ممارسات همجية تحول شاطئ سيدي عبد الرحيم بالعرائش الى مزبلة

العرائش نيوز:

بعد تردي الخدمات بشاطئ رأس الرمل بالعرائش ، أصبح العديد من المواطنين  يبحثون عن شواطئ بديلة، يقل فيها الزحام ما يوفر راحة اكبر للإستجمام .

هذا الأمر يفسر الإقبال المتزايد على شواطئ من قبيل سيدي عبد الرحيم وسيدي بوقصيبات المجاورة للعرائش.

ورغم أن هذه الشواطئ غير مهيكلة و غير محروسة إلا انها أصبحت القبلة المفضلة لمجموعة من الأسر بمدينة العرائش.

هذا الأمر أصبح يشكل تهديد لبيئة هذه الشواطئ العذراء ، وبما أنها لا تتوفر على مرافق لجمع النفايات، أصبح ضغط مخلفات المصطافين الذين يفتقرون لثقافة الحفاظ على البيئة ، يشكل خطر حقيقي على هذه الشواطئ الجميلة.

مما حول أجزاء من هذه الشواطئ إلى مزابل حقيقية .

ومن أجل ايقاف مسلسل تدمير هذه الشواطئ على جماعتي العرائش و الساحل ، العمل و التنسيق من اجل ايجاد حل للنفايات المكدسةبشواطئ الجماعتين الساحليتين.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.