متشردين يفترشون الكارطون في ليالي العرائش الباردة

العرائش نيوز:

مشاكل عديدة أغلبها أسرية ، فرضت عليهم العيش في الشارع العام ، يعيشون على قساوة الفصول من حرارة وبرد ورياح ، تجدهم يلتحفون بأغطية رثة ويفترشون الكارطون في شوارع العرائش .

يتكرر سيناريو معاناة المتشردين كل فصل شتاء ، حيث تجد مختلف الفئات العمرية من الجنسين ، يبيتون على أبواب المنازل والمحلات ، في برد قارس يحمل معه مؤشرات تنذر بخطورة الوضع على حياة هؤلاء الفئة .

في حوار للعرائش نيوز مع أحد المتشردين ، حول ظروفه التي أدت إلى المبيت في الشارع واتخاذه ملجأ ، أجاب بكلمات قصيرة تعبر عن مأساة طويلة ..
قال : سنين طويلة والشوارع موطني
كلمات تعبر عن حجم المعاناة التي تعيشها هذه الفئة بين الدروب والأحياء .


طأطأ رأسه وأضاف قائلا : أنا ابن تِطاوْن ” تطوان ” ( ” عِيشْت مْضَخَّم أعمي ياخاي ، او الزمن غدار ، يْشقلب لك الحياة ديالك )
يذكر أن هذه الظاهرة تكاثرت مؤخرا بإقليم العرائش ، حيث أصبحت المدينة غارقة في المتشردين ، في غياب أي مأوى يحوي هاته الفئة .


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.