الحكومة تضم عددا من الأراضي الفلاحية السقوية بإقليم العرائش

العرائش نيوز:

نشرت الأمانة العامة الحكومة بتاريخ 7 ماي 2021، مرسوما لضم الأراضي الفلاحية السقوية بإقليم العرائش بموجب المرسوم رقم 931.20.2، ويهم الأمر كلا من الأراضي الفلاحية السقوية دار الخروفة، قطاع رقم 1 الواقع بنفوذ جماعات ريصانة الجنوبية وسوق الطلبة وأولاد أوشيح بقيادتي خميس الساحل والطلبة بدائرة وادي المخازن وجماعة بوجديان بقيادة تطفت بدائرة اللوكوس وجماعتي بني كرفط وزعرورة بقيادة بني كرفط بدائرة مولاي عبد السلام بن مشيش.

وتنحصر الغاية الأساسية من ضم الأراضي الفلاحية بعضها إلى بعض في تحسين أساليب الاستغلال بجمع وإعادة ترتيب القطع المبعثرة أو المجزأة لتشكل أملاكا موحدة الأطراف أو أملاكا محتوية على قطع أرضية كبيرة منسجمة الشكل، تساعد على الوصول إليها وريها وصرف المياه منها، وبوجه عام تكون صالحة للاستفادة من التحسينات العقارية الممكن إدخالها عليها.

وقد جاءت المصادقة على المرسوم المذكور المقترح من وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، بعد إتمام مسطرة البحث العمومي الممتدة من فاتح أبريل إلى 30 أبريل 2015، وتحقق مسطرة البحث التكميلي لمدة 15 يوما، وبعد الاطلاع على مشروع ضم الأراضي الفلاحية السقوية الذي أقرته اللجنة المختلطة لضم الأراضي الفلاحية خلال اجتماعها المنعقد بتاريخ 20 ماي 2016.

والجدير بالذكر أنه من أهم آثار ضم الأراضي الفلاحية نقل ملكية الأراضي من المالك القديم إلى المالك الجديد، مع احتفاظ كل مالك بالحقوق الشخصية والمنافع والامتيازات المرتبطة بقطعته السابقة، ثم استوجاب تقييد القطع الجديدة بالرسم العقاري.

شمالي


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.