خطير..بلطجية مع كلب يسيطران على شاطئ العرائش ويزرعان الرعب بين رواده

العرائش نيوز:

تلقت العرائش نيوز شكاية من رواد شاطئ راس الرمل بالعرائش ، يشتكون من شخصين يمارسان البلطجة بشاطئ بليغروسا ، هذين الشخصين يضعان خيمة للمبيت دون ترخيص بهذا الشاطئ ، كما انهما يمارسان كراء الكراسي والطاولات والشمسيات دون ترخيص ، ويتساءل العديد من رواد الشاطئ كيف سمح امن الشاطئ وعساكر الساحل ، لهؤلاء البلطجيان بوضع خيامها بالشاطئ رغم ان القانون يمنع التخييم او الاقامة بشاطئ العرائش  !!

الأخطر من كل هذا ان هذين الشخصين يمارسان البلطجة على رواد الشاطئ ، مستعملين احد الكلاب الشرسة و الكلام الساقط طوال الوقت ، وقد سجل خلال هذا الأسبوع اعتداء قام به كلبهما على احد المواطنين بعد ان قام الكلب بتمزيق كرة لعب الاطفاله ، وعندما اتجه المواطن الى البلطجي صاحب الكلب محذرا ان هذا الكلب يشكل خطر على أبنائه ، انهال هذا البلطجي على المواطن بوابل من السباب والكلام الفاحش امام انظار الجميع ، كما انه اخذ يرفع صوته مهددا الجميع بعبارة *لي غادي يقرب عندي غادي ندخل عليه 40 عام دالحبس* ، وقد أفادت مصادر العرائش نيوز ان احد البلطجيان ينحدر من مدينة مكناس .

وقد اكد احد العاملين بشاطئ بيليغروسا ان هذين الشخصين منذ وصولهما هذا الأسبوع ، حولا الشاطئ الى ساحة لبلطجتهما مستخدمين طرق المشرملين في بث الرعب بين أصحاب الكيوسكات و السباحين المنقذين ، ولم يسلم احد من اذيتهما وهما كما اكد مصدر العرائش نيوز يستخدمان منطق *الحاباسة* حسب تعبيره في السيطرة على السجن.

وينظاف هاذين البلطجيان لمسلسل انعدام الامن بشاطئ راس الرمل الذي يعرف تسيب وفوضى غير مسبوقة في تاريخه، ومثل هذه الكائنات تجعل من الأموال الكبيرة التي صرفت بشاطئ راس الرمل من اجل إعادة تأهيله بمثابة كب المياه في الرمال.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.