ارتفاع حوادث السير بشكل يومي في احياء شعبان العرائش نتيجة غياب علامات التشوير !!

العرائش نيوز:

تعيش ساكنة حي شعبان بالعرائش على وقع حوادث سير يومية ، اذ انه لا يمر يوم على هذا الحي دون تسجيل حادثة سير او اكثر ، و اغلب حوادث السير المسجلة بهذا الحي ابطالها اما سيارات الأجرة ، او حافلات نقل المستخدمين “سبرينتر” ، وتشتكي الساكنة خصوصا من تهو سائقي حافلات نقل المستخدمين ، هذه الحافلات التي يحمل سائقوها سمعة سيئة بالجهة ككل باعتبارهم احد اكبر المتسببين في الحوادث المميتة بطنجة ، هذا الامر يظهر ولو بصورة اقل حدة بالعرائش ، وبما ان احياء شعبان يقطنها العديد من عاملات وعمال المصانع بالعرائش ، فان حافلات “السبرينتر” حولت شوارع وازقة هذا الحي الى ساحة سباق حقيقية بسبب السرعة المتهورة التي تساق بها هذه الحافلات ، التي دائما ما يكون سائقيها على عجلة من امرهم ما يجعل منهم خطر حقيقي بهذه الطرقات، ويكفي الصورة على المقال هذه الحادثة التي سجلت يوم الأربعاء 21 شتنبر الجاري بأحد شوارع شعبان ، بين سيارة اجرة وحافلة لنقل المستخدمين الصورة وحدها تلخص المشهد بهذا الحي.

غير ان العديد من ساكنة الحي يؤكدون ان السبب الأساسي لكثرة الحوادث بشوارع شعبان هو غياب التشوير الطرقي ، اذ ان الحي لم يخضع لعمليات التشوير ، الامر الذي يجعل من شوارعه مرتعا للفوضى ، فعلامات التشوير تعمل بشكل كبير على تنظيم عملية السير والجولان وتكبح جماح السائقين المتهورين ، الامر الذي يتطلب من السادة المسؤولين التدخل من اجل تنظيم هذا الحي ووضع علامات تشوير تضبط عملية السير والجولان داخله.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليق 1
  1. محمد أيوب يقول

    لا…ليس كذلك:
    ليس السبب غياب علامات التشوير،ولكن السبب في ارتفاع حوادث السير داخل المدن هو التهور والسرعة وتعاطي المخدرات بكل أنواعها…ما معنى ان يقتل سائق بالرباط بسيارتهTouareg ثلاثة ارواح في وقت واحد وان يلحق جروحا بغيرهم داخل مدينة الرباط؟ما معنى وقوع حوادث السير بالمدن مع ان السرعة المسموح بها معروفة لكل سائق؟ختى ولو تتواجد علامات التشوير داخل المدن وخارجها فإن على السائق ان لا يسرع…السرعة والتهور والمخدرات اسباب رئيسية لحوادث السير…مع الاسف فإن العقوبات لا ترقى إلى مستوى ونوع الحوادث…أيضا هناك كثير من الراجلين الذين يستخدمون في وقوع حوادث السير بسبب تهورهم أيضا وتعاطيهم للمخدرات…هناك من يشتكي من حالة بعض الطرق،وهذا ليس مبررا اطلاقا لوقوع حادثة سير،بل يجب ان يكون سببا في عدم وقوعها،لان الحالة السيئة الطريق تفرض على السائق السواقة ببطء…بينما عندما تكون الطريق في حالة جيدة فلا احد يحترم علامات تحديد السرعة…نحن نسوق بتهور ولا نحترم القانون مطلقا،وهذا ينطبق على كل سلوكنا مع المرافق العمومية…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.