للتفتيح ومكافحة التجاعيد والخطوط الدقيقة.. 5 فوائد للبشرة باستخدام الحلبة المطحونة

العرائش نيوز

هل تعرفين بذور الحلبة برائحتها القوية وخصائصها المتعددة ولكنك لستِ متأكدة من تأثيرها المباشر على الصحة والجسم؟

كانت هذه الحبوب مُستخدمة عبر التاريخ لشهرتها بفوائدها المتعددة. في الواقع، يُعتقد أن الرومان القدماء استخدموا الحلبة المطحونة في صنع المشروبات منذ القرن الأول ميلادياً، وأن الفراعنة زرعوا حبوب الحلبة وأكلوها وعرفوا فوائدها منذ آلاف السنين.

ولكن ما قد تجهله أن الحلبة لا تستخدم فقط في الطهي وتحضير المشروبات، إذ يتم استخدام الحلبة المطحونة أيضاً في الطب التقليدي حول العالم منذ عقود طويلة، لما تتمتع به من خصائص تساعد في الهضم وتعزيز التمثيل الغذائي والحفاظ على مستويات السكر في الدم لدى المصابين بأمراض السكري.

إلا أن الفوائد الصحية لتلك الحبوب تمتد لتصل إلى بشرتك أيضاً، وذلك من خلال استخدام مساحيق الحلبة المطحونة في روتين العناية المعتاد بالجلد والجسم.

1- الحلبة المطحونة لتقليل التهابات الجلد
من المعروف أن بذور الحلبة لها خصائص ممتازة مضادة للبكتيريا، وبحسب دراسة منشورة عام 2011 بمجلة Pharmaceutical Methods، فإن الحلبة تحتوي على مركبات مضادة للفطريات والالتهابات. وبالتالي يمكن أن يقلل مسحوق الحلبة المطحونة من التهابات الجلد الناجمة عن الجروح والأكزيما والحروق، وتسريع عملية الشفاء والتعافي دون ندوب أو آثار.

2- علاج شيخوخة الجلد وآثار تقدُّم سن البشرة
حبوب الحلبة سواء مطحونة أو كاملة تُعتبر علاجاً طبيعياً فعالاً لمكافحة الشيخوخة.

ونظراً لكون هذا النبات غني بالنياسين أو فيتامين ب 3، فإنه بإمكانه إصلاح خلايا الجلد التالفة بفعل عوامل التقدُّم في السن، وتجديد خلايا جديدة بشكل فعال عوضاً عنها.

وبالتالي فإن مسحوق الحلبة المطحونة ثبت بشكل علمي أنه يقلل من التجاعيد والبقع العمرية والخطوط الدقيقة وغيرها من أعراض شيخوخة الجلد، بحسب مجلة Academia العلمية.

3- تعزيز نضارة الجلد وعلاج البشرة الدهنية

يمكن استخدام مسحوق الحلبة كمقشر طبيعي للوجه يمكنكِ تحضيره في المنزل بسهولة. وتشير ورقة بحثية نشرها موقع Academia أيضاً عن أسباب وعلاج الرؤوس السوداء، إلى أن الاستخدام المنتظم لمسحوق الحلبة المطحونة على البشرة يمنحكِ بشرة متوهجة بشكل طبيعي عن طريق إزالة الخلايا الميتة وتقليل الرؤوس السوداء.

إضافة إلى ذلك، عند استخدام الحلبة المطحونة في تحضير غسول الوجه أو قناع الوجه الليلي بشكل أسبوعي، يمكن أن تقلل عناصر الحلبة الغذائية من دهنية البشرة ما يعزز من مقاومتها لمشاكل البثور وحب الشباب، وفقاً لموقع Style Craze للجمال والعناية.

4- تنظيف عميق للبشرة وتونر لطيف للجلد
تُنقع بذور الحلبة في الماء طوال الليل وتُمزج في عجينة في اليوم التالي عند الاستخدام لتعمل كمطهر رائع للبشرة ومُستحضر طبيعي تماماً للتقشير الآمن للجلد.

وبحسب موقع Map of India للنصائح والمعلومات، يُطبق هذا المعجون كقناع على البشرة لينظفها بعمق، وبعد جفافه بالكامل يتم تقشيره وفركه بلطف في الجلد لتحقيق أكبر تنظيف عميق ممكن للبشرة.

يمكنك أيضاً استخدام المياه المتبقية المستخدمة في نقع هذه البذور لإزالة الزيوت والأوساخ الزائدة من بشرتك باستخدام قطعة قطن بعد المكياج أو الخروج إلى الشارع.

ويُنصح ألا تتركي تلك المياه تتأكسد لساعات طويلة، على أن تتخلصي منها في اليوم التالي للنقع مباشرة إذا لم تستخدميها بالكامل.

يمكن أيضاً استخدام الماء المستخدم في نقع بذور الحلبة كمنظف للوجه أو تونر للبشرة على أن تحفظيها في زجاجة رذاذ. وترشي هذا الخليط على وجهك النظيف قبل وضع المرطب على بشرتك.

5- ترطيب البشرة الجافة وعلاج التشققات
رغم أن مسحوق الحلبة المطحونة يساعد في علاج البشرة الدهنية، فإنه مفيد للبشرة الجافة كذلك.

إذا كانت بشرتك خشنة أو جافة أو متقشرة يمكنك استخدام هذا المسحوق الناعم في تحضير ماسكات العناية ببشرتك بشكل أسبوعي. إذ تغذي هذه البذور البشرة وترطبها عن طريق إزالة جميع أنواع الجفاف والجذور الحرة المسببة لشيخوخة الجلد.
ويمكنكِ استخدامه بتحضير منقعوع الحلبة المطحونة مع الماء الساخن وتركه لليلة كاملة لكي يمتزج تماماً، وفي اليوم التالي أضيفي لهم ملعقتين كبيرتين من الزبادي وملعقة كبيرة من العسل الأبيض الطبيعي.

وبحسب موقع ReciBeauty للجمال ووصفات العناية بالبشرة، ضعي هذا المزيج على وجهك واشطفيه بالماء الفاتر بعد 15 دقيقة على الأكثر لتحقيق أفضل النتائج في تعزيز رطوبة الجلد والقضاء على الجفاف.

وبشكل عام، يساعد تناول مشروب الحلبة الطبيعية بشكل مستمر في تنظيف الجسم من السموم وتعزيز صحة الجهاز الهضمي، وهو ما له دور كبير ومباشر في تحسين صحة الجلد وتعزيز شبابه ونضارته.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.