ام المهدي : ابني دخل في ازمة نفسية بسبب ترهيب محافظ ليكسوس

العرائش نيوز:

توصلت العرائش نيوز بتصريح مصور للسيدة بشرى المودن ، ام الشاب المهدي القدميري ، الشاب الذي قام محافظ موقع ليكسوس الاثري بأخذ معداته المتعلقة بالتصوير “درون” وتسليمها لشرطة العرائش.
هذا التسجيل الذي ارسلته السيدة بشرى للعرائش نيوز تؤكد خلاله ، ان ابنها المهدي دخل في ازمة نفسية بسبب ما اسمته بالعنف اللفظي و الارهاب السلوكي الذي مارسه محافظ موقع ليكسوس بحق ابنها .
اليوم تؤكد الام ان ابنها اصبح شخص منغلق لا يخرج من المنزل و يقفل هاتفه النقال طوال الوقت ، كما اكدت ان هذه التجربة اصابت ابنها بالرعب والاحباط، فهو ولم يتخيل ابدا ان هواية التصوير التي يعشقها ستتسبب في متابعته امام الشرطة .
وقد اكدت ام المهدي ان محافظ موقع ليكسوس يتحمل كامل المسؤولية فيما اصاب ابنها من ضرر نفسي .
كما اكدت انها ستتابعه امام القضاء لانه استعمل العنف بنزع معدات ابنها دون وجه حق ، هذا غير اهانته و ترهيبه .
وتطالب ام المهدي المجتمع المدني والجمعيات الحقوقية في العرائش بمؤازرة ابنها ، ضد موظف يشتغل بوزارة الثقافة لكنه حسب قولها يتبنى ثقافة القمع و التسلط .
تجدر الاشارة ان العرائش نيوز استضافت محافظ موقع ليكسوس الاثري ونفى ان يكون قد اعتدى على المهدي لفظيا .
وقد اثار خبر استدعاء الشرطة لشابين احدهما المهدي ، على خلفية شكاية محافظ موقع ليكسوس الاثري ، استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالعرائش ، هؤلاء اطلقو هاشتاغ ” ليكسوس ليست ملك للمحافظ” و “التصوير بموقع ليكسوس ليس جريمة”


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.