خالد شكيل نائب رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية يطالب بتقديم المزيد من الدعم للطب البحري

العرائش نيوز:

عبد السلام العزاوي

أكد خالد شيكل نائب رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية، على ضرورة العناية والاهتمام، بالبحارة عند ممارسة نشاطهم المهني بالموانئ وعلى متن قوارب الصيد، من الناحية الصحية والسلامة البحرية، موجها دعوته للوزارة الوصية على القطاع، بتقديم المزيد من الدعم للطب البحري، الذي أصبح أساسيا ورئيسا لمسايرة وتتبع المهنة البحرية، من أجل حماية العاملين في البحر، من جميع الأخطار المهددة لأمنهم الصحي.
وتطرق خالد شكيل، للنقص الحاصل في الموارد البشرية، سواء بالنسبة للأطباء أو الممرضين، وكذا المعدات الضرورية، بالوحدات الصحية، المحدثة بالموانئ الرئيسية للملكة، من اجل الاهتمام بصحة العاملين في البحر، عبر تقديم كشوفات ومعالجة بعض الحالات المستعجلة. مما يجعل الأطباء العاملين بالوحدات الصحية غير قادرين على القيام بواجبهم المهني على أحسن وجه.


وطالب خالد شكيل الوزارة الوصية على قطاع الصيد البحري، بإعادة تجهيز الوحدات الصحية المحدثة بالموانئ المغربية، وتوفير جميع المعدات الضرورية والأدوية اللازمة، لضمان حسن تسيير المرافق المهمة، لكي تلعب دورها الذي أحدثت من اجله.
وطالب خالد شكيل النائب الثاني لرئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية، خلال مداخلته في اليوم الدراسي المنظم يوم الجمعة 03 دحنبر 2021 بطنجة، حول موضوع: (صحة وسلامة البحار)، بإضافة وحدات طبية، في قرى الصيادين والمواانئ المغربية، بحكم عدد المرافق المحدثة، وعدد الأطباء المشتغلين، لا يستجيب لتطلعات البحارة،والمهنيين والمستثمرين في القطاع الحيوي، المساهم بشكل كبير في الاقتصاد الوطني.
كما عرف اللقاء، تقديم التهامي مشتي المسؤول بالمركز الوطني للإرشاد البحري بالعرائش، لعرض حول موضوع الإسعافات الأولية.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.