محمد خيي الخمليشي : اغلبية برلمانية تصوت ضد الحكومة ورئيسها !!

العرائش نيوز:

في تدوينة لمحمد خيي الخمليشي نائب برلماني عن حزب العدالة والتنمية, وعضو في لجنة المالية والتنمية الاقتصادية ، حول تصويت احزاب الاغلبية على تعديل القاسم الانتخابي على أساس المسجلين ، علق على هذا الامر بكون

( اغلبية برلمانية تصوت ضد الحكومة ورئيسها و تصوت بالخصوص لصالح تعديلات حذف العتبة نهائيا وتقسيم المقاعد بغض النظر عن الاصوات رغم رفض المقترح من وزير الداخلية هي “اغلبية وظيفية” صنعت منذ البداية لهذا الغرض، وقد شاركت قيادة الحزب بكل أسف في القبول بهذا الوضع منذ البداية عندما قبلت دخول الاتحاد الاشتراكي الحكومة وقد نبهنا ساعتها الى خطورة هذا المسار…
المطلوب من قيادة العدالة والتنمية الان ان تبلور موقفا غير تقليدي مما جرى، وان تختار استدراكا لما فات انقاذ ما يمكن انقاذه.
فمن الواضح ان الاستمرار في قبول اللعبة بشروطها الحالية هو اسهام غير مباشر في الاضرار ببلادنا وبصورتها و بالديمقراطية ومكتسباتها، فضلا عن التمرميد الذي لحق بتجربة المشاركة السياسة لحزب العدالة والتنمية.
عدم المشاركة في مسار الإمعان في تزييف الارادة و تزييف المعنى و العبث بالنتائج أولى واسلم، وبغض النظر عن موقف الحزب الذي صوت ابتداء ضد مشروع القانون التنظيمي لمجلس النواب رافضا بذلك مقترح العبث بشكل قاطع، فانني شخصيا على الأقل اجد نفسي غير معني بالاستحقاقات المقبلة وغير مستعد للمشاركة في تزكية هذه المهزلة، اذ لا يمكن على سبيل المثال ان أدعوا الناس للتصويت في انتخابات لا تعتد باصواتهم أصلا…
صحيح ان هذا “القاسم” ليس هو بداية التجاوزات والتراجعات، وصحيح ان “دقة تابعة دقة” لكن ما وقع امس اسدل الستار على مرحلة مؤلمة.
النضال الديمقراطي اوسع من حشره في زاوية المشاركة الدائمة دون قيد ولا شرط .)


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.