عليه بالسلاح الأبيض

العرائش نيوز:

علمت الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب ان الشرطة القضائية قامت مساء اليوم بوضع شخصين من أصل أربعة أفراد كانوا قد اختطفوا قاصرا يبلغ من العمر 17 سنة بواسطة سيارة سوداء واقتادوه إلى دوار الغديرة يوم خامس أكتوبر 2020 حيث تم طعنه سبع طعنات بالسلاح الأبيض على مستوى الجسد ليتخلصوا منه بعد ذلك قبالة المستشفى الإقليمي للا مريم ورميه أرضا .
أحد الشباب الذي قدم المساعدة للضحية القاصر محمد أمين التومي صرح الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب انه تفاجأ بالشاب وهو مدرج في دمائه يطلب نجدته واسعافه وهو ما تم بالفعل حيث قام باسناده وايصاله مستعجلات المستشفى التي أمر الطبيب المداوم بضرورة ادخال المصاب بشكل مستعجل قسم الإنعاش بنفس المستشفى تحت عدد 9260 الساعة 00.10 دقائق من يوم سادس أكتوبر 2020 .
الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب تدخل على الخط بعد توصلها بطلب المؤازرة من طرف أب القاصر محمد أمين التومي يلتمس منا مؤازرته في هذا الملف وبضرورة المطالبة بإجراء خبرة طبية مضادة على ابنه القاصر نظرا الوضعية الصحية وعدد الطعنات التي وجهت له من طرف اشخاص.
والد الضحية استغرب وصرح بحرقة كيف تسلم لابنه شهادة طبية مدة العجز بها 25 يوما وهو لا يقدر على الوقوف ومصاب إصابات بالغة في أنحاء جسده …
الرابطة الوطنية تراسل إدارة المستشفى وتخضع المصاب إلى فحص شامل سلمت له على أثره شهادة طبية يقدر مدة العجز بها 40 يوما وهو ما استحسنه الجميع نظرا للضرر البالغ الذي وقع على الضحية من إختطاف واحتجاز وتعنيف وضرب وجرح وتوجيه طعنات إلى جسده.
الشرطة القضائية بالعرائش تبدأ البحث في الملف بعد حصول المعني بالأمر على الشهادة الطبية وتحرير محضر إضافي للقاصر واعتقال شخصين أحدهما صاحب سيارة الكولف السوداء التي بواسطتها تمت عملية الاختطاف.
المشتبه فيهما بتكوين عصابة إجرامية يتم وضعهما تحت الحراسة النظرية بإشراف من السيد الوكيل العام للملك .
كما تساءل العديد من المتتبعين عن مصير السيارة التي استخدمت في الاختطاف وضرورة إجراء خبرة علمية على الكراسي الخلفية حيث مارس المشتبه فيهم شتى انواع التنكيل بالقاصر .
نشكر السيد الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بطنجة على سهره الشخصي من أجل تطبيق القانون وايضا الشكر موصول لكل رجال الشرطة القضائية ورجال الأمن و الأطباء الذين قدموا ما في جهدهم من أجل إسعاف الضحية وانصافه وايضا الشكر موجه للسيد رئيس المنطقة الأمنية بالعرائش على تتبعه الشخصي للملف كما ننوه عاليا بحنكة رئيس مصلحة الشرطة القضائية بالعرائش على طريقته في فك لغز جناية الاختطاف والاحتجاز والضرب والجرح .
برافو للجميع وسنعمل لاحقا على متابعة أطوار هذا الملف في مراحله القادمة بناء على طلب المؤازرة المقدم من طرف أب الضحية القاصر .
يحيا العدل …
التوقيع
محمد بلمهيدي
رئيس الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب .


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.