مافيا الكنوز تنتهك حرمة الاضرحة بإقليم العرائش

العرائش نيوز:

يد المخربين من مافيا الكنوز تطال من جديد احد الاضرحة بإقليم العرائش ، هذه المرة تفاجأت ساكنة مدشر بن كيسان جماعة الساحل إقليم العرائش اول امس ، بإنتهاك حرمة ضريح سيدي المختار غيلان وسيدي الصديق غيلان ، ومن طريقة الحفر الذي تم تحت المقام مباشرة ، يرجح فرضية ما يسمى بمافيا الكنوز ، وهم من يعتقدون ان اضرحة “الاولياء” تحتوي حقيقة على كنوز مخفية ، الامر الذي يدفعهم الى الحفر تحتها و تخريبها .


تجدر الاشارة ان الاعتداء على قبور الاولياء بهذه الطريقة اصبح يتكرر بصفة متواترة بالآونة الاخيرة .

هذا وقد قامت قيادت الدرك الملكي بجماعة الساحل بمعاينة الواقعة وفتحت تحقيق في الموضوع بغرض الوصول للجناة الذين اقدموا على هذا الفعل الشنيع ، الذي اثار سخط ساكنة المنطقة.


شاهد أيضا
تعليقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.