تفاصيل اعتقال احد اباطرة نهب الرمال بالعرائش

العرائش نيوز:

تمكنت دورية تفقدية لعناصر المياه والغابات و محاربة التصحر بالعرائش بمعية عناصر شرطة الملك العام و المقالع التابعة لمديرية الاقليمية للتجهيز والنقل بالعرائش ، و بإشراف السلطة المحلية الملحقة الادارية الثالثة برفقة عناصر الشرطة الادارية بالعرائش ، وفي اطار معاينتها لأماكن نهب الرمال بشاطئ رأس الرمل و الغابات المجاورة له ، والاراضي ذات الصبغة الجماعية بدوار رقادة ، تم يوم الاثنين 30 نونبر 2020 ضبط المسمى ( م . ع ) احد ساكنة دوار رقادة على مثن شاحنة من نوع “ميتسوبيشي” و عليها آثار رمال منهوبة .
وقد قامت الشرطة القضائية على الفور بإعتقال المعني بالامر لعدم الامتثال كما انه كان موضوع مذكرة بحث بموجب برقية للدرك الملكي بالساحل بخصوص قضية نهب الرمال و عدم الامتثال للسلطة المحلية الدائرة الثالثة بالعرائش سنة 2017.
وقد تم حجز الشاحنة المذكورة ، وبعد التوجه الى منزل المعني بالامر الواقع بدوار رقادة تم حجز جرار و جرافة “تراكس” للاشتباه في استعمالهما في نهب الرمال.
كما علمت العرائش نيوز ان المعني بالامر سيتم متابعته بتهم تتعلق بتعييب ناقلة ذات محرك تابعة للمياه و الغابات ، بعد ان حاولت اعتراضه بعد ضبطه في حادثة نهب رمال اخرى بتاريخ 20 فبراير 2020 الا انه لم يمتثل و قام بتعييب الآلية اثناء هروبه من دورية المياه والغابات .

تجدر الاشارة ان اللجنة الاقليمية المختلطة التي تقوم بمراقبة المقالع والمستودعات سبق وان اصدرت معاينة بتاريخ 21/22 ماي 2020 بمعية ماسح طوبوغرافي حددت فيها كميات الرمال المستخرجة بمنطقة رقادة و شاطئ رأس الرمل بشكل غير قانوني خلال هذه الفترة ب حوالي 45621 متر مكعب ، هذه الكمية التي تضاعفة بشكل مهول بسبب استفحال عمليات النهب وهو الامر الذي اكدته نفس اللجنة بعد آخر معاينة اجرتها بتاريخ 27/10/2020 ، وقد حمل تقرير اللجنة المعني بالامر بإعتباره احد اكبر ناهبي الرمال بمنطقة رقادة وشاطئ رأس الرمل ، كما اكدت ان اعماله التخريبية الغير قانونية اثرت بشكل سلبي على التوازن البيئي بالمنطقة.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.