في غياب القانون تسود الفوضى و العربة في الشارع العام … العرائش نموذجا

404

العرائش نيوز:

عمر الشناوي 

قبل قبل ثمانية أشهر كان المكتب النقابي لأرباب و مكتري و سائقي سيارة الأجرة بالعرائش و المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل مدعوا هو وباقي المكاتب النقابية الممثلة لقطاع سيارة الأجرة الصنف الثاني لاجتماع مع باشا المظينة لتدارس مجموعة من الاشكاليات التي يعاني منها السائق المهني بصفة مستمرة في الشارع العام من بينها إشكالية التريبورتور و النقل الحضري و الاعتداءات التي طالت مجموعة من السائقين … وكالعادة خلص الاجتماع الى التزام باشا المدينة بمجموعة من الوعود و التي لم نرى شيء منها ليومنا هذا … و نسجل الموقف الشجاع لنقابة الاتحاد المغربي للشغل رفضها للتوقيع على محضر تلك الجلسة و الذي لم يكن يتضمن مجموعة من الاجراءات الضرورية التي طرحت في السياق العام للاجتماع .

اليوم و بعد مرور ثمانية أشهر من هذا الاجتماع نقول و بكل جرأة و مسؤولية بأن باشا المدينة لم يلتزم بوعوده في إيجاد حلول أو بدائل لتلكم المشاكل بل و الأبشع من هذا نلاحظ اللا مبالات في الاهتمام بهذا القطاع مما ترك فرصة للفوضويين بالعربدة في الشارع العام و ممارسة سلوكات تثير حفيظتنا كنقابيين و كسائقين مهنيين و كذا كمواطنين .

التريبورتور : أو ما يصطلح عليه بمشروع آخر فرصة … كان بالأمس ينقل الناس من تجزئة المنار الى منطقة جنان الباشا ب 3 دراهم اليوم أصبح التريبورتور يجوب شوارع المدينة و ينقل الركاب بأثمنة مختلفة بحسب الوجهة و ذلك على مرآ و مسمع من رجال السلطة المحلية و بعلم من باشا المدينة و رئيس المجلس الجماعي الذي عجز عن تدبير قطاع النقل الحضري بهذه المدينة … وتركو التريبورتور يقوم بهذا الدور في غياب إطار قانوني يحمي الركاب أو المارة … وهنا يجب أن يطرح سؤال عريض … ما محل تلك الحافلات التي تجوب شوارع المدينة ليلا و نهارا من الاعراب ؟؟؟ الحافلات التي تنقل الناس و هي لا تتوفر على دفتر تحملات و لا على أي تعاقد مع أي جهة مسؤولة لهذه المدينة … إضافة الى شركة أخرى تمارس نفس النشاط في الاقليم بطريقة غير قانونية وأنها لم يبرم معها اي اتفاقية لا مع المجلس الجماعي و لا الاقليمي … كما ان الجماعة لا تستخلص اي مبلغ منها، وان هذه الشركة تعيش في وضعية شاذة من الناحية القانونية.

إذن التساؤلات هنا :
من يتحمل مسؤولية هذه الفوضى في قطاع النقل الحضري بالمدينة ؟؟؟
من يحمي تلك الشركة و يتستر على خروقاتها ومخالفاتها القانونية؟

أين هي عمالة العرائش وأين المجلس البلدي و اين هو المجلس الاقليمي وأين هي المصالح المختصة و أجهزة الرقابة و المصالح الأمنية ؟؟؟

الخلاصة هي أن المسؤولين بمدينة العرائش هم من حولوها لفضاء للعربدة و الفوضى و السيبة  وليس أحد غيرهم … أنتم من بيدكم سلطة القرار القرار …

الصور المرفقة توثق لبعض الخروقات في الشارع العام و التي نعاينها بصفة دورية و مستمرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.