العودة لشبح ولد زروال

558

العرائش نيوز: 

في احدى الزيارات الاستشارية التي قام بها اوباما لعميد الخارجية الامريكية كيسنجر، نصحه هذا الأخير انه لاستمرار امريكا قوة عالمية، عليها خلق خصم وعدو مناسب لخططها وطموحاتها.

فالى اي مدى نقيس هذا الكلام على زعيم الاحرار اخنوش برغبة هؤلاء ضمان بقاءهم واستمرارهم بمراكز القرارالسياسي للعهدة الثالثة، وهو الامر الذي  بشر به احد سدنتهم، والذي  دهب أبعد من ذلك بالحديث عن الفوز  بانتخابات 2026 وليس2021 فقط.

تساؤل يفرض راهينيته لما اضحى للرجل من حضور اعلامي وسياسي قوي، وصار حديث الخاص والعام ولم يعد حبيس الصالونات السياسية المغلقة.

يشبهه البعض نظرا لقوته المالية وتشعبات شركاته ونفوده الكبير ببرليسكوني ايطاليا.

 وها قد وقع الرجل النافذ في “المحضور”وماكاد ينتهي من كلامه حتى استل الجميع السنتهم من غمدها لمحاصرته وشيطنته ووشمه بكل ماعلق بالبلد من انكسارات وتشوهات سياسية واقتصادية وهوماكنت قد حذرت الرجل منه في مقال سابق معنون بشبح ولد زروال،  ونود ان نعيد نشره ليس من باب الانتصار له ولكن لاستبيان وهم الاستمرار في هكذا نوع من الخطاب والنقاش المعروف مسبقا المستفيد منه.

” اليوم اخنوش والامس الياس العماري شخصيتان دواتا ملامح سياسية متشابهة، الأول فشل في مبتغاه والثاني يسعى جاهدا لتحقيق ما عجز عنه سلفه، فهل يتحقق مراده؟

يمتطي عزيز جوادا ذو أصول قديمة يشترك فيها مع حصان إلياس في الأصل ومسقط الرأس.

أصيب حصان هذا الأخير بوعكة صحية اختلف بعدها الراسخون في العلم، عن إمكانية استعادته للياقته وطرواته بعدها.

والى ذلك الحين تم الرجوع الى حصان اخنوش رغم تقدمه في السن فإنه ابان عن قدرة كبيرة على ملء الفراغ المهول.

اخنوش يدرك جيدا ان اخطاء سلفه وهو يعمل جاهدا على تجاوزها ، راس ماله الحقيقي في هذا السباق هو الصيت الذي حققه برنامجه المخطط الأخضر الفلاحي ، وهو الآن يحاول استنساخه في مجال آخر وهو المخطط الصحي بتضمينه داخل برنامج حزبه.

اخنوش انتقل الى مغازلة فئة ذات تكوين عال تشمل المهندسين بكل تخصصاتهم، يرسل لهم إشارات انه هو من استوعب وادرك اهميتهم اكثر من الآخرين ، اهميتهم في بناء وطن واعد ، وهو لن يذخر جهدا في اشراكهم في هذا العمل ، ولم لا وهو الرجل الذي يمتلك ارصدة استثمارية في كل المجالات ترتكز على العلم والمعرفة الى هنا يبدو الامر سهلا

لكن هناك من سينغص عليه حلمه، فحملات المقاطعة التي تعرضت لها شركاته والتي لاقت نجاحا خطيرا لازالت راسخة في ذاكرة المغاربة جميعا، وهو يحاول ان يستبق من يترصد نقاط ضعفه وهي عديدة ابرزها ملف المحروقات التي ربما تحرق طموحه في تصدر الانتخابات القادمة.

انه يتحرك في ساحة شبه خالية يمكن ان ينبعث منها ما لم يكن في الحسبان واذا اردت ان توقع خصمك عليك ان تحتفظ له بمفاجأة لا يتوقعها ولا تخطر له على بال شبيهة بمسيرة زروال الشهيرة ، وبهذا فهو ملزم بالتأكد من مدى صلابة حذوة حصانه حتى لا يتعثر حصانه في منتصف الطريق وتنكسر عظامه  واصعب ما يمكن ان يصاب به الحصان هو الكسر لأنه يسرع بحتفه.” 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.