بعد زيارة لجنة تفتيش مركزية نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب تصدر بلاغا ناريا و تتوعد بالتصعيد

العرائش نيوز:

أصدرت النقابة الوطنية للوكالات الحضرية بالمغرب المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، و التي تعتبر النقابة الأكثر تمثيلية على صعيد الوكالات الحضرية، بلاغا شديد اللهجة ضد إدارة الوكالة ، نددت فيه بقرار المديرة إعفاء مهندسة معمارية منتمية للنقابة و مشهود لها بالنزاهة و الكفاءة، من مهام رئاسة مصلحة، إثر ما اعتبرته النقابة في بلاغها الذي توصل موقعنا بنسخة منه، تصفية لحسابات ضيقة و إرضاء لأطراف داخل الوكالة و خارجها، من خلال التضحية بالحلقة الأضعف، و بنهج أساليب كيدية تشتم منها رائحة الانتقام ، تجلت بالخصوص في إصدار عقوبة إدارية تلاها إصدار قرار الإعفاء من التكليف بتسيير قسم و كذا الإعفاء من رئاسة مصلحة، في أقل من 24 ساعة ، كما أن قرار الإعفاء ، حسب بلاغ النقابة ، ” معيب شكلا و مضمونا من حيث كونه محررا باللغة الفرنسية و مفتقدا لأي تعليل أو تبرير”. مطالبة بالتحقيق الشاملة من أجل تحديد عادل للمسؤوليات، و هو ما استجابت له الوزارة الوصية من خلال إيفاد لجنة تفتيش مركزية إلى الوكالة الحضرية للصخيرات- تمارة. هذا القرار ، اعتبره بلاغ النقابة تلخيصا ” لواقع الوكالات الحضرية المؤلم” ، و التي تفتقد لنظام أساسي عادل و منصف مما يجعل بعضها أرضية خصبة لكل أنواع التعسفات و الاجتهادات و التأويلات كلما تعلق الأمر بمحاولة تدمير المسارات المهنية لبعض الأطر و المسؤولين ، و هو ما ينذر بتحول هذا الملف إلى محطة لمناقشة واقع الوكالات الحضرية في شموليته، خصوصا مع تأكيد النقابة أن هذه القضية أصبحت تكتسي طابعا وطنيا ، و أن النقابة الوطنية، التي تتمسك بالحوار و بإيجاد حل مشرف و عادل لهذا الملف يتمثل في إنصاف رئيسة المصلحة التي تعرضت لضرر إداري و معنوي بالغين ، لن تدخر جهدا من أجل ” مواجهة كل أساليب الشطط و الظلم و الاستقواء بسلطة المنصب” ، و هو ما ينذر بأن هذا الملف سيعرف تطورات خلال الأيام و الأسابيع المقبلة، من خلال عزم النقابة على استنفار كافة مكوناتها لخوض كل الأشكال النضالية المشروعة.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.