العطسة في الخريف، زكام أم كورونا؟؟؟

العرائش نيوز:

تزامناً مع فصل الخريف، يكثر الشعور بالزكام، وهذا ما يسمى بحساسية الخريف، التي كنا نعالجها بسهولة بمساعدة أعشاب قبيل من زنجبيل وزهورات، بالإضافة إلى الخلطات الغريبة، وطبخات من عدس وحمص. أما اليوم فلا مجال للنقاش بهذه الأعشاب والخلطات والطبخات، فقد حلّ علينا فيروس كورونا 19، و فَتَك بجميع هذه الخلطات، حيث يملك عوارض متقاربة بنسبة كبيرة مع الزكام، ففي حال عطست في الخريف، لا تنتظر أن يقدم لك كوب الزهورات على طبق من ذهب، بل ستيقدم لك فحص الPCR في أنفك.

وتعتبر الحساسية الفصلية من المشاكل الصحية الأكثر شيوعاً لدى العديد من الأشخاص في بداية كل فصل، فسنقدم لكم أعراض حساسية فصل الخريف:

1-الاحمرار في العينين مع افراز الدموع بشدة

2- ظهور بعض البقع الحمراء والشعور بالرغبة في حكّ البشرة
3- صعوبة في التنفس والسعال الحاد
4- سيلان الأنف مع العطس المستمر
5- الآلام القوية في الرأس
6-ارتفاع في درجات الحرارة.

أما المصاب بفيروس كورونا، فقد يعاني من الحمى، حيث تبلغ درجة حرارة 37.8 درجة مئوية وسعال مستمر جاف، وفقدان حاسة التذوق والشم.
وقد يعاني المريض أحيانا أيضا من التعب والأوجاع والآلام والتهاب الحلق والصداع وضيق التنفس، ومن النادر حدوث إسهال وسيلان أو انسداد في الأنف، وتقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية إن الأعراض يمكن أن تتراوح من خفيفة إلى شديدة.

 


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.